طرق علاج غازات البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤١ ، ٦ يونيو ٢٠١٧
طرق علاج غازات البطن

غازات البطن

غازات البطن هي عبارة عن هواء موجود داخل مجرى القناة الهضميّة، سواء في الأمعاء، أو في المعدة، فيشعر الشخص المصاب بالغازات بانتفاخ في البطن، وآلام تجعل من الصعب عليه تحمّلها، فيضطرللتخلّص منها إمّا بإخراج الريح، أو بالتجشّؤ، ومن أسباب إصابة الأشخاص بالغازات: التوتّر، والضغوطات النفسيّة، و الأطعمة غير الصحّية، والوجبات السريعة، أو بسبب ابتلاع الهواء أثناء تناول الطعام، وهناك العديد من الطرق للتخلّص من الغازات، عن طريق تناول بعض الأدوية التي تساعد في إخراجها، أو بتناول بعض المواد الطبيعيّة، وهذا ما سوف نذكره في هذا المقال.


طرق علاج غازات البطن

بذور الشمر

الشمّر من أفضل المواد الطبيعيّة فعاليةً في حلّ مشاكل الجهاز الهضمي، مثل الانتفاخ؛ فهو يساعد في التخلّص من الريح، وإدرار البول، والتقليل من الآلام المصاحبة للغازات، ويمكن استخدام بذور الشمر بالطرق الآتية:

  • نقع ملعقة كبيرة من بذور الشمّر في كوب من الماء الحار، ثمّ تركه مدّة تتراوح بين عشر دقائق إلى ربع ساعة، ثمّ تصفيته وتناوله مرّتين إلى ثلاث مرّات في اليوم.
  • مضغ قليل من الشمّر بعد تناول الوجبات الرئيسيّة.


النعناع

يساعد النعناع في تخفيف حدّة التقلّصات في الأمعاء؛ بسبب احتوائه على زيت المنثول، ويتمّ استخدامه بالطرق الآتية:

  • مضع عدد من أوراق النعناع الطازجة بعد الوجبات يقلّل من حدّة الانتفاخ.
  • تناول كوبين إلى ثلاثة أكواب يوميّاً من النعناع المجفّف المنقوع في كوب من الماء مدّة عشر دقائق.


الزنجبيل

  • نقع ستّ قطع من الزنجبيل الطازج في كوب من الماء الساخن مدّة عشر دقائق، وإضافة قليل من عصير الليمون، والعسل الطبيعي، ثمّ تناوله ثلاث مرّات في اليوم.
  • تناول مقدار ملعقة صغيرة من بشر الزنجبيل الطازج قبل تناول الوجبات الرئيسية، يساعد في الحدّ من الانتفاخ والغازات؛ بسبب احتوائه على مركّبات تسمى بالشجول.


البابونج

يحتوي البابونج على مضادّات للالتهابات، والتي تساعد في تقليل التقلّصات التي تصيب المعدة بسبب الغازات، ويتم استخدامه بنقع ملعقة كبيرة من أزهار البابونج، أو مغلّف من شاي البابونج، وتركه مدّة عشر دقائق، ثمّ إضافة قليل من عصير الليمون، أو العسل، وتناوله مرّتين إلى ثلاث مرّات في اليوم بين الوجبات.


الكراوية

تحتوي الكراوية على مواد كيماويّة مثل الكارفول والكارفين، اللتين تساعدان في طرد الغازات، وتهدئة الأنسجة العضليّة في الجهاز الهضمي، ويمكن الاستفادة منها بنقع بذور الكراوية في كوب من الماء الساخن، وتغطيته مدّة خمس دقائق، أو مضغ بذور الكراوية عدّة مرّات في اليوم.


القرع

يحتوي القرع على نسبة عالية من فيتامين A الذي يساعد في تقليل الانتفاخات، ويكون ذلك بإدخال القرع إلى الطعام، للحدّ من الغازات في المعدة، والأمعاء، حيث يتمّ تناوله مشويّاً، أو مسلوقاً.


اليانسون

يحتوي اليانسون على مواد مضادّة للتقلّصات، والتي تساعد في تهدئة الجهاز الهضمي، وتساعد في طرد الغازات، والريح، ولكن يجب تجتّب إعطائه للأطفال الرضّع؛ لأنّه قد يسبّب التقيّؤ، وحركة العيون السريعة، وقلّة النوم، كما يجب تجنّب تناول النساء الحوامل له.


الفحم النشط

يحتوي الفحم النشط على خصائص تسمح بمرور الماء، والهواء، وبهذا يساعد في التخلّص من الغازات في الأمعاء، ويتوفّر الفحم النشط على هيئة كبسولات، أو حبوب متوافرة في الصيدليّات.


الموز

يحتوي الموز على نسبة عالية من الألياف التي تحدّ من الغازات، والانتفاخات المصاحبة للإمساك، كما يحتوي على كمّية من البوتاسيوم الذي ينظّم مستوى السوائل في الجسم، ويتمّ ذلك عن طريق تناول الموز بانتظام بين الوجبات، أو بإضافته إلى سلطة الفواكه.


الماء الدافئ بالليمون

تناول الماء الفاتر على الريق يساعد في التخلّص من السموم في الجسم، كما يحافظ على رطوبة الجسم، أمّا الليمون فيحتوي على فيتامينات عديدة منها فيتامين B، وC، كما يحتوي على نسبة عالية من البروتينات، والكالسيوم الذي يساعد في عمليّة الهضم، لذا ينصح بمزج الماء الفاتر مع الليمون، الأمر الذي يفيد الجهاز الهضمي في التخلّص من الغازات، ويقضي على مشكلة الإمساك.