ارتفاع درجة حرارة الطفل مع برودة الأطراف

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٥ ، ٢٧ مارس ٢٠١٧
ارتفاع درجة حرارة الطفل مع برودة الأطراف

درجة الحرارة العالية

ارتفاع درجة الحرارة عندَ الأطفال هي من أكثر الحالات المرضيّة التي تُصيبهم، وتكونُ مُقترنةً بالتهاباتٍ وأمراضٍ أُخرى، وحرارة الجسم المرتفعة دائماً ما تكون دليلاً على التهاب فيروسيٍ أو بكتيريٍ أصاب الطفل، وبالأخص في الأعمار التي تتراوح بينَ ستة أشهرٍ إلى مرحلة المدارس الأساسيّةِ للأطفال.


توجد الكثير من الأعراض التي تبيّن ما هوَ نوعُ المرض الذي أصاب الطفل، ولكن في حين أصيب الطفل بالحمّى وكانت أطرافه باردةً فهي من العلامات التي تدلُ على حالةٍ طبيّةٍ خطيرةٍ تستدعي التدخل الطبيّ الفوري.


أسباب ارتفاع الحرارة مع برودة الأطراف

العدوى بالجراثيم الفيروسيّة هيَ السبب الأول لارتفاعِ درجة الحرارة عندَ معظم الأطفال، والتي تُسبب الأمراض الشائعة مثلَ نزلات البرد، والسعال، والإنفلونزا، والإسهال، وبالتالي ارتفاعُ درجة الحرارة، أمّا العدوى بالجراثيم البكتيرية فهي أقلُّ شيوعاً من العدوى الفيروسية، ولكنها تُسبب ارتفاعَ درجة الحرارةِ أيضاً، ومن هذه الأمراض الالتهاب الرئويّ، والتهاب البول، والكلى، وتسمم الدم، والتهاب السحايا، وهي من بينِ أكثر الإصابات خطورةٍ المُرافقة للحرارة، ومن أكثرها شيوعاً عندَ الأطفال، ومن أعراضها:

  • ارتفاع درجة الحرارة مع برودةٍ في اليدين والقدمين.
  • آلامٌ في الساقين تتراوح شدّةُ الألم بين المتوسّطة والشديدة، وقد يُصعب على الطفل الوقوف أو حتى المشي.
  • بشرةٌ شاحبةٌ، لونٌ أزرقٌ داكنٌ حول الشفاه.
  • طفحٌ جلديّ على شكلِ مجموعاتٍ من البقعٍ الحمراء، أو الأُرجوانية والتي تنتشر في أماكن مُختلفةٍ في الجسم، وغالباً ما تكبر لتصبحَ على شكلِ شامةٍ، أو كدمة، ولا تتلاشى البقع عندَ الضغط عليها على العكس من الطفح الجلدي العادي، وقد لا يحدث الطفح في جميع حالات التهاب السحايا، أو تسمم الدم.
  • الإفراط في البكاء بنبرةٍ عاليةٍ مع الأنين.
  • التنفّس السريع، وقد يرتعش الطفل من برودة الأطراف.
  • النعاس أو النوم، وعدم الاستيقاظ بسهولة.
  • عدم شعور الطفل بالراحةِ عندَ حمله.


التخلّص من ارتفاع الحرارة

إذا كانَ ارتفاع درجة الحرارة عرضيّاً، وفوق المُستوى الطبيعيّ بقليل يُمكن اتباع بعضٍ من الخطوات التي تُساعد على التقليل من حرارة الطفل فيما يلي:

  • تبليل زوج من الجوارب القُطنيَّة بالقليل من الماء البارد، ثمَّ إلبساها للطفل وإلحاقها بجواربٍ أُخرى جافة، وتبديلها كلما لزم الأمر.
  • أثبتت الدراسات أنَّ شاي اليانسون يُخفف من تعرّق جسم الطفل عند ارتفاع درجة حرارة مما يُساعد على تخفيف الحرارةِ قليلاً.
  • الكمَّادات الباردة، والاستحمام يُساعدان بشكلٍ كبيرٍ على التخفيف من درجة الحرارة، ولكن يجب تجنّب الماء البارد والمثلّج.


فيديو عن ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال

لمزيد من المعلومات يمكنكم مشاهدة فيديو تتحدث فيه الدكتورة فداء الغرابلي عن ارتفاع درجة حرارة لدى الاطفال.