شروط الإحرام للمرأة في العمرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٠ ، ٣ يوليو ٢٠١٩
شروط الإحرام للمرأة في العمرة

شروط الإحرام للمرأة في العمرة

يُسَنّ للمرأة إذا أرادت أداء العمرة أن تقومَ بالاغتسال، حتى لو كانت في حالة الحيض والنفاس، وممّا يدلّ على سنة الاغتسال في حقّ النساء عند الإحرام ما جاء في السنة النبوية، حينما أمر النبي عليه الصلاة والسلام أسماء بنت عُمَيس، حينما ولدت ابنها بأن تغتسلَ، ثمّ تحرم، وذلك في حجة الوداع، وأمّا فيما يتعلق بالثياب فإنّ للمرأة أن تلبسَ ما شاءت من الثياب عند إحرامها، شريطة أن تبتعدَ عن التبرج والزينة، وأن تجتنبَ لبس القفازين أو النقاب، ولها أن تغطّيَ وجهها أمام الرجال غير المحارم، ثمّ يُسَن للمرأة أن تصليَ ركعتين قبل الإحرام، ثمّ تشرع بالنّسك، ثمّ تلبي بالعمرة بقولها لبيك الله عمرة، ثمّ تكثر من التلبية، حتى تصلَ إلى الحرم للطواف، ولا يجوز للمرأة أن ترفعَ صوتها بالتلبية، لأنّ الله تعالى أمرها بالستر.[١]


محظورات الإحرام على المرأة

تشتركُ المرأة مع الرجل في أغلب محظورات الإحرام، ومنها على سبيل المثال وضعُ الطيب على الثياب، أو البدن بعد عقد نيّة الإحرام، وكذلك يحرم على المرأة أن تزيلَ شعرها وهي محرمة، أو تقلّمَ أظافرها، كما لا يجوز للمرأة المحرمة أن تتجاوزَ الميقات المكاني للإحرام دون أن تحرمَ منه، ولو كانت حائضاً، أو نفساء، ذلك أنّ الإحرام لا تُشترط فيه الطهارة، وإنّما تُشترط الطهارةُ للطواف، وعلى المرأة التي تجاوزت الميقات دون أن تحرمَ أن تعودَ إليه، وإذا لم تعد لزمها الدم.[٢]


حكم ذهاب المرأة للعمرة دون محرم

حكمُ الذهاب إلى العمرة دون محرم فقد ذهب جمهور علماء الأمة إلى عدم جوازه إذا كانت عمرةَ تطوّع، أمّا إذا كانت تلك العمرة هي عمرة الإسلام فمن العلماء من قال أنّه يجوز للمرأة الذهاب إليها دون محرم مع رفقة مأمونة، لأنّها عمرة واجبة، وهي من المسائل الخلافية بين العلماء في تلك الحالة.[٣]


المراجع

  1. "صفة العمرة للمرأة"، إسلام ويب، 2010-9-4، اطّلع عليه بتاريخ 2018-10-2. بتصرّف.
  2. "خصوصيات النساء في الحج"، الإسلام سؤال وجواب ، 2006-11-29، اطّلع عليه بتاريخ 2018-10-2. بتصرّف.
  3. "حكم سفر المرأة للعمرة بدون محرم"، إسلام ويب، 2010-8-10، اطّلع عليه بتاريخ 2018-10-2. بتصرّف.