أسرع نظام غذائي لإنقاص الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٠ ، ٣١ يناير ٢٠١٩
أسرع نظام غذائي لإنقاص الوزن

أسرع نظام غذائي لإنقاص الوزن

يُعدّ فقدان الوزن بشكلٍ سريع دافع جيد للالتزام بالنظام الغذائيّ أو التمارين الرياضيّة، وفيما يأتي بعض الأنظمة الغذائيّة لإنقاص الوزن بشكلٍ سريع وآمن:[١]

  • الصوم المتقطع: إذ يُعدّ نظام غذائيّ سريع وآمن وسهل، يعتمد على عدم تناول الطعام لعدّة ساعات تتراوح ما بين 12-20 ساعة في المرة الواحدة، ممّا قد يُجبر الجسم على استخدام الدهون المُخزنة فيه للحصول على الطاقة والتي بدورها سوف تُساعد على فقدان الوزن بسرعة، وقد يؤدي الالتزام به إلأى خسارة كيلوغرام واحد أو أكثر أسبوعيًا.
  • نظام غذائيّ منخفض الكربوهيدرات: حيث يقوم هذا النظام الغذائيّ على تجنب الأطعمة الغنّية بالكربوهيدرات المُكررة والمُحسنة، مثل: الطحين الأبيض، والسكر، وعصائر الفواكة، والخبز، والحلوى، والكعك، والبسكويت، والمعكرونة، والصودا، والأرز، مع التركيز على الأطعمة الغنيّة بالبروتين والدهون الصحيّة.


الفرق بين إنقاص الوزن بشكلٍ سريع وإنقاصه ببطء

قد يستغرق خسارة مابين نصف إلى كيلوغرام من الوزن أسبوعيًا إلى شهورٍ أو سنواتٍ، ولكن ذلك النزول البطيء للوزن قد يُساعد على الحفاظ على وتيرة خسارة الوزن، وتكون الخسارة بالأخص من الدهون المتراكمة في الجسم، أما الفقدان السريع للوزن أيّ أكثر من كيلوغرام واحد أسبوعيًا، قد يبدو أفضل بسبب سرعة رؤية نتائجه ولكن سرعان ما يستعيد الشخص الوزن الذي فقده أو أكثر منه، بالإضافة إلى أنّه قد يتم خسارة الوزن من الكتلة العضليّة وليس الدهون.[٢]


أفضل الفواكة لإنقاص الوزن

تعتبر الفاكهة وجبة خفيفة طبيعيّة غنّية بالفيتامينات والألياف وغيرها من العناصر الغذائيّة التي تدعم اتباع نظام غذائيّ صحيّ، كما أنّها منخفضة بالسعرات الحرارية التي تدعم إنقاص الوزن. وفيما يأتي أهم الفواكه التي تُساعد على إنقاص الوزن:[٣]

  • الجريب فروت.
  • التفاح.
  • التوتيات.
  • الفواكة الحجرية مثل الخوخ والنكتارين.
  • الراوند.
  • الكيوي.
  • البطيخ.
  • البرتقال.
  • الموز.
  • الأفوكادو.


مراجع

  1. "Four Ways to Lose Weight Fast", www.lifehack.org, Retrieved 27-1-2019. Edited.
  2. "Why Is Slow Weight Loss Better Than Quick Weight Loss?", www.livestrong.com, Retrieved 27-1-2019. Edited.
  3. "The 11 Best Fruits for Weight Loss", www.healthline.com, Retrieved 27-1-2019. Edited.