طرق انتقال عدوى حمى الضنك

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٢٥ أبريل ٢٠١٧
طرق انتقال عدوى حمى الضنك

حمى الضنك

حمى الضنك أو الدنج هي مرض فيروسي ينتشر في المناطق المدنية وذات الكثافة السكانية العالية، وفي المناطق التي يكون فيها المناخ دافئاً ورطباً، وينتقل المرض عن طريق لدغة البعوض المصاب بالعدوى، وينتقل من شخص إلى آخر عن طريق لدغة حشرة، ولا يمكن أن ينتقل من شخص إلى آخر بشكلٍ مباشر، وبعوض الضنك من نوع Aedes الذي ينشط في النهار ويميل إلى اللدغ في ساعات الصباح الباكر وعند الغروب، ولا يوجد علاج ضد الفيروس المسبب للمرض وإنّما يتم معالجة الأعراض المرافقة له، وأي شخص معرض للإصابة به، ويقدر إصابة 100 مليون حالة سنوياً بالمرض.


أعراض حمى الضنك

تظهر أعراض الإصابة بالمرض بعد حوالي ثلاثة أو ستة أيام من لدغ البعوض الحامل للمرض، ويظهر الطفح الجلدي عادةً في اليوم الخامس وتتراجع الحمى عادةً، ثمّ تعود للارتفاع مرةً أخرى، وفي معظم الحالات تشبه أعراض حمى الضنك أعراض الإنفلونزا وتتمثلى بالآتي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الإصابة بصداع حاد وخاصةً في منطقة الجبهة.
  • ألم في المفاصل، والعضلات والظهر، وخلف محجر العينين.
  • طفح جلدي.
  • فقدان الشهية، والضعف العام.
  • حدوث نزيف دموي من الأنف أو الفم أو الأمعاء، أو الجلد في بعض الحالات القليلة.
  • هبوط ضغط الدم إلى حد الصدمة واضطراب نبضات القلب في بعض الحالات.


علاج حمى الضنك

تزول الأعراض عادةً من تلقاء نفسها خلال أسبوع أو أسبوعين من الإصابة، ولكن ينصح المرضى بالراحة والإكثار من شرب السوائل والماء لمنع الإصابة بالجفاف، وفي بعض الحالات الشديدة يتمثل العلاج بالآتي:

  • دعم الجسم بالسوائل عن طريق الوريد في الحالات الضرورية.
  • تجنب تناول الأسبرين والأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات التي تؤدي إلى زيادة حدوث النزيف، وإعطاء المريض كميات كبيرة من الدم.
  • إعطاء المريض خافض للحرارة.
  • تستخدم عشبة مخلب القط في البرازيل لعلاج حمى الضنك؛ لاحتوائها على خصائص تمنع الحمى وتعالج الالتهاب وتقي من المرض.
  • تستخدم عشبة طاوا طاوا في الفلبين لعلاج حمى الضنك، كما يستخدم عصير البطاطا لزيادة عدد الصفائح الدموية في الجسم، وإعادة الحيوية والنشاط للمريض.


الوقاية من حمى الضنك

  • دهن الجسم بمنفرات البعوض.
  • تغطية خزانات الماء وعدم تخزينه في أوعية مكشوفة؛ لتجنب تكاثر البعوض الناقل للفيروس.
  • إزالة أماكن تراكم الماء، مثل: أوعية تخزين الماء، وأواني الزهور، وإطارات السيارات.
  • وضع حماية من الشبك ضيق المسام على النوافذ والأبواب لمنع دخول البعوض إلى المنزل نهاراً.
  • استخدام الناموسات وطارد الحشرات على مدار اليوم.
  • ارتداء الملابس الواقية.