أعشاب للكولسترول

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٤ ، ٧ مارس ٢٠١٩
أعشاب للكولسترول

الزنجبيل

وجدت الدراسات الحديثة أنّ الزنجبيل يساعد على تقليل مستويات الكوليسترول الكلّي والدهون الثلاثية في الدم، كما أثبتت دراساتٌ أخرى أنّه يُقلّل من مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة، أو ما يُعرف بالكوليسترول الضار (بالإنجليزيّة: LDL)، ويزيد من مستويات البروتين الدهني مرتفع الكثافة، أو ما يُعرف بالكوليسترول النافع (بالإنجليزيّة: HDL)، ويمكن أخذه على شكل مكمّلٍ غذائيٍّ أو إضافته الى الطعام.[١]


أطعمة لخفض الكوليسترول

الأطعمة الغنية بالألياف

يمكن لدقيق الشوفان ونخالته، والأطعمة الغنيّة بالألياف، والألياف القابلة للذوبان الموجودة في الفاصولياء، وملفوف بروكسل (بالإنجليزيّة: Brussels sprouts)، والتفاح، والإجاص أن تُقلّل من معدلات البروتين الدهني منخفض الكثافة في الدم؛ حيث تساعد الألياف القابلة للذوبان على تقليل امتصاص الكوليسترول في مجرى الدم، ويُعدّ تناول 5-10 غراماتٍ من الألياف القابلة للذوبان في اليوم كافيةً لتقليل مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة، وتجدر الإشارة إلى أنّ وجبة الإفطار التي تتكوّن من الحبوب مع دقيق الشوفان أو نخالته تعطي 3-4 غراماتٍ من الألياف، ويمكن زيادة كمية الألياف المُتناولة من خلال إضافة الفواكه إلى طبق الحبوب؛ مثل: الموز أو التوت.[٢]


الشاي الأخضر

عُرف قديماً أنّ الشاي الأخضر يساهم في إزالة الدهون من الجسم، وقد أُثبِت ذلك حديثاً؛ حيث وُجِد أنّه يمكن أن يُقلّل من الكوليسترول بنسبة 2-5%، كما أنّ الشاي الأخضر الخالي من السكر يكون قليلاً بالسعرات الحرارية، ولذلك يمكن القول إنّه يُعدّ بديلاً جيداً لبعض المشروبات.[٣]


الثوم

أثبتت بعض الدراسات الحديثة أنّ الثوم يمكن للثوم أن يُقلّل من مستويات الكوليسترول الكلّي في الدم بنسبٍ طفيفةٍ على المدى القصير، ولكن يجدر التنبيه أنّ الثوم يؤدي إلى تأخر تخثُّر الدم، وزيادة تميُّعه، ولذلك فإنّه لا يُنصح بتناول الثوم أو المكمّلات التي تحتوي عليه قبل العمليات الجراحية، كما أنّه لا يُفضّل تناوله مع الأدوية المُميّعة للدم؛ مثل: الوارفارين (بالإنجليزيّة: Warfarin).[٤]


بذور الكتان

يساعد تناول 50 غراماً من بذور الكتان في اليوم على تقليل مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة بنسبة 8% عند فئة الشباب الأصحّاء، كما يساهم تناول 38 غراماً خلال اليوم في خفض مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة بنسبة 14% عند الأشخاص الذين يُعانون من ارتفاعٍ فيه، ويمكن تناول بذور الكتان في المنتجات المخبوزة أو بأيّ شكلٍ آخر.[٣]


المراجع

  1. Elea Carey (16-11-2017), "9 Natural Cholesterol Reducers"، www.healthline.com, Retrieved 25-02-2019. Edited.
  2. Mayo Clinic Staff (17-07-2011), "Cholesterol: Top foods to improve your numbers"، www.mayoclinic.org, Retrieved 25-02-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Daisy Whitbread (07-01-2019), "Top 10 Cholesterol Lowering Foods"، www.myfooddata.com, Retrieved 25-02-2019. Edited.
  4. "Alternative Treatments for High Cholesterol", www.webmd.com, Retrieved 25-02-2019. Edited.