التخلص من التوتر والقلق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٣ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٨
التخلص من التوتر والقلق

ممارسة الرياضة

تعتبر ممارسة الرياضة إحدى الوسائل الفعّالة في تقليل مشاعر الإجهاد، حيثُ تفيد في التخلّص من القلق والتوتر وفق الاستراتيجيّات الآتية:[١]

  • تساهم ممارسة التمارين الرياضيذة في زيادة إفراز الإندروفين، وهو الهرمون المسؤول عن تحسين المزاج، ويعمل كمسكّن طبيعي للألم، بالإضافة لإفادتها في تقليل مستويات التّوتر وبالتالي التقليل من مستويات الكورتيزول في الجسم.
  • تفيد ممارسة الرياضة في تخليص الفرد من الآثار السلبية للقلق والتوتّر على نوعية نومه، وتعمل على تحسينها.
  • تعمل ممارسة الرياضة على تحسين الصورة الذّاتية، وبالتالي تزيد من مستوى الثقة بالنفس، وهذا بدوره يعزّز من الرفاهية العقلية.


الاسترخاء

تعد تقنيّة إزالة الضّغط إحدى وسائل الاسترخاء الّتي تساعد على التخلص من التوتر والقلق، ويُمكن تطبيق عدة صور لها، ومن ذلك استخدام غطاء الرقبة ذو الحرارة الدّافئة ووضعه حول الرقبة والكتفين لحوالي 10 دقائق، وأثناء ذلك يتم إغلاق العينين والعمل على استرخاء عضلات الوجه والرّقبة والصّدر والظّهر، وبعد إزالتها تُستخدم أداة ككرة التنس أو الأسطوانة المصنوعة من الرغوة للتخلّص من التوتر.[٢]


الضحك بصوت مرتفع

يُشكل الضحك بصوت مرتفع، وبحيث يكون مصدر الضحكة من البطن، وسيلة فاعلة لتقليل مستويات الإجهاد، ويعود ذلك لما يترتب على الضحك من تقليل لمستوى هرمون الكورتيزول الناتج عن التوتر، إلى جانب عمله على زيادة مستويات الإندروفين المُحسّن للمزاج، لذا يُنصح بالتوجه نحو مشاهدة المسرحيات الهزليّة أو مقاطع الفيديو المفضّلة لتعزيز الضّحك، أو حتّى تجربة قراءة القصص المصوّرة أو الدردشة مع شخص يساعد على رسم البسمة.[٢]


استراتيجيات إضافية تساعد على التخلّص من التوتر والقلق

يُساعد اتّباع الاستراتيجيّات الآتية على تخفيض مستويات القلق والتوتر:[٣]

  • تجربة كتابة الهموم أو أسباب القلق على ورقة، فهذا بمثابة عمليّة نقل لها من الجسم لخارجه.
  • في حال كان مستوى القلق الّذي يشعر به الفرد قليلاً أو متوسّطاً، فإنه من المفيد التوقّف عن مجابهته والاعتراف به كطريقة من طرق التخلّص منه.
  • محاولة تضمين وقت يومي للتأمل، بحيث تتراوح مدته ما بين 10-15 دقيقة.
  • الحرص على توفير الرّعاية الذّاتية، وذلك من خلال مراعاة الحصول على التغذية الصحيّة والراحة التي يحتاجها الفرد، إلى جانب الحصول على الدّعم الاجتماعي والمشاركة في الأنشطة الترفيهيّة.


المراجع

  1. Kerri-Ann Jennings (1-9-2016), "16 Simple Ways to Relieve Stress and Anxiety"، www.healthline.com, Retrieved 18-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Jeannette Moninger (10-12-2017), "10 Relaxation Techniques That Zap Stress Fast"، www.webmd.com, Retrieved 18-7-2018. Edited.
  3. Margarita Tartakovsky, "Therapists Spill: The Best Ways to Shrink Stress & Anxiety"، www.psychcentral.com, Retrieved 18-7-2018. Edited.