سبب زيادة الوزن أثناء الرجيم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٨ ، ٧ يوليو ٢٠٢٠
سبب زيادة الوزن أثناء الرجيم

زيادة الوزن أثناء الرجيم

يتَّبع البعض نظاماً غذائيّاً لإنقاص الوزن، ويشعر أنّه على الرغم من اتّباع تعليمات هذا النظام بطريقةِ صحيحة، إلا أنَّه لا يصل إلى النتائج التي كان يتوقّعها، وفي بعض الأحيان قد يستمرّ البعض في اكتساب الوزن بالرغم من اتّباعهم لنظامٍ غذائيٍّ يهدف إلى خسارته، وفي الحقيقة قد يحدث ذلك بسبب اتّباع نصائح قديمة أو خاطئة، أمّا إذا كان النظام الغذائيّ المُتّبع صحيحاً وصحيّاً، فإنّه يُنصح بمُراقبة العادات الغذائيّة واكتشاف السلوكيات التي تؤدي إلى زيادة الوزن وتجنُّبها، وتجدر الإشارة إلى أنّه يُنصح بعدم معاقبة النفس لأنَّ الضغط والتوتّر قد يؤدي إلى اكتساب المزيد من الوزن.[١][٢][٣]


أسباب زيادة الوزن أثناء الرجيم

هناك بعض العوامل التي قد تسبب زيادة الوزن أثناء الرجيم، ونذكر منها ما يأتي:

  • تناول كميات كبيرة من السعرات الحرارية: تعتمد عمليّة إنقاص الوزن على كميّة السعرات الحرارية التي تدخل الجسم مقابل كمية السعرات التي يحرقها، إذ يجب أن تكون كميّة السُعرات الحرارية المُتناولة أقل من تلك المُستهلَكة في العمليات الأيضية والأنشطة اليومية، وفي أغلب الأحيان قد يشعر الشخص أنَّه يتناول كميّاتٍ قليلةً من السعرات، إلّا أنَّ معظم الأشخاص يميلون للتقليل من شأن ما يتناولونه من طعام ولا يعترفون به، كما أنَّ البعض قد يتناولون كميّاتٍ كبيرةً من الأطعمة الصحيّة مثل المُكسرات، والجبن ظنّاً منهم أنَّها لا تؤثر في عمليّة إنقاص الوزن، إلا أنَّها تكون غنيّةً بالسعرات الحراريّة، لذلك من الضروريّ الانتباه إلى الكميّات وحجم الحصص الغذائيّة، خاصةً عند تناول الطعام في الخارج، أو تناول وجبات بأحجام كبيرة.[١][٢]
  • احتواء الطعام على إضافات عالية بالسعرات الحرارية: عادةً ما يميل الأشخاص لاستخدام بعض الإضافات إلى السلطات وغيرها من الأطعمة الصحيّة، وقد تكون هذه الإضافات دسمة مثل الجبنة، والخبز المحمص، والصلصات الكريمية، مما يؤدي إلى زيادة السعرات الحرارية المتناولة، فقد تحتوي ملعقةٌ واحدةٌ كبيرةٌ من الزبدة على 102 سعرة حرارية، لذا فإنَّ السلطات، والدجاج المشوي المُقدّم في المطاعم السريعة قد لا يختلف كثيراً عن الوجبات ذات السعرات الحراريّة عالية كالبرجر من حيث السعرات الحرارية.[٣]
