طريقة خفض الحرارة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٢ ، ١٩ أكتوبر ٢٠١٥
طريقة خفض الحرارة

ارتفاع الحرارة

إنَّ ارتفاع درجة حرارة الجسد لا يُعتبر مرضاً بحدّ ذاته، إنّما هوَ عارضٌ من العوارض التّي تظهر وتدلّ على وجود خلل ما في أنظمة الجسد، وهوَ مرتبطٌ وبشكلٍ كبير مع عدم الراحة الجسديّة، وتكون درجة الحرارة الطبيعيّة لجسم الإنسان 37 درجة مئويّة، وكُلّما زادت أو نقُصت دلَّ ذلِك على وجود المرض.


في الكثير من الأحيان عندما ترتفعُ درجة حرارة المريض يجدُ الأشخاص من حوله صعوبةً لخفضها أو التقليل من حدّتها، فالحرارة المرتفعة من الأمور الخطيرة بالأخص إذا تعرّض لها الأطفال، فهي قد تعمل على إيذاء الدماغ والوظائف الحسيّة في الجسد، لذلك يجب نقل المريض إلى أقرب مستشفى أو طبيب، وإذا لم يكن ذلك ممكناً فهنالك دائماً طرق لخفض الحرارة في المنزل وبشكلٍ طبيعيّ.


الأسباب

  • الفيروسات والالتهابات، فإذا تعرّض الجسد للبرد فهو يعمل تلقائيّاً على رفع درجة حرارته لقتل البكتيريا والفيروسات.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة بكثرة، فعندها ترتفع درجة حرارة الجسد ويبدأ بالتعرّق بشدّة، ويعتبر هذا من الأمور الطبيعيّة؛ لأنّ الجسد يقوم بذلك لخفض درجة حرارته.
  • تناول بعض الأدوية، فقد ترتفع درجة حرارة الجسد كعارضٍ جانبيّ لبعض أنواع الأدوية.
  • المرض، فبعض الأمراض تسبّب ارتفاعاً في درجة حرارة الجسد.
  • الجفاف، فإذا لم يشرب الشخص كميّة كافية من الماء سيتعرّض للجفاف ممّا يؤدّي إلى توقّف الجسد عن التعرق، وإذا لم يتعرّق الجسد سترتفع درجة حرارته تلقائيّاً.


الأعراض

  • التعرّق بشكلٍ مفرط، فالجسد يتعرّق ليعمل على خفض درجة حرارته بشكلٍ طبيعيّ، أمّا إذا كان التعرّق شديداً فذلك يعني بأنّ حرارة الجسد مرتفعة جدّاً.
  • التشنّجات، وهي نتيجة لجفاف الجسد وعدم مقدرته على إفراز العرق لخفض الحرارة.
  • الصداع، وهو أيضاً من عوارض الجفاف، وذلك يفسّر الصداع المصاحب للحمّى.
  • الضعف العام، قد يشعر الشخص بألمٍ في عضلاته وجسده بشكلٍ عام.


العلاج

  • شرب الماء، فهو يعتبر من أهمّ الحلول لخفض درجة حرارة الجسد، فالماء يساعد الجسد على إفراز المزيد من العرق ممّا يعمل على خفض درجة الحرارة بشكلٍ طبيعيّ، وتحتوي الفواكه والخضار أيضاً على نسبةٍ كبيرة من الماء، لذلك من الصحيّ تناولها لخفض درجة الحرارة.
  • تجنّب تناول الأطعمة الحارّة والمبهّرة.
  • عدم شرب الكحوليّات أو القهوة، فكلاهما يسبّب الجفاف وارتفاع درجة حرارة الجسد.
  • تجنّب الملح بقدر الإمكان، فالكثير منه يؤدّي إلى ارتفاعٍ في درجة حرارة الجسد.
  • شرب شاي الأعشاب، ويجب توخّي الحذر عند انتقاء الأعشاب لشربها، فبعضها تؤدّي إلى أعراضٍ جانبيّة.
  • وضع القدمين في ماءٍ باردة، وهي من أسرع الطرق لخفض الحرارة المرتفعة وبالأخص للكبار.
  • وضع كمّادات ماءٍ باردة على الجبين.
  • شرب دواء خافض للحرارة بعد استشارة الطبيب.