زيت كبد الحوت للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ١٤ مارس ٢٠١٦
زيت كبد الحوت للبشرة

زيت كبد الحوت

هو عبارة عن زيت عطري لونه أصفر، وله رائحة تشبه رائحة السمك كثيراً، يتمّ استخلاصه من كبد الحوت الأطلسي، ويتمّ تناوله كمكمّل غذائي، حيث يمدّ الجسم بالأحماض الدهنية المشبعة، والأحماض الدهنية غير المشبعة الأحادية، والأوميغا 3، ولديه العديد من الفوائد لجسم الإنسان، ويتمّ استخدامه لعلاج الكثير من المشاكل الصحية، والعناصر الغذائية الموجودة بزيت كبد الحوت هي : فيتامين A، وفيتامين D، وحمض الدوكوساهيكسانويك (DHA)، وحمض الدهني (EPA)، والأحماض الدهنيّة، وأوميغا 3، وسنتعرّف في هذا المقال على فوائد زيت كبد الحوت بشكل عام، وللبشرة بشكل خاصّ.


فوائد زيت كبد الحوت

هناك العديد من الفوائد لكبد الحوت، نذكر منها الآتي:

  • يخفّف من التهاب المفاصل.
  • يخفّف من آلام العضلات.
  • يحارب أمراض القلب.
  • يخفض من نسبة الكولسترول في الدم.
  • يحمي من عدوى الأذن الداخلية.
  • يخفض من مستويات الدهون الثلاثية في الدم.
  • يمنع من ظهور الصدفية.
  • يحمي من العيوب الخلقية الناجمة عن نقص فيتامين A وD.
  • يعالج مرض كرون.
  • يخفض من الضغط العالي.
  • يقلل من خطر انكماش الذئبة.
  • يخفّف من ألم الرأس.
  • يحارب الالتهابات.
  • يساعد في تنظيم الجهاز المناعيّ.
  • يساعد في تهدئه الشعب الهوائيّة والربو.
  • يحارب أمراض الكلى.
  • يحافظ على صحّة الدماغ.
  • يحسّن من الحالة النفسية.
  • يحارب مرض السكري لدى الأطفال.


فوائد زيت كبد الحوت للبشرة

  • يعالج البشرة الجافّة: يساعد على ترطيب البشرة وتنعيمها، فهو يعمل على خفض مستويات الليكوترين، وهو الإنزيم الذي يرتبط بجفاف البشرة.
  • يعالج الصدفية: يعتبر مرض الصدفية من أمراض الجلد التي تؤثر على حياة خلايا الجلد، حيث تتراكم خلايا الجلد بسرعة كبيرة لتكون بقعاً قشرية سميكة، ويكون شكل هذه البقع قبيحة الشكل، وتسبّب الحكّة، والألم، وتهيّج في الجلد، ويعتبر زيت كبد الحوت هو العلاج المناسب لهذه البقع، فهو يحتوي على الأوميجا 3 التي تحدّ من العوامل المسبّبة للالتهابات التي تؤدي لحدوث الصدفية، ويمكن أن نضعه على الجلد، أو يمكن استخدامه بصورة سائلة.
  • يعالج الأكزيما: وهو نوع من الأمراض الجلدية التي تؤدّي إلى التهابات في الجلد، وعندما يتطوّر المرض يتسبّب في احمرار، وتورّم، وحكة في الجلد، ويعتبر زيت كبد الحوت علاجاً جيداً له، وذلك لاحتوائه على الأحماض الدهنية، وأوميجا 3، حيث يعمل على محاربة الالتهابات ويخفّف من الطفح الجلدي.


أضرار زيت كبد الحوت

هناك مخاطر من الممكن أن يتعرّض لها الإنسان في حالة تمّ تناوله بجرعات عالية، نذكر منها الآتي:

  • التشوّش ذهني.
  • فقدان العظام.
  • تلف الكبد.
  • تساقط الشعر.
  • حرقة في المعدة.
  • نزيف في الأنف.