الجزر والإمساك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٢ ، ١٨ مايو ٢٠١٦
الجزر والإمساك

الجزر

الجزر من أشهر أنواع الخضراوات الجذريّة، طعمه لذيذ، ولونه برتقالي، وهناك جزر بألوانٍ أخرى مثل الأصفر، والقرمزي، والأبيض، والأحمر، وله قوام مقرمش ومتماسك، ويعتبر منجماً للفيتامينات والعناصر الغذائية المفيدة، ويمكن تناوله نيئاً أو مشويّاً أو مقلياً أو مطبوخاً أو على شكل عصير، أو مضافاً إلى السلطات، وهو من النباتات التي تزرع في جميع أنحاء العالم.


القيمة الغذائيّة للجزر

يحتوي الجزر على العديد من الفيتامينات ومضادات الأكسدة، من أهمها فيتامين أ، والبيتا كاروتين، وألفا كاروتين، ومادة البولي أسيتيلين، والليوتين، والكربوهيدرات، والبروتينات، والأحماض الأكمينيّة، والألياف الغذائيّة الذائبة، والسكريّات، واليود، والبوتاسيوم، والصّوديوم، والكالسيوم، والبورون، وفيتامين ب المركب، وفيتامين ب 2، وفيتامين ب6، وفيتامين ك، وفيتامين هـ، وفيتامين ج، وفيتامين د، والبكتين.


فوائد الجزر

  • يحسّن القدرة على النظر، ويحمي العين من الإصابة بالأمراض، مثل إعتام عدسة العين.
  • يقضي على الجذور الحرة للخلايا، ويمنع انتشار الأورام السرطانيّة ونموّها، خصوصاً سرطان القولون، وسرطان الرئة، وسرطان المستقيم، وسرطان البروستاتا.
  • يزيد القدرة الجنسية عند الرجل.
  • يحمي من الإصابة بأمراض القلب والشرايين.
  • يخفف من ضغط الدم المرتفع.
  • يقلل من احتماليّة الإصابة بالجلطة والسكتة القلبيّة، والسكتة الدماغيّة.
  • يقلل نسبة الكولسترول الضار في الدم، ويمنع الإصابة بتصلّب الشرايين.
  • يحافظ على صحة الفم والأسنان، ويقوّي اللثة.
  • يزيد من إفراز اللعاب، ويوازن معدل حموضة الفم.
  • يمنع نخر الأسنان والطواحين، ويقضي على الرائحة الكريهة للفم، ويمنحه الأنفاس المنعشة.
  • يقي الكبد من الإصابة بالأمراض، وينقّيه من السّموم.
  • يمنع ترسّب العصارة الصفراويّة والدّهون في الكبد.
  • يطهّر الجسم من السموم والفضلات.
  • يمنح الجلد النضارة والحيويّة ويحميه من ظهور علامات الشيخوخة.
  • يعتبر واقياً طبيعيّاً للجلد من أشعة الشمس الضّارة، ويساعد على مقاومة الجلد للحروق والتصبّغات.
  • يوازن نسبة السكر في الدم، ويمنع ارتفاعه.
  • يعتبر مضاداً قويّاً للإسهال، خصوصاً عند الأطفال، عن طريق تناوله على شكل عصير.
  • يهدئ الجزر الأعصاب، ويمنح الشعور بالراحة والاسترخاء.


الجزر والإمساك

يعتبر الجزر من الأغذية التي تسبب الإمساك، لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من البكتين، لذلك فإنه يعتبر من الأغذية التي تعالج حالات الإسهال الشديد، والإفراط في تناوله يسبب الإصابة بالإمساك، لكن تناوله باعتدالٍ يعمل بطريقةٍ عكسيّةٍ، حيث يزيد من ليونة البراز، ويمنع الإصابة بالإمساك، لاحتوائه على بعض الزيوت والألياف الغذائيّة التي تذوب في الماء، والتي تمنح الليونة للأمعاء والقولون، وتخلّص الجسم من الفضلات، ولعلاج الإمساك ينصح بشرب كأس من عصير الجزر الطازج صباحاً ومساءً.