طريقة مذاكرة الرياضيات

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٦ ، ١١ مايو ٢٠١٦
طريقة مذاكرة الرياضيات

الرياضيات

الرياضيات هو أحدُ العلوم القديمة جداً، ويتّصف باتّساعه وكثرة محتوياته، وتنوّع مواضيعه، فيضمّ كلاًّ من العمليات الرياضيّة البسيطة كالجمع، والطرح، والضرب، والقسمة، والعمليات الرياضيّة المعقّدة كالتفاضل، والتكامل، والمتسلسلات، والمتتاليات، ويبدأ تعليم مادّة الرياضيات في المدارس منذ المراحل الأولى، وفي البداية تُدرّس الأرقامُ والعمليّات البسيطة جدّاً، وتزداد المواضيع المدرّسة صعوبة مع ارتفاع المستوى الدراسيّ.


يعاني العديدُ من الطلاب في فهم ودراسة مادّة الرياضيات؛ ويعود سبب صعوبة المادة لتنوّع مواضيعها، وكثرة الطرق المستخدمة في حلّ المسائل الرياضيّة، وكذلك الحاجة لقدرات عقليّة سليمة، للتمكّن من فهمِها والتركيز في طرق حلّها، وإمكانية تذكّر هذه الطرق والحلّ بها لاحقاً وخاصّة أثناء الامتحانات.


طريقة مذاكرة الرياضيات

يجب استخدام طرقٍ سليمة وصحيحة أثناء الدراسة؛ للتمكّن من الحصول على أكبر قدر من المعلومات، والقدرة على تخزين المعلومات في الدماغ، واسترجاعها عند الحاجة؛ أي يجب العملُ على تخزين المعلومات في الذاكرة طويلة المدى، ونقلها من الذّاكرة قصيرة المدى، وتحتاج هذه المهمّة لأسلوب معيّن في الدراسة، وما يلي بعض النصائح التي تُساعد على دراسة الرياضيات بكفاءة عالية:

  • تحصير المادّة الواجب دراستها.
  • تحديد العنوان المراد دراسته.
  • محاولة فهم عنوان الدّرس قبل البدْءِ في دراسته، وفهمه عمليّاً؛ أي ربط مصطلحات الدرس في تطبيقات الحياة العمليّة، وتلخيص الفائدة من تطبيق الدرس بشكل عمليّ.
  • قراءة الدرس قراءة سريعة؛ لفهم واستيعاب المصطلحات التي ستُذكر به.
  • فهم قانون الدّرس العامّ، وكتابته بشكل منفرد على صفحة خارجيّة ووضعها أمامك.
  • تلخيص القوانين الفرعيّة في الدرس وطرق الحلّ، ويمكن كتابة طريقة الحل بشكل عامّ، من خلال استخدام الرموز وليس الأرقام؛ لتعالج الخطوات جميع المسائل الخاصّة بالدرس.
  • البدْءُ في حلّ المسائل المعروضة في الدّرس، يجب أولاً حلّ المسألة مع مشاهدةِ طريقة حلّها في الكتاب، ثم تكرار حلّها بالطريقة السابقة نفسها، ثمّ حلّها ومحاولة تذكّر الطريقة الصحيحة للحلّ، ويمكن الحصول على المساعدة ومشاهدة طريقة الحل، ثمّ حلّ المسألة بالاعتماد على المعلومات المدوّنة في الورقة الخارجيّة، وهو القانون العامّ للدرس، ثمّ حلّ المسألة دون الاستيعانة في الكتاب والقانون العام.
  • حلّ جميع المسائل الواردة في الكتاب، والتي تخصّ الدّرس في الطريقة السابقة نفسها.
  • اختيار مسألة عشوائيّة ومحاولة حلّها؛ للتأكّد من فهم المعلومات بشكل صحيح وإمكانية حلّها.
  • أخذ فترة من الراحة تصل إلى نصف ساعة يمكن استغلالها في النوم، أو الصّلاة، أو غيرها من الأنشطة التي لا تستهلك جهداً بدنياً كبيراً، ثم العودة إلى الدراسة.