أين تقع مدينة تشيلي

كتابة - آخر تحديث: ١١:١٤ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٥
أين تقع مدينة تشيلي

مدينة تشيلي

تعتبر تشيلي من أبرز بلدان قارة أمريكا الجنوبية والتي تقع بين كل من الأرجنتين وبيرو على المحيط الأطلسي الجنوبي وكذلك الهادي الجنوبي، أمّا فلكياً فتقع 30 درجة جنوباً و 71 درجة غرباً، وتبلغ مساحتها الكلية 756.102كم2، ومساحة يابستها 743.812كم2 أمّا مساحتها المائية فتبلغ 12290كم2، علماً بأنه يدخل ضمن مساحتها، مساحة كلِ من جزيرة إيستر وجزيرة سالاي جوميز، وبمقارنة مساحتها بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية فمساحتها أقل بشكل قليل عند مساحة ولاية مونتانا.


موقعها

تبلغ طول حدودها البرية ما يعادل 6339 كم، ويحدها دولة الأرجنتين بطول 5308 كم، وبوليفيا بطول 860 كم إضافةً إلى بيرو بطول 171 كم، أمّا شريطها الساحلي فيبلغ طوله 6435 كم. أمّا بالنسبة للمياه، فتبلغ مياها الإقليمية ما يقارب 12 ميلاً بحرياً، منطقة التماس يبلغ 24 ميلاً بحرياً أمّا لمنطقتها الاقتصادية الخاصة فتبلغ 200 ميل بحري إضافةً إلى 300 ميل بحري تابعة للإفريز الصخري القاري.


مناخها

تقع إلى الجنوب من خط الاستواء، فتكون فصول السنة فيها مخالفة لما هو موجود عند مثيلاتها في النصف الشمالي، بحيث يبدأ فصل الصيف من أواخر شهر ديسمبر ويمتد إلى أواخر شهر مارس ومن ثم يبدأ فصل الشتاء، وبشكل عام يكون مناخها معتدل، صحراوي في المنطقة الشمالية، متوسطي في منطقة الوسط ورطب في منطقة الجنوب منها. ويعد إقليمها الشمالي أكثرها جفافاً ولكن لا ترتفع درجة حرارته كثيراً نتيجة إطلالها على المحيط الهادي والذي يسبب تياراً هوائياً بارداً.


أقاليمها الجغرافية

  • الإقليم الشمالي أو الصحراوي بسبب احتوائه على جزيرة أتاكاما والتي كان يطلق عليها اسم الشمال العظيم، بحيث تشكل هذه الصحراء الجزء الشمالي من تشيلي وتتميز بالمناخ الجاف، وبيقل جفافها كلما اتجهنا نحو الجنوب، ويضم هذا الإقليم العديد من الثروات المعدنية ومن أهمها نترات الصوديوم، والتي يتم استخدامها في مجالات عديدة وبخاصة في صناعة الأسمدة والمتفجرات، لذلك تكون المهنة الأساسية لمعظم سكانها هي في المناجم إضافة لحرفة الصيد، أمّا عن الزراعة فهي خالية تماماً من النباتات.
  • إقليم الوسط: يعتبر هذا الإقليم قلب دولة تشيلي لأنه يضم معظم الصناعات والمناطق الزراعية، وتعيش فيه الغالبية الكبرى من السكان.
  • إقليم الجنوب أو إقليم الأرخبيل: يقع في جنوب دولة تشيلي، بحيث يكون مليء بالغابات إضافةً إلى احتواءه مجموعة من الجزر، ويعيش فيه نسبة قليلة من السكان.


مصادرها الطبيعية

من أهم موارد ومصادر الثروة الطبيعية فيها هو المعادن الثمينة كالنحاس، الخشب، خام الحديد، النيترات، الموليبدينوم إضافةً إلى الطاقة المائية، وتقدر نسبة الأراضي الزراعية فيها بـِ 2.62% منها 19 ألف كم2 أراضِ مروية، والمحاصيل الدائمة بـِ 0.43% إضافةً إلى موارد أخرى تقدر بـِ 96.95%.

391 مشاهدة