سبب زيادة الوزن أثناء الرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٤٠ ، ٢٥ يناير ٢٠١٧
سبب زيادة الوزن أثناء الرجيم

زيادة الوزن أثناء الرجيم

يتوقّع الذين يمارسون الرجيم أن يقفوا على الميزان ويتفاجؤوا بأنّ وزنهم قد قلّ واقترب من الوزن المثالي، ولا يخطر ببال أحدٍ منهم أنّه يمكن أن يزيد وزنهم بدلاً من أن يقلّ بعد أسابيع أو أشهر طويلة من الرجيم، الأمر الذي قد يحبطهم ويحدّ من عزيمتهم لمتابعة الرجيم وبذل جهد إضافي للوصول إلى ما يصبون إليه، ولكنّ زيادة الوزن أثناء الرجيم لها أسباب مختلفة لا تدلّ بالضرورة على عدم نفع النظام الغذائي المتبّع لديهم، وفي هذا المقال سنذكر بعضاً من هذه الأسباب.


أسباب زيادة الوزن أثناء الرجيم

الجفاف الناتج عن احتباس السوائل

وظيفة الكلى الحفاظ على مستويات السوائل والصوديوم في الجسم، وعند حصول نقص في مستويات السوائل الضروريّة للجسم تتعاون الكلى مع هرمونات مضادّة لإدرار البول بالحفاظ وحبس السوائل المتبقيّة في الجسم، مسبّبةً زيادة في الوزن، ويعتمد ذلك بشكل أو بآخر على كمية المياه التي تشربها في اليوم.


التجويع

أكبر خطأ يمكن أن ترتكبه أثناء ريجيمك هو أن تجوّع نفسك وتمتنع عن تناول الطعام لفترات طويلة تزيد عن خمس ساعات وأكثر؛ لأنّ الجسم الذي تنقصه الطاقة يعمل على تخزين السعرات الحرارية الموجودة فيه بدلاً من حرقها، وعملية حرق الدهون من العمليات الأيضيّة التي تحتاج إلى طاقة الناتجة عن تناول الطعام الصحي.


تناول الكربوهيدرات

إن كنت قد تناولت وجبة مليئةً بالكربوهيدرات في اليوم السابق فمن البديهيّ أنّ وزنك سيزيد في اليوم التالي؛ لأنّ الكربوهيدرات وخاصة التي تتحول إلى جليكوجين تتخزّن في الجسم وتحتفظ بالسوائل التي تزيد من الوزن إن لم يتم تحويلها إلى طاقة.


التقلّبات الهرمونية

يشهد جسم المرأة قبل موعد الدورة الشهرية تقلّبات هرمونية تجعل فيها هرمون الإستروجين الهرمون المهيمن، والذي يؤثر بدوره على طريقة عمل هرمونات إدرار البول في الجسم، ولذا تشهد المرأة قبل موعد دورتها الشهرية زيادةً في جسمها نتيجةً احتباس السوائل وعند انتهاء موعد الدورة يعود وزنها كما السابق، كما تشهد تغيّرات هرمونية تؤدّي إلى زيادة الوزن عند تناولها حبوب منع الحمل وعند حصول الحمل في جسمها أو عند تناولها لعقاقير الإستروجين.


عدم حساب الوزن في نفس الوقت

للحصول على الوزن الصحيح كل مرة تزن بها يجب أن يكون في نفس الموعد، فمثلاً لو وزنت نفسك في الصباح الباكر بعد إفراغ مثانتك يجب أن تزن نفسك في اليوم التالي أو الأسبوع التالي في الصباح الباكر وبعد إفراغ مثانتك، فلو وزنت نفسك قبل إفراغها أو بعد تناول وجبة الغذاء ستلاحظ زيادةً على الوزن.