زريعة الكتان وفوائدها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٧ ، ١٤ يونيو ٢٠١٧
زريعة الكتان وفوائدها

زريعة الكتان

عرفت زريعة الكتّان بفوائدها واستخداماتها الجمّة في مختلف المجالات منذ القدم، فقد استخدمها الفراعنة لعلاج بعض الأمراض، ولعمل مركبات روائح عطرية، وقد بيّنت نتائج العديد من الدراسات والأبحاث القيمة الغذائية الكبيرة للزيت الموجود فيها، ودوره في المجال الطبي والتجميلي، وسنذكر في هذا المقال أهم فوائد زريعة الكتان.


فوائد زريعة الكتان

تليين الأمعاء

حيث تليّن بذور الكتّان الأمعاء؛ بفضل احتوائها على نسبة مرتفعة من الألياف، وبالتالي فهي تعالج الإمساك المزمن، ولإعداد وصفة من بذور الكتّان تفيد هذا الغرض يتم وضع عشرين غراماً من بذور الكتان في لتر من الماء على النار لخمس دقائق حتى يبدأ بالغليان، ثم نبعدع عن النار ونصفيه، ونشرب ماء بذورالكتان بعد تناول وجبة الصباح، ووجبة المساء.


الوقاية من الكولسترول

حيث بيّنت دراسة تم إجراؤها في العام 2005م إلى أنّ تناول عشرين غراماً من زريعة الكتان بصورة يومية وعلى مدار شهرين يساهم بشكل كبير في خفض نسبة الكولسترول عند الأشخاص الذين يرتفع الكولسترول لديهم بصورة متكررة، كما بيّنت دراسات أخرى أنّ هناك علاقة بين تراجع معدل الكولسترول المتراكم في الأوردة الدموية، وتناول زريعة الكتّان، وللاستفادة منها في هذا الغرض يجب إضافة ملعقة أو اثنتين من مطحون زريعة الكتّان إلى أطباق الطعام بشكل يومي.


مكافحة سرطان الثدي

يفيد تناول بذور الكتان النساء لاحتوائها على الفيتوإستروجين الذي يمنع ارتفاع معدل هرمون الإستروجين وتضخّم غدد الحليب، وبالتالي الوقاية من خطر الإصابة بسرطان الثدي، مع الأخذ بعين الاعتبار أنّ كل مئة غرام من زريعة الكتّان تحتوي على ثلاثمئة ألف ميكروغرام من الفيتوإستروجين والمعروفة بالجزيئات النباتية.


ملاحظة: في حال كانت السيدة تعاني من مرض سرطان الثدي، أو كان أحد من نساء عائلتها تعاني من هذا المرض؛ فإنّ الأفضل هو الابتعاد عن تناول زريعة الكتان.


منع الإصابة بالسكري

إنّ استهلاك هذه البذور يمكن أن يمنع ما نسبته ثمانين بالمئة من احتمالية الإصابة بالسكري من النوع الثاني، وذلك بفضل احتوائها على جزيئات نباتية لها خصائص كمضادات الأكسدة، وللاستفادة منها في هذا الغرض يجب إضافة ملعقة أو اثنتين من مطحون زريعة الكتّان إلى أطباق الطعام بشكل يومي.


منع تهيّج البشرة

لزريعة الكتّان خصائص مضادة للجراثيم والالتهابات، وبالتالي فإنّها تفيد من يعاني من ظهور الحبوب والبثور على بشرته، وتلطّف احمرار البشرة الناتج عن ذلك، ولتحضير الوصفة لهذا الغرض يجب اتباع الخطوات الآتية:

  • اطحني كمية مناسبة من بذور الكتّان.
  • أضيفي الماء بالتدريج حتى يتشكّل لديك عجينة لزجة.
  • سخّني العجينة على نار هادئة، ثمّ ضعيها على قطعة شاش سمكها سنتيمتر واحد.
  • طبقّي قطعة الشاش على المنطقة المصابة بالبثور.
  • كرري الوصفة ثلاث مرّات في اليوم كحدّ أعلى.