بحث عن خباب بن الأرت

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٦ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
بحث عن خباب بن الأرت

خباب بن الأرت

هو الصحابيّ الجليل خبّاب بن الأرتّ بن جندلة بن سعد بن خزيمة بن كعب بن سعد بن زيد مناة، من تميم، أبو يحيى التميميّ، كان من السابقين إلى الإسلام مع النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم-، حتى قيل إنّ إسلامه جاء بعد تسعة عشر رجلاً، وكان من أوائل من أظهر الإسلام أمام كفار قريش، وقد شهد مع النبيّ بدراً والمشاهد كُلّها، وعرف بثباته وصبره ونقله شيئاً من حديث النبيّ عليه السلام.[١]


صفات خباب بن الأرت

عُرف عن خبّاب -رضي الله عنه- العديد من الخصال العظيمة، وفيما يأتي ذكر بعضٍ منها:

  • الثبات على الإسلام؛ فقد كان يعمل خبّاب أجيراً عند أحد كفار قريش، فلمّا أظهر إسلامه امتنع سيّده أن يعطيه حقّه إلّا إذا كفر بمحمّدٍ، لكنّ خبّاب ثبت على دينه ورفض النزول عند أمر السيّد بالارتداد بعد الإسلام.[١]
  • كرمه وتقواه؛ فأصبح غنياً بعد فقرٍ في معظم حياته، فكان يضع دنانيره وذهبه في ناحيةٍ معروفةٍ من البيت، ولا يشدّ رباطاً عليه؛ ليأتي الفقراء والمحتاجون وقت ما يشاؤون فيأخذون منه دون حرجٍ أو سؤالٍ.[٢]
  • الصبر في سبيل الدين؛ فقد كانت السيّدة التي يعمل عندها خبّاب تأتي بحديدةٍ تصليها ثمّ تكوي بها رأسه، وخباب ثابتٌ صابرٌ، وقد اشتكى بعد ذلك حاله للنبيّ عليه السلام، فدعا له بالنصر، فأصاب سيّدته مرضٌ اضطرت فيه لكيّ رأسها لكي تتماثل للعلاج، فكان خباب يسخّن الحديد ويكوي بها رأسها ليخفّف عنها ألمها.[٣]


وفاة خباب رضي الله عنه

توفّي خبّاب بن الأرت -رضي الله عنه- في الكوفة، سنة سبعٍ وثلاثين للهجرة، وقد كان عمره ثلاثة وسبعين عاماً، صلّى عليه عليّ بن أبي طالب -رضي الله عنه-، ووقف بعد ذلك عند قبره وقال فيه: :رحم الله خباباً، فلقد أسلم راغباً، وهاجر طائعاً، وعاش مجاهداً".[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "خباب بن الأرت"، www.library.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-4. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "خباب بن الأرت"، www.islamstory.com، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-4. بتصرّف.
  3. "الصبر رجولة وتمكين (ثبات خباب بن الأرت)"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-4. بتصرّف.