الطعام في رمضان

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٣ ، ١٧ فبراير ٢٠١٩
الطعام في رمضان

الطعام في رمضان

يتميز رمضان باجتماع العائلة والأصدقاء للمشاركة في وجبتي الإفطار والسحور. إذ إنّ للصوم دورًا مهمًا في تعليم الصبر، والرحمة، والامتنان. كما يُذكر الناس بالذين يعانون من الفقر والجوع. وفيما يأتي أهم الأطعمة التي يتم تناولها في رمضان:[١]

  • يبدء العديد من المسلمين إفطارهم بتناول تمرة أو ثلاثة تمرات، وذلك اقتداءًا بما كان يفعله رسول الله محمد -صلى الله عليه وسلم- بالإضافة إلى الماء. وتُعدّ التمور مصدرًا ممتازًا للألياف، والسكر الطبيعي، والحديد، والمغنيسيوم. فهي تُساعد على استعادة نسبة السكر في الدم بعد ساعات طويلة من الصيام.
  • تُعدّ الشوربات من الخيارات الصحيّة لبدء الإفطار؛ وذلك لأنّها تُجدد سوائل الجسم وتدفئ المعدة، وتهيأها لاستقبال الأطعمة الأخرى. ومن أكثر أنواع الشوربات إعدادًا في رمضان: شوربة العدس، والدجاج، والشعيرية.
  • يتم استهلاك العصائر المنعشة، مثل: الجلاب، وقمر الدين، إما قبل أو بعد الوجبة، وذلك لتعويض السوائل المفقودة خلال اليوم.
  • تُعدّ الخضار الطازجة جزءًا مهمًا من وجبة الإفطار؛ لأنّها غنيّة بالألياف، والفيتامينات، والمعادن اللازمة للجسم بعد يوم طويل من الصيام. كما أنّها تَحُد من الانتفاخ، والإمساك وهما من المشكلات الشائعة بين الصائمين.
  • تناول الطبق الرئيسي، مثل: اليخنة، والخضروات المحشيّة كالكوسا وأوراق العنب المحشوة، أو الملوخية وغيرها الكثير، وذلك لما توفره من توازن بين الأطعمة والخضروات والبروتينات النشوية كاللحوم ، ودجاج، وسمك، ومنتجات الألبان، والفاصولياء.
  • تقديم عدد من الأطباق الجانبية، مثل: لفائف الجبن، والفطائر، والسمبوسك، والحمص بطحينة.
  • تناول الفواكه المجففة، مثل: المشمش، والتين، والزبيب، والخوخ بعد الإفطار. وهي من الخيارات الصحية غنيّة بالألياف، والمواد المغذية.
  • تناول وجبة السحور صحيّة لتوفير الطاقة الكافية للصائمين ومساعدتهم على تحمل 15 ساعة من الصيام. ويجب أيضًا شرب كمية كافية من الماء أثناء السحور للحفاظ على ترطيب الجسم خلال النهار.


الفوائد الصحيّة لصيام رمضان

يوجد للصيام في رمضان العديد من الفوائد الصحيّة للجسم، وفيما يأتي أهمها:[٢]

  • فقدان الوزن.
  • تقليل الكولسترول والدهون الثلاثيّة في الدم.
  • تعزيز جهاز المناعة في الجسم.


أطعمة يُنصح بتناولها عند وجبة السحور

يجب أنّ تكون وجبة السحور متوازنة، وذلك لتوفير الطاقة اللازمة لساعات الصيام الطويلة. حيث يجب أنّ تتضمن وجبة السحور الأطعمة التالية:[٣]

  • الفواكه والخضار.
  • الحبوب الكاملة.
  • مصادر البروتين.


مراجع

  1. "Traditional food of Ramadan", food-heritage.org, Retrieved 8-2-2019. Edited.
  2. "A healthy Ramadan", www.nutrition.org.uk, Retrieved 8-2-2019. Edited.
  3. "​​​Ramadan Fasting: What to Eat During Suhoor", www.healthxchange.sg, Retrieved 8-2-2019. Edited.