أنواع الفطريات وأهميتها

أنواع الفطريات وأهميتها

أنواع الفطريات الرئيسية

تُعرّف الفطريات أو الفطر (بالإنجليزية: Fungus) على أنّها مملكة من الكائنات الحيّة حقيقية النواة ومتعددة الخلايا، وتلعب الفطريات دورًا وظيفيًا مهماً في النظم البيئية، إلّا أنّها لا تستطيع صُنع غذائها بنفسها.[١]

يبلغ عدد أنواعها المعروفة حتّى الآن إلى ما يُقارب 144,000 نوعًا،[٢]وتُصنّف هذه الأنواع تحت 5 مجموعات رئيسية، وهي على النحو الآتي:

الفطريات الأصيصينية

تُعتبر الفطريات الأصيصينية (بالإنجليزية: Chytridiomycota) من الكائنات الحيّة التي تعيش في المياه، كما أنّها كائنات مجهريّة لا يُمكن رؤيتها بالعين المجرّدة، وتتكاثر بالاتصال اللاجنسيّ، ويُعد فطر البرمائيات (بالاإنجليزية: Chytrid Batrachochytrium Dendrobatidis) من الأمثلة على الفطريات الأصيصينية التي تتسبب في إصابة الضفادع بالعدوى؛ فهي تحفر تحت جلدها، وتتسبب في قتلها.[١]

الفطريات الاقترانية

تُعد الفطريات الاقترانيّة (بالإنجليزية: Zygomycota) من الكائنات الحيّة التي تتغذّى على المواد العضويّة الميتة، مثل مخلفات النباتات أو بقايا الحيوانات المتحللة، كما أنّها تتكاثر بالاتصال اللاجنسي عن طريق إنتاج الأبواغ، ويُعد فطر عفن الخبز (بالإنجليزية: Rhizopus stolonifer) من أشهر أنواعها، كما أنّها تُحدِث الضرر من خلال نموها على مصادر الغذاء البشريّة.[١]

الفطريات الكببية

تُشكّل الفطريات الكببية (بالإنجليزية: Glomeromycota) نصف أنواع الفطريات التي تعيش في التربة، وتُكوّن بدورها الفطريات الجذريّة أو الفطريات التكافليّة مع معظم أنواع النباتات البريّة، كما تتغذّى على السكريات من النباتات، وتُذيب بالمقابل المعادن في التربة؛ لتوفّر للنباتات العناصر الغذائية اللازمة لنموها.[١]

ويُشار إلى أنّها تتكاثر بالاتصال اللاجنسي،[١] ومن الأمثلة عليها فطريات (بالإنجليزية: Gigaspora margarita) التي تعيش على جذر النبات دون أن تدمّره أو تؤذيه.[٣]

الفطريات الزقية

تُعد الفطريات الزقية (بالإنجليزية: Ascomycota) من الفطريات المسببة للأمراض سواء للنباتات أو الحيوانات وحتى البشر، فهي تتسبّب بعدوى القدم الرياضيّة، والقوباء الحلقيّة، والتسمم الأرغونيّ، ومن أعراضها التقيؤ، والتشنجات، والهلوسة، وفي بعض الحالات يُمكن أن تؤدي إلى الوفاة.[١]

يُعتبر فطر المبيضة البيضاء أو فطريات المهبل (بالإنجليزية: Candida albicans) من الأمثلة على الفطريات الزقية التي تعيش داخل أجسام البشر، وتحديدًا داخل الجهاز التنفسيّ، والجهاز الهضميّ، وفي الجهاز التناسليّ للأنثى، وتحتوي هذه الفطريات على أكياس تكاثر تُدعى أسكى، وتتكاثر بالاتصال اللاجنسيّ.[١]

الفطريات الدعامية

تُنتِج الفطريات الدعاميّة أو البازيديّة (بالإنجليزية: Basidiomycota) أبواغًا جنسيةً تُعرف بالأبواغ البازيديّة، التي تُنتَج داخل خلايا تُدعى الدعامات، كما أنّها تتكاثر بالاتصال الجنسيّ، ومن الأمثلة عليها فطر عيش الغراب.[١]

أهمية الفطريات

تتمتّع أنواع الفطريات بأهمية كبيرة، ويُذكر منها ما يأتي:

ساهمت في اكتشاف البنسلين

تعود الأهمية الطبيّة للفطريات إلى عام 1928م، عندما وجد العالم الاسكتلنديّ ألكسندر فليمنج أنّ فطر العفن الأخضر أو المِكْنَسِيَّةُ المُعَيَّنَة يمنع نمو البكتيريا حوله، الأمر الذي أدّى إلى اكتشاف البنسلين، وهو أحد المضادات الحيوية المُشتقة من الفطريات التي شكّلت ثورة في عالم الطب.</span>[٤]

