الحمل وخمول الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ١٠ أبريل ٢٠١٩
الحمل وخمول الغدة الدرقية

الحمل وخمول الغدة الدرقية

يؤثّر الحمل في الغدة الدرقية ووظائفها، وذلك بسبب تغيّر حجمها ومستوى إفرازها للهرمونات، وقد يؤدي ذلك في بعض الحالات إلى المعاناة من بعض أمراض الغدة الدرقية؛ مثل خمول الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Hypothyroidism)، حيث يُعزى السبب الرئيسي للإصابة بهذا المرض أثناء فترة الحمل إلى أحد أمراض المناعة الذاتية، والذي يُسمى التهاب الغدة الدرقية لهاشيموتو (بالإنجليزية: Hashimoto's thyroiditis)، كما أنّ هناك بعض العوامل والأسباب الأخرى؛ مثل تناول جرعةٍ غير كافيةٍ من العلاج المُخصص لخمول الغدة الدرقية في حال الإصابة السابقة بها، أو العلاج الزائد عن الحاجة لمرضى فرط الغدة الدرقية باستخدام الأدوية المضادة للغدة الدرقية.[١]


أعراض خمول الغدة الدرقية أثناء الحمل

عادةً ما تكون أعراض خمول الغدة الدرقية غير واضحة المعالم، وتظهر بشكل تدريجي، كما أنّ أعراض خمول الغدة الدرقية أثناء الحمل قد تبدو أقل وضوحاً مع بروز أعراض الحمل كالإعياء وزيادة الوزن، مما قد يُسبب تأخُراً في تشخيص الإصابة بها، وفيما يأتي ذكرٌ للأعراض الأكثر شيوعا لخمول الغدة الدرقية:[٢]

  • عدم وضوح تعبيرات الوجه.
  • عدم تحمل الطقس البارد.
  • التحدث ببطء.
  • غلاظة الصوت.
  • تدلي الجفون.
  • الإمساك.
  • زيادة الوزن.
  • جفاف الجلد وزيادة سماكته.
  • بطء نبضات القلب.
  • الارتباك.
  • تقلّص العضلات.
  • جفاف الشعر وتنافره وزيادة خشونته.
  • تساقط شعر الحواجب من الأطراف.
  • ألم أو خدران في اليدين.


تأثير خمول الغدة الدرقية على الجنين والحامل

تُعد هرمونات الغدة الدرقية مهمةً في تطوّر الجهاز العصبي ودماغ الجنين، لذا فإنّ عدم الخضوع للعلاج وبالأخص في الأشهر الأولى من الحمل قد يؤثر في مدى نمو الجنين، وتطوره، وفي مستوى ذكائه، كما قد يؤدي عدم الخضوع للعلاج وبالأخص في حالات خمول الغدة الدرقية الشديدة إلى حدوث بعض المشاكل الآتية:[٣]

  • الإجهاض.
  • الولادة المبكرة.
  • تسمم الحمل (بالإنجليزية: Preeclampsia).
  • فقر الدم.
  • ولادة جنين ميت.
  • قصور عضلة القلب.


المراجع

  1. "Pregnancy and Thyroid Disease", www.thyroid.org, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  2. "Hypothyroidism and Pregnancy", www.stanfordchildrens.org, Retrieved 13-3-2019. Edited.
  3. "Thyroid Disease & Pregnancy", www.niddk.nih.gov, Retrieved 13-3-2019.Edited.