صيد الطيور في العراق

صيد الطيور في العراق

صيد الطيور في العراق

تتعرّض الطيور للصيد في العراق لأسباب عدّة من بينها توفير مصدر للدخل من خلال بيع الطيور داخل العراق أو للدول المجاورة، بالإضافة إلى أنّ الطيور التي تُصطاد تُشكّل مصدراً رئيسيّاً للغذاء،[١] بما في ذلك البط الرخامي الذي يتميّز بطعمه الشهي والذي أصبح مهدّداً بالانقراض، كما يصطاد من الأشخاص الطيور في العراق للترفيه فقط،[٢] وفي ما يأتي أهم الطيور التي تُصطاد في العراق وأماكن اصطيادها:[٣]

  • الحبارى الآسيوي: يُصطاد في السهوب القاحلة غرب العراق في محافظة الأنبار، وفي مناطق أخرى من العراق.
  • البلبل أبيض الأذن: يُصطاد في محافظة ديالى.
  • حجل الشوكار: يُصطاد في كردستان العراق، ويُباع ضمن تجارة الحيوانات الأليفة في جميع أنحاء العراق.
  • الصقور: ومنها ما يأتي:[١]
    • صقر الغزال: يُصطاد في فصل الشتاء في المناطق القاحلة غرب وشرق العراق، بما في ذلك السهوب الغربية في محافظة الأنبار.
    • صقر الشاهين: يُصطاد بالقرب من المسطحات المائية الكبيرة مثل: بحيرة دوكان في محافظة السليمانية، وبحيرة الثرثار في محافظة صلاح الدين، وشبه جزيرة الفاو في البصرة، وذلك عادةً خلال فترتيّ الهجرة الشتوية والخريفية.


قوانين صيد الطيور في العراق

أصدرت الجهات المختصة بتنظيم صيد الطيور في العراق والمتمثّلة في وزارة الزراعة، ووزارة البيئة، ووزارة التعليم والبحث العلمي تعلميات تتضمّن الأنواع المسموح صيدها، والأنواع المحمية، وطرق الصيد المسموحة، وحدّ الحيازة، ومواسم الصيد وغيرها، ومن أهم تلك التعليمات ما يأتي:[٤]

  • حظر صيد أو إمساك 34 نوعاً من الطيور إلّا إذا كان الهدف من ذلك إجراء الدراسات والتجارب العلمية عليها، وذلك بعد الحصول على موافقة من الجهات المختصّة، ومن هذه الأنواع الغطاس المتوج، والقاذف الأفريقي، ومالك الحزين، وأبو منجل ناسك، وأبو منجل المقدس الأفريقي، وغيرها.
  • حظر صيد الطيور بالشباك، والفخاخ، والسموم.
  • حظر صيد الطيور باستخدام السيارات أو الطائرات.
  • حظر استخدام بنادق الشوزن، والبنادق الآلية، والرشاشات لصيد الطيور.
  • حظر جمع بيوض الطيور البرية أو تخريب أعشاشها.


تنوع الطيور في العراق

تُعتبر الطيور من الحيوانات الموجودة بكثرة في العراق، حيث يوجد فيه العديد من الأنواع المقيمة والمهاجرة، ومن الجدير بالذكر أنّ أعداد الطيور المهاجرة والزائرة الموسمية في المناطق الرطبة الجنوبية تناقصت مؤخّراً،[٥] ومن أكثر أنواع الطيور في العراق شيوعاً؛ البط البري، والإوز، والحجل الأسود، والحباريات، والقطويات، والطيور الجارحة مثل؛ الصقور، والعقاب، والباز.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب Hana Raza, Omar Fadhel, Korsh Ararat, and others(7-2011), "Animal and Bird Trade and Hunting in Iraq"، www.natureiraq.org, Retrieved 19-1-2021. Edited.
  2. PETER SCHWARTZSTEIN (6-2-2017), "Iraq's Unique Wildlife Pushed to Brink by War, Hunting"، www.nationalgeographic.com, Retrieved 18-1-2021. Edited.
  3. Hana Raza,Omar Fadhel,Korsh Ararat, and others (1-5-2016), "Animal and Bird Trade in Iraq"، www.researchgate.net, Retrieved 18-1-2021. Edited.
  4. "Summary of National Hunting Regulations: Iraq", datazone.birdlife.org,1-6-2016، Retrieved 18-1-2021. Edited.
  5. "Iraq", www.britannica.com,11-1-2021، Retrieved 18-1-2021. Edited.
  6. Stacy Taus-Bolstad, Iraq in Pictures, Page 14. Edited.
278 مشاهدة
للأعلى للأسفل