تحلل المواد العضوية

تُعد الفطريات أحد الكائنات الحيّة المسؤولة عن عملية إعادة تدوير العناصر في النظام البيئيّ، فهي تُعيد استخدام بقايا مواد الحيوانات والنباتات الميتة إلى التربة،[٥] وذلك من خلال تفكيك المواد العضويّة، وإطلاق غازات الأكسجين، والنيتروجين والفسفور عبر التربة والغلاف الجويّ.[٤]

تكافح الآفات الزراعية

تُستخدم الفطريات كمبيدات حشريّة بيولوجيّة؛ فهي من مسببات الأمراض للحيوانات، وبالتالي تُستخدم في السيطرة على انتشار الآفات الزراعية الضارة، كما تختص هذه الفطريات بالقضاء على الحشرات التي تُهاجم المحاصيل الزراعية دون أن تسبب الضرر للنباتات والحيوانات الأخرى.[٦]

ويُعد فطر بوفيريا باسيانا من أنواع الفطر المحتمل استخدامه كمبيد حشريّ بيولوجيّ للقضاء على انتشار آفات حفار الدردار القرمزيّ.[٦]

تساهم في إنتاج بعض الأطعمة

تُساهم الفطريات في إنتاج أنواع متعددة من الأطعمة التي يستهلكها البشر بكثرة، وذلك من خلال ما يأتي:[٧]

  • إنتاج الخميرة واستخدامها في تخمير عجينة الخبز.
  • تخمير بعض الأطعمة كصلصة الصويا، والأجبان مثل الجبن الأزرق الذي يكتسب النكهة والمظهر نتيجة نمو الفطر بداخله.
  • استخدامها كمصدر غذائيّ صالح للأكل وتحضير الأطعمة الشهيّة؛ مثل فطر عيش الغراب، وفطر الغوشنة، والكمأ، بالإضافة إلى استخدام الغزل الفطري الغني بالمواد البروتينيّة.[٤]

تساهم في إنتاج العقاقير وبعض الفيتامينات

تُستخدم الفطريات في إنتاج العقاقير والأدوية للسيطرة على مجموعة واسعة من الأمراض التي تصيب البشر والحيوانات، وتُعتبر المضادات الحيويّة من أبرز هذه العقاقير، مثل البنسلين،[٥] ويمتاز فطر الدبوسية الفرفرية أو الإرغوت بأهمية طبية، إذ يُعتبر مصدرًا للعديد من المواد الكيميائيّة المُستخدمة في تصنيع الأدوية، كأدوية تحفيز المخاض لدى النساء الحوامل، والتحكم بالنزيف بعد الولادة، وإنتاج العقاقير المخدرة.[٤]

تُستخلص من بعض أنواع الفطريات مواد كيميائية أخرى بهدف إنتاج أدوية تُدعى الستاتين؛ وهي مسؤولة عن التحكم في مستوى الكوليسترول في الدم، وتقليل خطر الإصابة بالأمراض القلبية التاجيّة، بالإضافة إلى المساهمة في تصنيع بعض الأحماض العضويّة، والأنزيمات وبعض الفيتامينات.[٤]

تطوّر أبحاث علم الأحياء

تُساهم الفطريات في بناء الركائز الأساسيّة في علم الأحياء، فعلى سبيل المثال ساهمت دراسة خميرة البيرة في اكتشاف الكيمياء الحيويّة والتمثيل الغذائيّ، بالإضافة إلى دراسة طفرات عفن الخبز الأحمر.[٤]

الأمر الذي ترتب عليه تأسيس نظرية الجين الواحد، والتي بدورها ساهمت في تأسيس علم الوراثة الحديث، كما يُساهم في دراسة الأحياء الخلويّة والجزيئيّة، والهندسة الوراثيّة وغيرها من التخصصات الأساسية في علم الأحياء.[٤]

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د BD Editors (2019-10-4), "Fungi"، biology dictionary, Retrieved 2022-1-2. Edited.
  2. Vernon Ahmadjian, "fungus", britannica, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  3. "Common Fungi Examples", yourdictionary, Retrieved 12/12/2021. Edited
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Importance of fungi", britannica, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "The Importance of Fungi", countrysideinfo, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Importance of Fungi in Human Life", lumen, Retrieved 2022-1-2. Edited.
  7. "8.15: Human Uses of Fungi", bio.libretexts, 6/3/2021, Retrieved 11/12/2021. Edited.
3641 مشاهدة
للأعلى للأسفل