طريقة لحرق الدهون

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٩ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٥
طريقة لحرق الدهون

الدهون المتراكمة في الجسم

الدهون المتراكمة في الجسم من أهم المشاكل التي قد تواجه أي إنسان في أي مكان كان، ذلك أن نمط الحياة اليوم سبب مثل هذه المشاكل، حيث تعتمد حياة الإنسان على الرفاهية المبالغ بها، ممّا قلّل من معدل حركة الجسم، ومما زاد في الوقت ذاته من معدل تناول الإنسان للأكلات الضارّة وعلى رأسها الوجبات السريعة.


من السهولة بمكان اكتساب الكتلة الزائدة، ولكن من الصعوبة التخلص منها، ذلك أن التخلص من الدهون المتراكمة يحتاج إلى إرادة صلبة، وتحمّل لمشاق ممارسة التمرينات الرياضية المختلفة، بالإضافة إلى ضرورة الابتعاد عن الأكلات التي تسبب هذه التراكمات الدهنية، وهي في الغالب الأكلات اللذيذة والشهية. لهذه الأسباب نقدّم تالياً بعض الطرق التي قد تساعد على حرق الدهون والتخلص من التراكمات الزائدة التي تسبب الاعتلالات والأمراض المختلفة.


طرق حرق الدهون

الإكثار من شرب الماء

يمكن للماء أن يعطي الإنسان بطناً نحيفاً، إذ إنّ أحد أهم الأسباب التي تدفع الإنسان لتناول كميات كبيرة من الطعام الشعور بالعطش، من هنا فإنّه ينصح بأن لا تقلّ كمية الماء المتناولة يومياً على الثمانية أكواب، مع ضرورة شرب الماء البارد قبل موعد الوجبات الرئيسية بفترة قصيرة.


تناول عدة أطعمة

من الممكن للعادات السيئة في التغذية أن تقلّل من نسبة الدهون المحترقة في الجسم، إذ إنّه من الضروري أن يأخذ الإنسان وبشكل يومي كميات مناسبة من البروتينات، وأنواع الخضار المختلفة، عدا عن ضرورة تناول اللحوم، والبيض بكميات محددة من قبل المختصين، حيث يجب أن يتوقّف تناول الطعام قبل النوم بحوالي ثلاث ساعات.


الابتعاد عن المشروبات الغازية والوجبات السريعة

تضيف المشروبات الغازية والوجبات السريعة كميات كبيرة من السعرات الحرارية التي لا داعي لها إلى الجسم، كما وتحتوي المشروبات الغازية والوجبات السريعة على مواد يصعب التخلص منها، ممّا يؤدّي إلى تراكمها على شكل دهون في مناطق مختلفة من الجسم. ومن هنا فإنّه من الضروري استبدال المشروبات الغازية بمشروبات طبيعية وطازجة، أو بالماء، كما يجب استبدال الوجبات السريعة بوجبات صحية أكثر وبمقادير معينة.


التناول البطيء للطعام

التناول السريع للطعام يعتبر من أكثر الأمور ضرراً بالجسم، حيث يساعد ذلك على عدم إحساس الجسم بالشبع على عكس التناول البطيء الذي يشعر الإنسىان بعده بالشبع، وبالتالي ستزداد كميات الدهون المُتخلَّص منها، عدا عن تحسين وتقوية الجهاز الهضمي في الإنسان.


النوم الصحي

يمكن للنوم لكميات كافية خلال اليوم أن يساعد على التقليل من كتلة الجسم، إذ إنّ قلّة النوم تترافق وبطء التمثيل الغذائي في جسم الإنسان، ممّا يعمل على زيادة التراكمات الدهنية في الجسم وبشكل كبير جداً.


الرياضة

لا تعني الرياضة تلك الرياضات الصعبة، أو التي تحتاج إلى أدوات باهظة الثمن، أو تلك الرياضة التي لا تمارس إلا في النوادي المتخصّصة، بل يمكن ممارسة الرياضة بصورة سلسلة وسهلة في المنزل، أو في المضامير الرياضية، أو في الحدائق العامة، أو حتى في الشوارع من خلال المشي المستمر، والرياضة هي من أهم الأسباب التي تؤدي إلى حرق الدهون، وإعطاء الجسم قواماً ممشوقاً وجميلاً.