السياحة في البرازيل

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٣٢ ، ١١ مايو ٢٠٢٠
السياحة في البرازيل

السياحة في البرازيل

تحظى دولة البرازيل (بالإنجليزية: Brazil) بقطاع سياحي قوي وحيوي، وتُمثّل السياحة صناعة متنامية ومتطوّرة في البلاد، حيث تستقبل البرازيل سنوياً الملايين -نحو ثلاثة ملايين زائر أجنبي- من الزوار والسياح من مختلف دول وبلدان العالم، ويعود الفضل في ذلك إلى وجود المناظر الطبيعيّة، والحدائق الوطنيّة العامة، والغابات الشاسعة، والمنتجعات والفنادق، والشواطئ الرملية، والمعالم التاريخيّة الأثريّة، والمواقع المدرجة ضمن قائمة مواقع التراث العالميّ التابعة لمنظمة اليونسكو.[١]

وللتعرّف إلى مدن البرازيل السياحية، يمكنك قراءة مقال مدينة سياحية في البرازيل.


عوامل جذب السياح في البرازيل

يوجد العديد من الأسباب والعوامل التي تدفع السياح لزيارة البرازيل، وفيما يأتي ذكر لأهمها:[٢]

  • كثرة الشواطئ: تشتمل البرازيل على طول حدودها الساحلية على حوالي 2000 شاطئ، بالإضافة إلى شواطئ الجزر التابعة للبلاد في المحيط الأطلسي، وبالتالي تكون البرازيل وجهة سياحية مناسبة لمحبي الأجواء الشاطئيّة، والرياضات المائيّة.
  • تنوّع المناظر الطبيعية: تشتمل البرازيل على 62 متنزهاً وطنياً، وعدد كبير من المحميات، ونهر الأمازون الشهير، وشلالات الغابة المطيرة، وشلالات إجوازو، وغيرها الكثير من المعالم الطبيعيّة.
  • التنوّع الثقافيّ: تحظى البرازيل بمزيج من التنوع الثقافيّ، مما نتج عن ذلك العديد من التقاليد والاحتفالات البرازيليّة، والتي جلبتها الشعوب الأصليّة والبرازيليون الأفارقة، مثل نمط بوسا نوفا الموسيقي، وفن الكابويرا القتاليّ.
  • الاحتفالات والمهرجانات: تشهد البرازيل إقامة العديد من الاحتفالات التي تحظى بشعبية كبيرة عند السكان والسياح، مثل الكرنفال، والاحتفال بالأسبوع المقدّس أو سيمانا سانتا البرازيلي، ومهرجانات شهر يونيو، ومهرجان القديس فيتو، واحتفال الإجازة المسيحية.
  • المأكولات: تُقدم البرازيل العديد من الأطعمة والأطباق الشهية، ذات المكونات المحليّة المتنوّعة، والتي يُعتبر بعضها من الأكلات التقليديّة بالبلاد.[٣]
  • الرياضة: تُعتبر البرازيل موطناً لأفضل منتخب على مستوى العالم في كرة القدم، إذ يمتاز الشعب البرازيل بِحُب هذه الرياضة بشكل كبير، وبالتالي لا يُمكن للزوار تفويت فرصة ممارسة كرة القدم هناك.[٣]
  • الطقس المعتدل: تحظى البرازيل بنحو 300 يوم مشمس خلال العام، وتكون الأجواء معتدلة ومناسبة خلال الخريف والشتاء.[٣]

وللتعرّف إلى الأمور التي تشتهر بها البرازيل، والتي قد تهمّ السائح خلال زيارته لها، يمكنك قراءة مقال بماذا تشتهر البرازيل.