  • استهلاك كميّات كبيرة من المشروبات الغنيّة بالسعرات الحرارية: على الرغم من أنّ الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية، والمشروبات المّحلاة عند اتّباع نظام غذائي لإنقاص الوزن يُعدُّ أمراً جيّداً، إلّا أنّ الاتجاه إلى عصائر الفاكهة بدلاً من تلك المُشروبات لا يُعدُّ مناسباً لحميات خسارة الوزن؛ حيثُ إنّ عصائر الفاكهة تحتوي على كميّاتٍ كبيرةٍ من السكر حتى لو كانت طبيعيّة بالكامل، وذلك قد يؤثر سلباً في الصحّة والوزن تماماً كما تفعل المشروبات المحلاة بالسكر، إضافة إلى أنّ السعرات الحرارية القادمة من السوائل ليس لها التأثير نفسه الذي تقوم به تلك القادمة من الطعام الصلب على مراكز الشبع في الدماغ، ممّا يؤدي إلى تناول كميّاتٍ أكبر من الطعام.[١]
وتجدر الإشارة إلى أنَّ العلبة الواحدة من المشروبات الغازية تحتوي على 150 سعرة حرارية تقريباً، مُعظمها قادم من السكر المضاف لها، ممّا يعني أنَّ تناول علبة واحدة فقط منها يومياً دون تقليل باقي السعرات الحرارية قد يؤدي إلى اكتساب 2.2 كيلوغرام تقريباً في السنة، كما أنّ هذه الشروبات قد تُسبّب العديد من المشاكل الصحيَّة مثل: السكري من النوع الثاني، وأمراض القلب،[٤] ولذلك فإنّ الماء، أو الحليب خالي الدسم، أو عصير الخضروات تُعدُّ جميعها بدائل صحيّة وأفضل من المشروبات عالية السعرات.[٣]
  • اضطراب نهم الطعام: (بالإنجليزيّة: Binge eating disorder)، يرتبط اضطراب نهم الطعام غالباً في الحرمان من تناوله،[٥] حيثُ إنّ اتّباع الحميات الغذائيّة التي تستثني مجموعةً كاملةً من الأطعمة يُعدُّ أمراً غير صحيّ، ويُؤدي إلى رغبةٍ شديدة في تناول هذه الأطعمة بكمياتٍ كبيرة.[٦]
  • احتباس السوائل: يُعدّ احتباس الماء في الجسم أحدَ أسباب زيادة الوزن المؤقتة، وعادةً ما تظهر هذه المشكلة لدى النساء بسبب تغيّرات الهرمونات أثناء فترة الدورة الشهرية، وتجدر الإشارة إلى أنَّ ممارسة الرياضة قد تُساعد على التخفيف من الآثار الجانبية المُصاحبة للدورة الشهريّة، كما أنّ تناول كميّاتٍ كبيرة من الصوديوم، والطعام المليء بالملح يؤدي إلى احتباس السوائل وزيادة الوزن.[٧]
  • اكتساب كتلة عضلية: عند البدء باتّباع نظام حياة صحيّ وومُمارسة الرياضة يبدأ الجسم ببناء العضلات؛ خاصّةً إذا كان الشخص غير نشيط قبل البدء بممارسة الرياضة، وعلى الرغم من أنّ الجسم يخسر الدهون، إلّا أنّ وزن الجسم يزيد بسبب زيادة الكتلة العضليّة، الأمر الذي يُعدُّ إيجابيّاً، ومن الجدير بالذكر أنّ كميّة العضلات المُكتسبة تعتمد على النظام الغذائي المُتبع، وعلى نوعية التدريبات التي يقوم بها الشخص، بالإضافة إلى جينات الشخص الوراثية.[٧]


