أين ولد أحمد زويل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٩ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٥
أين ولد أحمد زويل

أحمد زويل

أحمد حسن زويل هو بروفيسور وعالم كيمياء مصري الأصل، يحمل الجنسية الأمريكية، حاصل على جائزة نوبل العالمية للتميز العلمي في الكيمياء عام 1999م، تقديراً لإنجازاته العلمية والتي كان أبرزها اختراعه لميكروسكوب يقوم بتصوير أشعة الليزر في زمنٍ قياسيٍ يقدر بفيمتوثانية، الأمر الذي يمكن الباحثين من رؤية الجزيئات الصغيرة خلال التفاعلات الكميائية، وهو حالياً يعيش في سان مارينو في لوس أنجيلوس، حيث يعمل هناك أستاذاً رئيسياً للكيمياء والفيزياء في معهد كاليفورنيا للتقنية، وهو متزوج من السيدة ديما شاكر زويل "الفحام"، والتي تعمل طبيبة هناك، وقد تولى زويل مؤخّراً منصب مبعوث علمي للولايات المتحدة في دول الشرق الأوسط إذ إنّه نال هذه الترقية عن جدارة واستحقاق.


ولادته ونشأته وحياته العلمية

ولد زويل في مدينة دمنهور المصرية وذلك بتاريخ 26 أكتوبر عام 1946م، حيث انتقل مع عائلته إلى مدينة دسوق التي تتبع لمحافظة كفر الشيخ المصرية وكان ذلك في سن الرابعة من العمر، حيث أنهى فيها دراسته الأساسية، ثم نال شهادة الثانوية العامة ليلتحق بعدها بكلية العلوم في جامعة الإسكندرية حيث أمضى فيها أربع سنوات من التفوق ليحصل على شهادة البكالوريوس في العلوم بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف، وكان ذلك عام 1976م، وبعدها توالت نجاحاته العلمية لينال شهادة الماجستير عن بحث بعنوان " علم الضوء " بعد أن عُيّن معيداً في الكلية، ثم انتقل زويل للولايات المتحدة ليكمل الدكتوراة هناك بعد ان نال منحة دراسية مجانية في جامعة بنسلفانيا في علم الليزر.


كما تنقل زويل في عدة مناصب في أمريكا حيث عمل أستاذاً في معهد كاليفورنيا للتقنية، وكذلك باحثاً في جامعة كاليفورنيا، وأستاذاً في علم الكيمياء في جامعة كاليفورنيا وهو أعلى منصب علمي جامعي في الولايات المتحدة الامريكية، وقد حصل على الجنسية الامريكية عام 1982م.


إنجازاته العالمية

قام زويل بنشر ما يقارب 350 بحثاً علمياً متميزاً في أكثر من مجلة علمية متخصّصة كمجلتي سيانس ونيتشر، كما وضع اسمه على لائحة الشرف في الولايات المتحدة الأمريكية بين أهم الشخصيات التي كان لها بصمات مهمّة في تاريخ النهضة الأمريكية، حيث حصل على المرتبة التاسعة من بين 29 عالماً شهيراً كأينشتاين وجراهام بل وغيرهم.


جوائزه العالمية

حصل زويل على العديد من التكريمات العالمية التي قدّرت بأكثر من 31 جائزة دولية منها: جائزة وولتش الأمريكية، وجائزة ماكس بلانك الألمانية، وجائزة هوكست الألمانية، وجائزة هاريون هاو الأمريكية وغيرها.