أهميّة القطاع السياحي للبرازيل

يُعتبر القطاع السياحي في البرازيل ذا أهمية كبيرة للبلاد؛ فهو يُساهم في تنميّة الاقتصاد الوطني، حيث وصلت مساهمة قطاع السفر والسياحة ما نسبة 8.1% في الناتج المحلي الإجمالي وفقاً لإحصائيّات عام 2018م،[٤] كما ساهم قطاع السياحة في توفير عدد كبير من فرص العمل والوظائف للسكان المحليين، وأصبحت صناعة السياحة إحدى أكبر قطاعات العمل في البلاد؛ فقد وصلت عدد الوظائف المتاحة في هذا القطاع إلى نحو 250 ألف وظيفة خلال عام 2005م، وبلغ عدد الوظائف في صناعة السفر والسياحة البرازيلية نحو 9 مليون وظيفة بحلول عام 2004م، كما أن النمو السياحي أنعش الفنادق والمنتجعات، بالإضافة إلى المحلات والأسواق التجاريّة.[٥]

ولمعرفة مزيد من المعلومات حول السفر إلى دولة البرازيل، يمكنك قراءة مقال السفر إلى البرازيل.


تاريخ السياحة في البرازيل

حظي قطاع السياحة في البرازيل بتطوّر ملحوظ في الآونة الأخيرة؛ فقد كانت مساهمة قطاع السياحة قليلة إلى حد ما مقارنة بالدول المجاورة من الناحية الاقتصاديّة الاجتماعيّة للبلاد، ومع مرور الوقت تمَّ الاهتمام بقطاع السياحة واحتلت البرازيل المرتبة التاسعة من بين أكثر الوجهات السياحية في الأمريكيتين لعام 1990م، ثم شغلت المركز السادس في عام 1997م، وارتفعت أعداد الزوار بنسبة 6.9% مقارنة بعام 1996م، حيث بلغ عددهم نحو 2.8 مليون زائر وسائح،[٦] واستمر قطاع السياحة بالنمو، حيث سجّلت أحصائيات عام 2018م استقبال البرازيل لحوالي 6.6 مليون سائح دولي، بنسبة زيادة بلغت 0.5% عن عام 2017م،[٧] ومن الجدير بالذكر أن مُعظم الزوار قادمين هم من دول الأرجنتين، والأوروغواي، والباراجواي، وشيلي، وألمانيا، والبرتغال، وإيطاليا، والولايات المتحدة الأمريكيّة.[٥]


أنواع السياحة في البرازيل

تتيح البرازيل لزوارها وسياحها العديد من أنواع السياحة التي تُلبي مختلف الأذواق، وفيما يأتي ذكر لأهمها:[٨]

  • السياحة الشاطئيّة: تشتمل البرازيل على الآلاف من الشواطئ الممتدة على سواحلها، والتي تتميّز بمناظرها الطبيعية الفريدة.
  • السياحة البيئيّة الطبيعيّة: تحظى البرازيل بوجود العديد من مناطق الجذب الطبيعية التي تُمثّل موطناً لأنواع كثيرة من الحيوانات والنباتات، مثل؛ نهر الأمازون، وشلالات إجوازو، والمتنزهات الوطنيّة، والمحميات الطبيعيّة.
  • السياحة الثقافية والتراثية: تتيح البرازيل لزوارها الفرصة لاكتشاف التراث العرقي والثقافيّ المتنوع في البلاد من خلال إقامة العديد من المناسبات التقليديّة والاحتفالات التي تُعبر عن ثقافة وتراث الشعب البرازيلي.
  • سياحة الأطعمة والأغذيّة: يتميّز المطبخ البرازيلي بتقديم العديد من الأطباق والمأكولات المميزة ذات التنوع في المكونات المحلية، وتبعاً لاختلاف التقاليد الإقليميّة في البلاد.


