التخلص من وجع الظهر

كتابة - آخر تحديث: ٠٣:٤٤ ، ١٥ مارس ٢٠١٩
التخلص من وجع الظهر

العلاجات المنزلية

تُعدّ آلام الظهر من أبرز المشاكل الصحية والتي عادةً ما تصيب البالغين بين عمر 30-50 عاماً، وتتراوح آلام الظهر من المزمنة المستمرة إلى المفاجئة قصيرة المدة، وتتوفر العديد من العلاجات المنزلية التي من شأنها تخفيف آلام الظهر والتي يمكن اختيار أحدها بالاعتماد على نوع المسبب، ومن أبرز هذه العلاجات ما يأتي:[١]

  • الراحة: تساعد الراحة والاستلقاء على تخفيف آلام الظهر، وذلك عن طريق خفض مستوى النشاط البدني لأيام عدّة.
  • الكمادات الساخنة والباردة: للحرارة والبرودة دورٌ مهمٌ في تخفيف آلام الظهر والمساعدة على الحركة بشكل جيّد.
  • ممارسه الرياضة: تساهم ممارسة بعض التمارين الرياضية كالسباحة وتمارين الإطالة في تقوية عضلات الحوض، والبطن، والظهر، مما يسند العمود الفقري ويدعمه، وبالتالي تقليل الإحساس بآلام الظهر.


الطب البديل

قد يساهم الطب البديل في علاج مشكلة آلام الظهر لدى بعض الأشخاص، وقد لا يكون علاجاً مناسباً للبعض الآخر، وفي كلتا الحالتين يجب التنبه إلى ضرورة اللجوء إلى معالج مؤهل ومختص للقيام بإجراءات العلاج بالطب البديل، ومن أبرز هذه العلاجات ما يأتي:[٢]

  • المعالجة اليدوية: تستهدف المعالجة اليدوية مشاكل المفاصل، والعضلات، والعظام، حيث يكون الهدف الرئيسي هو علاج العمود الفقري.
  • التدليك باستخدام الإصبع: وهو أحد أنواع التدليك الذي يتم باستخدام الأصابع خاصة الإبهام، لإحداث ضغط على طول خطوط الطاقة في الجسم.
  • الوخز بالابر: (بالإنجليزية: Acupuncture) ويُعرف أيضاً بالإبر الصينية، ويعتمد هذا العلاج على وخز مناطق محددة في الجسم باستخدام إبر رفيعة، مما يحفز الجسم لإطلاق مسكنات الألم الطبيعية وتحفيز الأنسجة العصبية والعضلية.
  • اليوغا: تساعد تمارين اليوغا على تقوية عضلات الظهر وتخفيف الألم، مع ضرورة الانتباه إلى أنّه لا يمكن اعتمادها في حالات معيّنة، إذ إنّها قد تزيد المشكلة سوءاً.


الأدوية

يُعتبر العلاج الدوائي من الخيارات المتاحة لعلاج آلام الظهر، ويمكن استخدام مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبيّة لعلاج آلام الظهر الطفيفة، أمّا في الحالات الأكثر شدّة فيمكن اللجوء إلى الطبيب ليشخص الحالة ويصف العلاج الدوائي المناسب، وقد يوصي الطبيب باستخدام أحد الأدوية التالية:[٣]

  • مسكنات الألم من الحبوب والكريمات الموضعية.
  • مرخيات العضلات (بالإنجليزية: Muscle relaxant).
  • أشباه الأفيونيات (بالإنجليزية: Opioids).
  • مضادات الاكتئاب.
  • حقن الكورتيزون (بالإنجليزية: Cortisone).


الجراحة

عادة يتمّ اللجوء إلى الجراحة كخيار نهائي لعلاج آلام الظهر الشديدة، والمنتشرة، والتي تتسبب بضعف عام في العضلات وآلام في الساق، حيث تقتصر العمليات الجراحية عادّة على علاج المشاكل المتعلقة بالبنية والتي لا تستجيب للعلاجات الأخرى.[٣]


المراجع

  1. William Morrison, MD (June 6, 2016), "Lower Back Pain Treatment Options"، www.healthline.com, Retrieved February 26, 2019 . Edited.
  2. Peggy Pletcher, MS, RD, LD, CDE (Thu 23 Feb 2017), "What is causing this pain in my back?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved February 26, 2019 . Edited.
  3. ^ أ ب "Back pain", www.mayoclinic.org,Aug. 04, 2018، Retrieved February 26, 2019 . Edited.