طريقة الفرد بالبروتين

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٦ ، ٥ يناير ٢٠١٧
طريقة الفرد بالبروتين

فرد الشعر البروتين

الفرد بالبروتين هو من الحلول التي ظهرت في الآونة الأخيرة لتجعّد الشعر، ويتميّز هذا المستحضر باحتوائه على مجموعة من المواد الغذائيّة، والدهنيّة، والمائيّة التي تُكسب الشعر الصحة، واللمعان، والكثافة، والطول، وتقيه من التساقط؛ لوجود مادة السيستين فيه، ولا بدّ من التعرّف على طريقة فرده واستخدامه وهذا ما سنذكره في هذا المقال.


طريقة فرد الشعر بالبروتين

تتم طريقة فرد الشعر بالبروتين على عدّة مراحل، وهي:

  • مرحلة الغسيل والتجفيف: وتكون بغسل الشعر بالشامبو المخصص بالبروتين والذي يطلق عليه الكلاريفينج، وهو الذي يفتّح مسامات الشعر لتهيئته للعلاج، ومن أهم ميزاته أنّه لا يسحب الكيراتين الطبيعي من الشعر، ويتمّ بعد ذلك تجفيفه بشكل جيد بلفه بمنشفة، وتجفيفه باستعمال المجفف الكهربائي السشوار إلى أن يجف تماماً.
  • مرحلة تقسيم الشعر: وذلك بتقسيم الشعر من خمسة إلى ستة أجزاء حسب كثافته.
  • مرحلة توزيع البروتين: وذلك بتوزيع البروتين على جميع أجزاء الشعر باستعمال فرشاة الصبغة والقيام بتمشيطه عدة مرات حتى يمتص الشعر البروتين بشكل تام، ويُوصى بالتأكد من عدم صدور رائحة الفورمالين منه وهي رائحته غير المستحبة.
  • مرحلة لف الشعر: لف كامل الشعر وتغطيته بواسطة غطاء بلاستيكي.
  • مرحلة تبخر البروتين: تعدّ هذه الخطوة من أهمّ الخطوات في فرد الشعر بالبروتين والتي يعتمد نجاح عملية الفرد عليها، وتسمى البروكاب، وتتم دون استخدام الحرارة ففي هذه الخطوة يتبخر البروتين ويدخل في مسامات الشعر.
  • مرحلة كيّ الشعر: تقسيم الشعر إلى أجزاء صغيرة، وكيّه جيداً حتى يتغلف به الشعر، ويُراعى عدم غسله إلا بعد ساعة كاملة من عملية الكي.


يستمر مفعول البروتين على الشعر من ثمانية أشهر إلى سنة، وذلك حسب العناية به والالتزام بنظام غذائي متكامل.


أنواع بروتين الشعر

  • بروتين حيواني: يتميز بتركز الأحماض الأمينيّة فيه بشكل كبير، ويتم الحصول عليه من المصادر الحيوانيّة كالبيض والحليب وغيرها.
  • بروتين نباتي: غني بالأوميغا6، والفيتامينات المتعددة مثل: أ وهـ.
  • بروتين الكولاجين.
  • بروتين الحرير.


أضرار فرد الشعر بالبروتين

  • إيذاء فروة الرأس؛ قد تعاني فروة الرأس من التأثير السلبي للبروتين، فيلحق الضرر بمسامتها، ويجعلها جافة ويقلل من قدرتها على إفراز الدهون اللازمة لترطيبها ولحماية الشعر، مما يؤدي لتساقطه.
  • تحفيز الخلايا السرطانيّة؛ يزيد البروتين المستعمل لفرد الشعر من احتمالية إصابة المرأة بالسرطانات باختلاف أنواعها نتيجة تركز المواد الكيمائيّة فيه.
  • الحساسية؛ يجب الانتباه إلى أنّ فرد الشعر بالبروتين غير ملائم لجميع أنواع فروة الرأس فقد تصاب بعض السيّدات بالحساسيّة المُتمثّلة بالالتهابات والحكة.