أهم الأماكن السياحية في البرازيل

تضم البرازيل العديد من الأماكن والمعالم السياحية الرائعة، وفيما يأتي ذكر لأهمها:[٩]

  • شلالات إجوازو: توجد هذه الشلالات على حدود بين البرازيل، والأرجنتين، وباراغواي، وتعتبر واحدة من أكبر الشلالات على مستوى العالم، ويصل ارتفاع بعضها إلى نحو 80م.
  • تمثال المسيح الفادي: هو تمثال حجري ضخم للسيد يسوع المسيح بمدينة ريو دي جانيرو، حيث يُعتبر واحداً من أكثر المعالم جذباً للسياح والزوار؛ كونه من عجائب الدنيا السبع الجديدة، ورمز ديني في المجتمع الكاثوليكي.
  • أرخبيل فرناندو دي نورونا: هو متنزه بحري وطني محمي، يشتمل على نحو 21 جزيرة خلابة، والعديد من الشواطئ.
  • جبل بائو دي أكوكار: هو جبل صخري ضخم مُحاط بالمياه في مدينة ريو دي جانيرو.
  • منتزه لينسويس مارنيانسيس الوطني: يوجد في شمال البرازيل، ويشتمل على أراضٍ صحراوية وبحيرات.

ولمعرفة مزيد من المعلومات حول أهمّ المعالم السياحية في البرازيل، يمكنك قراءة مقال أهم المعالم السياحية في البرازيل.


أفضل وقت للسياحة في البرازيل

يعتمد أفضل وقت للسياحة في البرازيل على ماهية الأنشطة التي يرغب السائح في ممارستها، وهي كالآتي:[١٠]

  • المشي ومشاهدة المعالم السياحية: يُعد الوقت الأفضل للمشي ومشاهدة المعالم السياحيّة هو في فصل الشتاء التي يمتد بين شهري أيار/مايو و أيلول/سبتمبر، حيث تتراوح درجات الحرارة بين 20°-30°.
  • زيارة منطقة بانتانال: يُفضل زيارة أكبر الأراضي الرطبة الاستوائية في العالم (بانتانال) بموسم الجفاف بين شهري أيار/مايو، وأيلول/سبتمبر.
  • مشاهدة الطيور: يعد الوقت الأفضل لمشاهدة الطيور بين الفترة الممتدة بين شهري تموز/يوليو وأيلول/سبتمبر، حيث تظهر الأعشاب على سطح المستنقعات، مما يُشكل بيئة مناسبة ومنطقة سكن لأنواع عديدة من الطيور.
  • ممارسة رياضة ركوب الأمواج: يُعد الوقت الأفضل لممارسة الرياضات المائيّة هو بين تموز/يوليو، وشباط/فبراير، حيث يكون متوسط سرعة الرياح (37 كم/ساعة) 23 ميل في الساعة، ويفضل ممارسة ركوب ألواح التزلج الشراعي بين أيار/مايو، وشباط/فبراير.


ولمعرفة مزيد من المعلومات حول دولة البرازيل، يمكنك قراءة مقال معلومات عامة عن دولة البرازيل.


المراجع

  1. E. Bradford Burns ,Ronald Milton Schneider ،Preston E. James (30-3-2020)، "Brazil"، www.britannica.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.
  2. Patricia Ribeiro (6-4-2019), " Top 10 Reasons to Visit Brazil "، www.tripsavvy.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "10 Tempting Reasons to Visit Brazil", www.uniglobecarefreetravel.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.
  4. "Brazil - Contribution of travel and tourism to GDP as a share of GDP", knoema.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.
  5. ^ أ ب Bart Slob & Joseph Wilde, Tourism and sustainability in Brazil, Page 17،18. Edited.
  6. Guilherme Santana, An overview of contemporary tourism development inBrazil, Page 425،426. Edited.
  7. Marina Pasquali (7-8-2019), " Brazil: number of international tourist arrivals 2009-2018 "، www.statista.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.
  8. Patricia Ribeiro (6-4-2019), " Top 10 Reasons to Visit Brazil "، www.tripsavvy.com, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  9. Sarah Brown (19-3-2017), "20 Must-Visit Attractions in Brazil"، theculturetrip.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.
  10. Sarah Brown (5-1-2018), "The Best and Cheapest Time to Visit Brazil"، theculturetrip.com, Retrieved 7-4-2020. Edited.