أعراض الحساسية من اللاكتوز عند الرضع

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٢ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
أعراض الحساسية من اللاكتوز عند الرضع

أعراض الحساسيّة من اللاكتوز عند الرضع

قد تظهر بعض الأعراض عند الرضع بعد حوالي 30 دقيقة إلى ساعتين من تناول مصادر اللاكتوز، ومن هذه الأعراض:[١]


تعريف حساسيّة اللاكتوز

تعرف حساسية أو عدم تحمل اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose Intolerance) بأنّها عدم قدرة الجسم على هضم سكر اللاكتوز، وذلك بسبب عدم إنتاج ما يكفي من إنزيم اللاكتيز، الذي يُعدّ الإنزيم اللازم لهضم سكر اللاكتوز، ونتيجة لذلك يبقى اللاكتوز غير المهضوم في الأمعاء ويُسبب العديد من المشاكل في الجهاز الهضميّ. وتظهر هذه الحالة غالبًا في سن المدرسة أو المراهقة، ونادرًا ما تظهر للأطفال الرضع، وتكون موروثة من أحد الوالدين، وفي هذه الحالة يُمنع تناول الطفل أيّ من مصادر اللاكتوز كحليب الأم أو الحليب الصناعيّ أو غيره من الأطعمة التي تحتوي على اللاكتوز.[١]


أسباب حساسيّة اللاكتوز

يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي بشكلٍ مؤقت أو دائم لعدم تحمل اللاكتوز، ومنها:[١]

  • إصابة الطفل بالإسهال لسبب ما، فقد يتوقف الجسم مؤقتاً عن إنتاج إنزيم اللاكتيز لمدّة أسبوع أو أسبوعين ثمّ يعود لوضعه الطبيعيّ.
  • تناول بعض الأدوية قد يجعل الجسم يُنتج كمياتٍ أقل من إنزيم اللاكتيز، ممّا يؤدي إلى عدم تحمل اللاكتوز بشكلٍ مؤقتٍ.
  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل: مرض السيلياك ومرض الكرون.
  • الولادة قبل الأوان، حيث لا يستطيع الرُضع في بعض الأحيان إنتاج كمياتٍ كافيةٍ من اللاكتيز لفترةٍ من الوقت، وبالتالي يُعانون من صعوبةٍ في هضم سكر اللاكتوز.


مصادر اللاكتوز

يوجد سكر اللاكتوز في العديد من الأطعمة، ونذكر منها:[٢]

  • الحليب البقريّ الطازج والمُجفف كامل الدسم وخالي الدسم، والمنتجات التي تحتوي عليه.
  • مصل اللبن (بالإنجليزية: Whey).
  • المخبوزات، مثل: الكيك، والبسكوت، والبان كيك، والخبز.
  • الكسترد والشوكولاتة.
  • السَّمنة.
  • حبوب الإفطار.
  • المايونيز.
  • اللحوم المُصنعة.
  • الأجبان.
  • بعض المكونات التي توجد في الأطعمة المُصنعة، مثل: المواد الصلبة للحليب (بالإنجليزية: Milk solid)، وسكر الحليب (بالإنجليزية: Milk sugar).


علاج حساسيّة اللاكتوز

لا يوجد علاج معين لحساسيّة اللاكتوز، ولا يوجد أيّ طريقة تجعل الجسم قادرًا على إنتاج كمياتٍ إضافيّة من إنزيم اللاكتيز. لكن يُمكن السيطرة على الأعراض الناجمة عنها بمُجرَّد التقليل من استهلاك مُنتجات الألبان، أو تناول الأطعمة قليلة اللاكتوز، أوالاستعانة بمُكمِّلات اللاكتيز. كما يمكن اللجوء إلى بدائل للحليب، كحليب الصويا، أو حليب اللوز، أو حليب جوز الهند أو استخدام الحليب الخالي من اللاكتوز.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Lactose intolerance in babies", www.babycenter.com, Retrieved 2019-3-31. Edited.
  2. Christian Nordqvist (2018-1-23), "Lactose intolerance: What you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2019-3-31. Edited.
  3. "What's the Treatment for Lactose Intolerance", www.webmd.com, Retrieved 2019-3-31. Edited.