أعراض وجود مياه على الرئة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٠ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
أعراض وجود مياه على الرئة

أعراض وجود مياه على الرئة

وذمة الرئة الحادّ

يُسفر عن تجمُّع الماء على الرئة، أو ما يُعرف بوذمة الرئة (بالإنجليزية: Pulmonary edema)، حدوث صعوبة في عمليّة التنفّس، ومن الجدير بالذكر أنّ تجمُّع المياه على الرئة بشكلٍ مفاجيء، يعدّ من المشاكل الصحيّة الطارئة، المعروفة بوذمة الرئة الحادّ، إذْ تظهر على المُصاب في هذه الحالة مجموعه من الأعراض، تتطلّب إسعاف المريض في أسرع وقتٍ مُمكن، ومن هذه الأعراض يُمكن ذكر الآتي:[١]

  • الشعور بالغرق، أو الاختناق، الذي يزداد سوءاً عند الاستلقاء.
  • ازرقاق لون الشفاه.
  • الإصابة بالتنفس اللاهث، أو الأزيز.
  • الشعور بالقلق أو الضَّجر.
  • الإصابة بضيق شديد في التنفّس، يزداد سوءاً عند الاستلقاء، أو مُمارسة الأنشطة.
  • الإصابة بسُعالٍ يترافق مع خروج بلغم رغويّ، قد يحتوي أحياناً على بعض الدم.
  • المُعاناه من تسارع نبض القلب، وعدم انتظامه.
  • ملاحظة برودة الجلد، وظهوره مُتَنَدٍّ بالعَرَق.


وذمة الرئة المزمن

تكون أعراض الإصابة بوذمة الرئة المُزمن أقل شِدّةً من أعراض الإصابة بوذمة الرئة الحادّ، إلى أنْ تفقد أجهزة الجسم قُدرتها على تعويض الخلَل الناتج عن هذه المُشكلة، ومن أعراض وذمة الرئة المُزمن الآتي:[٢]

  • الإصابة بالإعياء.
  • حدوث زيادة مُتسارعه في وزن الجسم، ويُعزى ذلك إلى تجمّع كمّيات زائدة من السوائل.
  • الإصابة بضيق النفس الاضطجاعي؛ حيث يعاني المُصاب من ضيق التنفّس عند الاستلقاء.
  • تجمّع السوائل في الأرجل، أو القدمين.
  • زيادة الشعور بانقطاع النّفس عند مُمارسة النّشاط الجسدي.
  • الإصابة بضيق النَّفَس اللَّيلِيّ الانْتِيابِيّ.


وذمة الرئة في المرتفعات

في حالة تجمُّع السّوائل على الرئة في المرتفعات، تظهر على المُصاب مجموعه من الأعراض، يُمكن ذكر بعضاً منها في ما يأتي:[٣]

  • الإصابة بالسّعال.
  • تسارُع نبض القلب وعدم انتظامِه.
  • الإصابة بالصّداع.
  • الإصابة بالحمّى.
  • الشعور بضيق التنفّس أثناء الرّاحة، أو بعد بذل الجُهد.
  • مواجعة صعوبة أثناء المشي صاعداً، أو على الأرضيّات المُستوية.


عوامل خطورة وجود مياه على الرئة

هناك مجموعه من العوامل التي تلعب دوراً هامّاً في زيادة خطر تجمُّع المياه على الرئة، ومنها:[٣]

  • الإصابة بأمراض القلب، أو فشل القلب.
  • الإصابة باضطرابات الدم والأوعيّة الدمويّة.
  • وجود تاريخ مرضي للإصابة بوذمة الرئة.
  • وجود تاريخ مرضي للإصابة بأمراض الرئة، مثل؛ داء الانسداد الرئوي المزمن، أو مرض السلّ.


المراجع

  1. "Pulmonary edema", www.mayoclinic.org, Retrieved 25-3-2019. Edited.
  2. Stephanie Brunner, "What is pulmonary edema?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Lydia Krause, "What Is Pulmonary Edema?"، www.healthline.com, Retrieved 25-3-2019. Edited.