ولقراءة المزيد عن الأسباب التي تعيق عملية نزول الوزن يمكن الاطلاع على مقال سبب عدم نزول الوزن مع الرجيم والرياضة


نصائح لتجنب زيادة الوزن أثناء الرجيم

يمكن لاتّباع بعض النصائح أن يساعد على تجنب زيادة الوزن أثناء اتّباع نظامٍ غذائيٍّ لخسارة الوزن، ونذكر منها ما يأتي:

  • التأكد من عدم المعاناة من حالات طبية تؤدي إلى زيادة الوزن: تلعب الهرمونات دوراً مهماً في العمليات الأيضية، وتؤثر في قدرة الجسم على استخدام الطاقة، ولذلك فإنّ المشاكل المُرتبطة بالهرمونات مثل قصور الغدة الدرقيَّة (بالإنجليزيّة: Hypothyroidism)، ومتلازمة كويشنغ (بالإنجليزيّة: Cushing syndrome) قد تتسبب في زيادة الوزن، فمثلاً يعاني الأشخاص المصابين بقصور الغدة الدرقية من انخفاض مستوى هرمونات الغدّة الدرقية مما يُسبب خللاً في عمليات الأيض، ولذلك فإنّ وزن هؤلاء الأشخاص قد يزيد على الرغم من اتباعهم لنظام غذائي صحيّ، كما أنّ الأشخاص المُصابين بمتلازمة كويشنغ، ترتفع لديهم مستويات هرمون الكورتيزول في الدم، مما يزيد من الشهيّة، وزيادة تخزين الدهون في الجسم.[٨]
إضافة إلى ما سبق فإنَّ عدداً من النساء يُعانين من زيادة في الوزن في فترة انقطاع الطمث (بالإنجليزيّة: Menopause)، على الرغم من تناولهنّ لكميات طبيعية من الطعام، وممارسة التمارين الرياضية، ومن الجدير بالذكر أنَّ الحلّ الوحيد لجميع المشاكل السابقة هو مُعالجة الخلل الحاصل في الهرمونات،[٨] ومن جهةٍ أخرى قد تتسبّب بعض الأدوية بزيادة الوزن، ومن أهمّ هذه الأدوية: الإنسولين، والستيرويدات، والأدوية المضادة للذهان، وعلى الرغم من ذلك لا يُنصح بإيقاف تناول هذه الأدوية إلّا باستشارة الطبيب.[٩]
  • معرفة الحصص الغذائية اللازمة: تعتمد كميّة السعرات الحراريّة الي يحتاجها الجسم لإنقاص الوزن أو الحفاظ عليه، على العديد من العوامل، مثل العمر، والجنس، والوزن، ومعدل الأيض، ومُعدل النشاط البدني، والعديد من العوامل الأخرى.[١٠]
ولقراءة المزيد عن الحصص الغذائية يمكن الرجوع لمقال ما المقصود بالحصة الغذائية.
  • قراءة الملصق الغذائي: تُعدّ قراءة الملصق الغذائيّ للصلصات، والمشروبات، والأطعمة المُعلبة من الأمور المهمة لعملية إنقاص الوزن، فقد تحتوي هذه المُنتجات على كميات كبيرة من السعرات الحرارية، والكربوهيدرات، والسكريات، والدهون.[١١]
  • تناول كميات جيدة من البروتينات والألياف: إذ يُساهم تناول البروتينات في تقليل مستويات هرمون الجوع المعروف باسم الجريلين (بالإنجليزيّة: Ghrelin)، وزيادة مستويات هرمون الشبع، مما يُساعد على تعزيز الشعور بالشبع، تماماً كما تفعل الألياف، مما يساهم في إنقاص الوزن، وفي ما يأتي بعض الأطعمة الغنية بالألياف:[١٢]
    • منتجات الحبوب الكاملة: مثل حبوب الإفطار الكاملة، وخبز القمح الكامل، والمعكرونة المُحضّرة من الحبوب الكاملة، بالإضافة إلى الشوفان، والشعير، والشيلم.
    • الخضروات والفواكه.
    • البازلاء، والفاصولياء، والبقوليات.
    • البذور والمكسرات.
  • شرب كميّاتٍ كافية من الماء: يخلط بعض الناس عادةً بين الشعور بالجوع، والشعور بالعطش، مما يؤدي إلى تناول الطعام بدلاً من شرب الماء،[١٣] وتجدر الإشارة إلى أنَّ شُرب الماء يُساعد على خسارة الوزن بطرقٍ عدة، فهو يُساهم في تقليل الشهيَّة، وتعزيز عمليّات الأيض، وجعل التمارين الرياضية أسهل، وأكثر كفاءة، ممّا يساهم في خسارة الوزن بشكلٍ أفضل.[١٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Franziska Spritzler (8-8-2016), "15 Common Mistakes When Trying to Lose Weight"، www.healthline.com, Retrieved 13-6-2020. Edited.
  2. ^ أ ب Sylvie Tremblay, "I Am Exercising & Eating Right, Why Am I Gaining Weight?"، www.livestrong.com, Retrieved 13-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت Kathleen Zelman (19-12-2008), "Diet Mistakes: 6 Reasons You're Not Losing Weight"، www.webmd.com, Retrieved 13-6-2020. Edited.
  4. "Sugary Drinks", www.hsph.harvard.edu, Retrieved 14-6-2020. Edited.
  5. Polivy Janet, Zeitlin Sharon, Herman Peter And Others (1994), "Food restriction and binge eating: A study of former prisoners of war.", Journal of Abnormal Psychology, Issue 2, Folder 103, Page 409–411. Edited.
  6. Paige Waehner (25-1-2020), "Reasons You Regain the Weight"، www.verywellfit.com, Retrieved 14-6-2020. Edited.
  7. ^ أ ب Paige Waehner (7-4-2020), "Why You May Be Gaining Weight After Working Out"، www.verywellfit.com, Retrieved 25-6-2020. Edited.
  8. ^ أ ب Corinne O'Keefe Osborn (14-1-2020), "Everything You Should Know About Hormonal Imbalance"، www.healthline.com, Retrieved 14-6-2020. Edited.
  9. "Hidden causes of weight gain", www.nhs.uk,20-8-2018، Retrieved 14-6-2020. Edited.
  10. "Just Enough for You: About Food Portions", www.niddk.nih.gov,12-2016، Retrieved 25-6-2020. Edited.
  11. Carolyn Robbins (11-9-2019), "6 Things to Do When Your Weight Loss Stalls"، www.livestrong.com, Retrieved 25-6-2020. Edited.
  12. Tracey Strudwick (3-7-2018), "How to naturally lose weight fast"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-6-2020. Edited.
  13. "12 tips to help you lose weight", www.nhs.uk,29-11-2019، Retrieved 14-6-2020. Edited.
  14. "Yes, drinking more water may help you lose weight", www.hub.jhu.edu, Retrieved 14-6-2020. Edited.