طريقة تنزيل الضغط المرتفع

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٦ ، ١ أكتوبر ٢٠١٨
طريقة تنزيل الضغط المرتفع

ضغط الدم المرتفع

يُعدّ ارتفاع ضغط الدم مرضاً شائعاً وخطيراً، لأنّه يمكن أن يؤدي إلى العديد من المضاعفات مثل السكتة الدماغية وأمراض القلب، وفي الحقيقة يُعرف ارتفاع ضغط الدم بالقاتل الصامت، وذلك لأنّه لا يتسبب بظهور علامات أو أعراض تحذيرية عند ارتفاعه، ومن الجدير بالذكر إنّ ارتفاع ضغط الدم يعتبر من الأمراض التي يمكن الوقاية منها، والسيطرة عليها عند حدوثها، وتجدر الإشارة إلى أنّ مرض ارتفاع ضغط الدم يصيب ما يقارب 75 مليون شخص في الولايات الامتحدة الأمريكية.[١]


طرق خفض ضغط الدم المرتفع

تغيير نمط الحياة

هناك العديد من النصائح المتعلقة بتغيير نمط الحياة للمساعدة على خفض ضغط الدم المرتفع، ومن هذه النصائح ما يأتي:[٢]

  • التخلص من الوزن الزائد: يرتبط ارتفاع ضغط الدم ارتباطاً وثيقاً بزيادة الوزن، إذ يلاحظ ازدياد قيم ضغط الدم بازدياد الوزن، كما أنّ زيادة الوزن تسبب انقطاع النفس أثناء النوم، مما يساهم في رفع ضغط الدم، ويمكن القول إنّ ضغط الدم يمكن أن ينخفض بمقدار 1 ميليمتر زئبقي (بالإنجليزية: mm Hg) مقابل فقدان كيلوغرام واحد من الوزن، وفي الحقيقة تنبغي المحافظة على محيط الخصر الطبيعي، بحيث لا يزيد عن 102 سم لدى الرجال، ولا يزيد عن 89 سم لدى النساء.
  • ممارسة الرياضة بشكلٍ منتظم: يُنصح مرضى ارتفاع ضغط الدم بممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة في معظم أيام الأسبوع، بما فيها رياضة المشي، أو الركض، أو ركوب الدراجات، أو السباحة، أو الرقص، إذ إنّ الرياضة تسبب خفض ضغط الدم بما يقارب 5-8 ميليمتر زئبقي لدى مرضى ضغط الدم.
  • اتباع نظام غذائي صحي: وذلك من خلال اتباع نظام غذائي غني بالحبوب الكاملة، والفواكه والخضروات، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، وقليل الدهون المشبعة والكولسترول، ويجدر القول إنّ اتباع نظام غذائي صحي يساعد على خفض ضغط الدم بمقدار 11 ميليمتر زئبقي، وتجدر الإشارة إلى أنّه يمكن اتباع العادات الغذائية الصحية أيضاً مثل زيادة استهلاك البوتاسيوم من مصادره الغذائية كالخضار والفواكه بدلاً من تناول المكملات الغنية بالبوتاسيوم.
  • تقليل استهلاك الصوديوم: يمكن أن يؤدي تقليل استهلاك الصوديوم إلى خفض ضغط الدم المرتفع بمقدار 5-6 ملم زئبق، وفي الحقيقة ينصح الأطباء بتناول كمية أقل من 2300 ملغم من الصوديوم يومياً، والتي تعادل ملعقة صغيرة من ملح الطعام، ولخفض كمية الصوديوم يُنصح بقراءة الملصقات الموجودة على الأطعمة والأغذية لمعرفة كمية الصوديوم فيها، بالإضافة إلى الحد من تناول الأطعمة الجاهزة، وعدم إضافة الملح إلى الطعام واستبداله بالبهارات والأعشاب.
  • تجنّب الكحول: لأنّ الإفراط في شرب الكحول يسبب رفع ضغط الدم.
  • الإقلاع عن التدخين: يسبب التدخين رفع ضغط الدم، كما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، ولذلك فإنّ الإقلاع عن التدخين يساعد على خفض ضغط الدم.
  • الحد من المشروبات التي تحتوي على الكافيين: يمكن أن يزيد الكافيين ضغط الدم بمقدار 10 ميليمتر زئبقي لدى الأشخاص الذين لا يتناولون المشروبات التي تحتوي على الكافيين إلا بشكلٍ نادر، أما الأشخاص الذين يتناولون هذه المشروبات بشكلٍ دائم فإنّ الكافيين لا يؤثر في ارتفاع ضغط الدم إلا بشكلٍ بسيط.
  • تقليل التوتر: يمكن أن يؤدي التوتر المزمن إلى رفع ضغط الدم، ولذلك يُنصح بتعلم الطرق والاستراتيجيات التي تساعد على تقليل التوتر.


