أسرار الشخصية الكاريزماتية

سر الشخصية الكاريزماتية

يمتلك بعض الأشخاص جاذبيّةً رائعةً تجعلهم محطّ أنظار الآخرين عند وجودهم في مكان ما، حيث تمتلك هذه الفئة من الناس ما يُسمّى بالشخصيّة الكاريزماتيّة، وعادة ما يشترك الأشخاص ذوي الكاريزما بأنهم محبوبون، ويتسمون بالقدرة على التحفيز والتأثير على من حولهم، ويعود ذلك إلى سلوكياتهم التي يتحلون فيها من مهارات اجتماعية قوية بالتواصل.[١]

كيفية تطوير الشخصية الكاريزماتية

هناك بعض المهارات والسلوكيّات التي يُمكن اكتسابها وممارستها لامتلاك أو تطوير الشخصيّة الكاريزماتيّة، ومنها ما يأتي:[٢][٣]

  • التواصل البصري: ينصح التواصل بالعين عند التحدث مع الآخرين، لأنه يجذبهم ويُظهر لهم أنك مهتم بهم، وإن كانت توجد مشكلة في التواصل بالعين، ينصح التدرب مع شخص تحبه وتشعر بالراحة معه ثم البدء ببطء بالتواصل بالعين مع أشخاص لا تعرفهم جيدًا.
  • التبسم: يجذب التبسم الآخرين أثناء التفاعل معهم ويجعلك تبدو أكثر إيجابية، ويمكن التدرب على التبسم حتى يتمكن الشخص من فعل ذلك بشكل طبيعي، مع ضرورة تجنب التبسم أثناء الحديث عن موضوع حزين مثل المرض أو الموت، فيكون هذا التصرف غير لائق.
  • التفكير بإيجابية: يجذب التفكير الإيجابي بالناس، حيث أنه من الممكن أن تُواجَه الأفكار السلبية بالأفكار الإيجابية عن طريق الحديث الذاتي مع النفس، وإحاطة النفس بالأشخاص الإيجابين، وأيضا عن طريق كتابة الأشياء التي تمتن لها بقائمة للرجوع إليها وتذكرها، بالتالي يمكن أن تكون أكثر إيجابية أثناء حديثك مع الآخرين.
  • الاستماع إلى الآخرين: يكون الاستماع الفعال إلى الآخرين حين يتحدثون عن أنفسهم عن طريق التركيز وفهم ما يقولون والتفاعل معهم باهتمام مثل إصدار أصوات الهمهمة، وطرح أسئلة عليهم للحفاظ على استمرارية الحديث، ومن الممكن أيضًا إعادة صياغة ما يقولون وإظهار التقدير لأفكارهم، الأمر الذي يؤدي إلى إسعادهم وشعورهم بأهميتهم.
  • تذكر الأسماء: ويكون ذلك بتكرار أسماء الأشخاص عند مقابلتك لهم، لمساعدتك على تذكر أسمائهم ومناداتهم بها عند حديثك معهم، سيشعرهم ذلك بأنهم مميزون وأنك مهتم بمعرفتهم.
  • التعاطف مع مشاعر الآخرين: عندما يتحدث الناس فإنهم يريدون الشعور بأنهم مسموعون ومفهومون من قبل الشخص الآخر، لذلك فإن تأييد مشاعر الآخرين بدلًا من معارضتهم أو إعطاء النصائح، سيجعلهم يشعرون بأن الشخص المقابل يتفهمهم ويستمع جيدًا لما يقولون.
  • مشاركة القصص الشخصية مع الآخرين: مشاركة قصص الطفولة أو قصص الإنجازات التي مررت بها سيساعدك في التواصل مع الآخرين, وخلق أجواء من الألفة، وسوف يساعدهم ذلك على الشعور براحة أكبر.
  • الظهور بملابس مريحة: حيث أن ارتداء الملابس المريحة يمكَنك من التركيز أكثر وسيجعلك أكثر راحة وثقة بنفسك.
  • الحس الفكاهي: يمتلك صاحب الشخصيّة الكاريزماتيّة الجذّابة حسّاً فُكاهيا رائعاً، حيث يستطيع رسم البسمة على وجوه الآخرين بسهولة.

هل يوجد جانب سلبي للشخصية الكارزماتية؟

إن الإجابة على هذا السؤال سيكون نعم، إن تاريخ البشرية مليء بالقادة الكارزماتيين الذين قادوا الناس إلى الضلال، فالكاريزما ببساطة هي مجموعة من المهارات التي يمكن استخدامها لتكوين صداقات، أو تحالفات، أو تكوين أموال، أو لتحقيق أهداف، سواءً كانت تلك الأهداف نبيلة أو شريرة.[١]

المراجع

  1. ^ أ ب Rebecca Joy Stanborough (22/12/2020), "How to Be Charismatic: The Science and Strategies of Likability", healthline, Retrieved 29/12/2021. Edited.
  2. "How to Be Charismatic", wikihow, Retrieved 29/12/2021. Edited.
  3. "How to Increase Charisma", wikihow, Retrieved 29/12/2021. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

3 مشاهدة
Top Down