ما هو صلح الحديبية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
ما هو صلح الحديبية

ما هو صلح الحديبية

خرج النبي صلى الله عليه وسلم في شهر ذي القعدة من العام السادس للهجرة ومعه ألف وأربعمئة من المسلمين إلى مكة المكرمة بهدف أداء العمرة، ولمَّا وصل إلى منطقة تُسمى الحديبية علم أنّ قريش ستمنعه من دخول مكة المكرمة، فأرسل إليهم عثمان بن عفان رضي الله عنه حتى يُخبرهم أنّه لم يأتِ لقتالهم، فاستجابت قريش إلى النبي صلى الله عليه وسلم وأرسلت سهيل بن عمر إليه للاتفاق على صلح أُطلق عليه اسم صلح الحديبية، وورد هذا الصلح في القرآن الكريم في سورة الفتح حيث قال عز وجل: (إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحاً مُبِيناً) [الفتح: 48].


شروط صلح الحديبية

  • حرية دخول أي شخص إلى عهد قريش أو عهد النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
  • منع الحرب لمدة عشر سنوات على التوالي.
  • رجوع المسلمين ذلك العام على أن يدخلوا مكمة المكرمة معتمرين في العام المقبل بشرط دخول مكمة دون سلاح ما عدا السيوف التي في أغمادهم، ودخولها بعد أن تخرج منها قريش، وألا تزيد مدة إقامة المسلمين في مكة المكرمة على ثلاثة أيام.
  • حُرمة الاعتداء على أي قبيلة أو شخص مهما كانت الأسباب والدوافع.
  • استرجاع المسلمين كل شخص يأتي إليهم من قريش مسلماً بغير إذن قريش، وألا ترد قريش من يعود إليها من المسلمين.


نتائج صلح الحديبية

الاعتراف بوجود الدولة الإسلامية

لأنّ المعاهدات تنشأ بين طرفين متساويين في القوة والعتاد والعزيمة ففي البداية كانت قريش تحارب الدولة الإسلامية ولا تعترف بوجود الدولة الإسلامية سياسياً، ومع صلح الحديبية اعترفت قريش بالدولة الإسلامية، مما أدَّى ذلك إلى اعتراف عدد كبير من القبائل العربية الأخرى بوجود وأهمية الدولة الإسلامية.


بث الخوف والرهبة في قلوب الكافرين

أيقن المشركون مع صلح الحديبية من أنّ الدين الإسلامي له النصر والقوة والمنعة وأصبحوا يحسبون حساباً لأتباع النبي صلى الله عليه وسلم، مما أدَّى إلى ميل عدد كبير من سادة قريش إلى الدين الإسلامي والدخول فيه مثل خالد بن الوليد وعمرو بن العاص.


اعتبار وثيقة صلح الحديبية لنشر الدين الإسلامي

تعريف الناس بالأحكام التشريعية الإسلامية، فكان صلح الحديبية بمثابة فترة للراحة والهدنة وتوفير الوقت الكافي لنشر الدين الإسلامي بين الناس، كما أدَّت هذه الفترة إلى تفرغ عدد كبير من المسلمين وإرسال رُسل مسلمين إلى ملوك الفرس والروم والقبط لهدايتهم إلى الدين الإسلامي.


إعطاء الوقت للمسلمين

لأخذ الاحتياطات والعتاد اللازم للتجهيز من أجل غزوة مؤتة، وكان الصلح مقدمة لفتح مكة المكرمة ونصر المسلمين فيها.