العلاجات الدوائية

من الأدوية المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط الدم ما يأتي:[٣]

  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (بالإنجليزية: Angiotensin-converting enzyme inhibitors) واختصاراً (ACE).
  • مضادات مستقبل الأنجيوتنسين 2 (بالإنجليزية: Angiotensin-2 receptor antagonist).
  • حاصرات قنوات الكالسيوم (بالإنجليزية: Calcium channel blockers).
  • مدرات البول الثيازيدية (بالإنجليزية: Thiazide diuretics).
  • مثبطات الرينين مثل أليسكيرين (بالإنجليزية: Aliskiren).
  • حاصرات المستقبل بيتا (بالإنجليزية: Beta blockers).


الأطعمة الخافضة لضغط الدم

يجدر القول إنّ هناك مجموعة من الأطعمة التي يمكن أن تساعد على خفض ضغط الدم، ومن هذه الأطعمة ما يأتي:[٤]

  • الخضار الورقية: تعتبر الخضار الورقية غنية بالبوتاسيوم الذي يساعد الكلى على التخلص من الصوديوم عن طريق البول، ومن هذه الخضار الخس، والجرجير، والكرنب، واللفت الأخضر، والسبانخ، والبنجر الأخضر، والسلق.
  • التوت: مثل التوت البري، والتوت الأزرق، والفراولة، إذ إنّها تحتوي على مركبات تسمى الفلافونيدات التي تساعد على خفض ضغط الدم.
  • الشمندر: يُعدّ الشمندر غنياً بأكسيد النيتريك (بالإنجليزية: Nitric oxide) الذي يساعد على خفض ضغط الدم.
  • الحليب واللبن قليل الدسم: يحتوي اللبن والحليب على الكالسيوم الذي يساعد على خفض ضغط الدم، فقد وجد الباحثون أنّ النساء اللواتي تناولن خمس وجبات أو أكثر من اللبن أسبوعياً، يقل لديهن خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم بمقدار 20%.
  • الشوفان: يُعدّ الشوفان غنياً بالألياف، وهو في الوقت نفسه قليل الدهون والصوديوم، مما يساعد على خفض ضغط الدم.
  • الموز: حيث يحتوي الموز على البوتاسيوم الذي يساعد على خفض ضغط الدم.
  • سمك السلمون، والماكريل، والأسماك الغنية بأحمض أوميغا -3: تساعد أحماض أوميغا-3 على خفض ضغط الدم، والتقليل من الالتهاب، وخفض مستوى الدهون الثلاثية.
  • البذور غير المملحة: مثل دوار الشمس، أو اليقطين، أو بذور القرع، حيث تُعدّ هذه الحبوب غنية بالبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والمعادن الأخرى التي تُعرف بقدرتها على خفض ضغط الدم.
  • الثوم: يحتوي الثوم على أكسيد النيتريك الذي يساعد على تمدد الأوعية الدموية وبالتالي خفض ضغط الدم.
  • الشوكولاتة الداكنة: أثبتت الدراسات أنّ تناول ما يقارب 100 غرام من الشوكولاتة الداكنة يومياً قد يرتبط بتقليل خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية.
  • الفستق: يقلل الفستق من تضيّق الأوعية الدموية ومن معدل ضربات القلب مما يساعد على خفض ضغط الدم.
  • زيت الزيتون: يحتوي زيت الزيتون على مادة البوليفينول التي تعتبر مضادة للالتهاب، مما يساعد على تقليل ضغط الدم.
  • عصير الرمان: أثبتت إحدى الدراسات أنّ شرب كوب من عصير الرمان يومياً لمدة أربعة أسابيع يساعد على خفض ضغط الدم على المدى القصير.


المراجع

  1. "High Blood Pressure", www.cdc.gov, Retrieved 14-9-2018. Edited.
  2. "10 ways to control high blood pressure without medication", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-9-2018. Edited.
  3. "What's to know about high blood pressure", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-9-2018. Edited.
  4. "13 Foods That Are Good for High Blood Pressure"، www.healthline.com، Retrieved 14-9-2018. Edited.