فوائد أكل البيض النيئ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٤ ، ١٣ يونيو ٢٠١٩
فوائد أكل البيض النيئ

البيض

بيَّنت دلائلُ علمِ الآثار أنَّ البيضَ قد استُخدِم منذُ العَصرِالحجريّ، أي في 10000 قبل الميلاد، كما استُعمِلَ التَدجينُ منذُ 7500 قبل الميلاد في الهندِ، والجنوب الشرقي من آسيا، وقد نُقِلَ إلى مصر حوالي 1500 قبل الميلاد، ويُعتبر بيضُ الدجاج من أكثر الأنواع الشّائعة على الرُّغم من وجود أنواعٍ أُخرى، مثل: بيض البطِّ، وبيض السّمان، وبيضُ النِّعام، وتختلفُ ألوانُ البيضِ تِبعاً للسُلالة، والنوع، حيثُ يمتَلِك منها الَّلونَ الأبيض، أو البُنّي، أو الوردي، أو الأزرق، والأخضر، وتجدُر الإشارة إلى محتوى البيض العالي بالعناصر الغذائيّة، فهو مصدرٌ غنيٌّ بالبروتين، ومُضادّات الأكسدة، والفيتامينات والمعادن، ويأتي معظمُ الدجاج الذي نستهلكه من المزارع، وقد يحتفِظُ به الناس في منازِلِهم؛ لتربيتهم، وتجميع بيضِهم، وتجدرُ الإشارة إلى أنّ النظام الغذائيّ المُعطى للدجاج قد يُؤثِّرُ في المحتوى الغذائيّ للبيض، ويجب التأكُّد عند شراء البيض من أنَّه نظيفٌ، وغير متشقِّق، ويُستَحسَنُ تخزين البيض في الثّلاجة في علبةٍ خاصة بها.[١]


فوائد أكل البيض النيئ

يمتلك البيض النيئ فوائد البيض المطبوخ نفسها، حيث يُعُّد مصدراً غنيَّاً بالعناصر الغذائيّة مثل: البروتين الكامل، والدُّهون الصحيّة، والفيتامينات، والمعادن، ومُضادّات الأكسدة، ومنها: مركَّب الكولين (بالإنجليزيّة: Choline)؛ وهو من العناصر الأساسيّة لأداء وظيفة الدّماغ بشكلٍ جيّد، وله دورٌ في تحسينِ صحَّة القَلب، بالإضافةِ إلى احتوائه على مركبات اللوتين، والزياكسنثين؛ التي تحمي العينين، وتُقلِّلُ من خطر الإصابة بأمراض العين المُرتبطة بالعمر، ويحتوي البيض النيئ كذلك على نسبةٍ كبيرةٍ من الفيتامينات؛ كفيتامين أ، وفيتامين ب2، وفيتامين ب5، وفيتامين ب12، وغيرها، ويُمكن استخدامُه أيضاً من قِبَل الرّياضيين، وذلك بخفقِه مع العصائر، أو الشوفان؛ لزيادة كميَّة البروتين المُستهلكة.[٢][٣]


فوائد أكل البيض المطبوخ

يمتلكُ البيض المطبوخ بشكلٍ عام الكثير من الفوائد الصحيّة، ومنها ما يأتي:[٤][٥][٦]

  • رفع مستويات الكولسترول الجيِّد: حيثُ وجدَت إحدى الدِّراسات أنَّ تناول بيضتين يوميّاً، مُدَّةِ ستَّةِ أسابيعٍ قد رَفَعَ من مستويات الكولسترول الجيِّد في الدم بنسبةِ 10%، حيثُ ترتّبِطُ النِّسبُ المُرتفةُ منه بتقليلِ خطرِ الإصابة بأمراض القلب، والسّكتة الدماغيّة، وغيرها من الأمراض المتعلِّقةِ بالقلبِ.
  • مصدرٌ غنيٌّ بالكولين: وهو من العناصر المُهمَّة التي تُصنَّفُ كأحدِ فيتامينات ب، وتَكمُنُ أهميَّتَه في بناءِ الأغشيةِ الخَلويَّة، وله دورٌ في إنتاجِ المُركَّباتِ الَمسؤُولةِ عن الإشاراتِ في الِّدماغ.
  • المساعدة على تحسين الأداء: حيثُ يحتوي البيض على مؤشِّر شَبعٍ مُرتفع (بالإنجليزيّة: Satiety index)؛ أي أنَّه يسبب الشعور بالشَّبَعِ لفَترَةٍ أطول، وبالتالي فإن تناول بيضة واحِدة مع عصير البُرتقال، وخُبزٍ كامِلَ القمحِ يُعدُّ وجبةً مثاليَّةً للفطور لتحسينِ الأداء.
  • التّقليل من مشاكل نقص الحديد: إذ يحتوي البيض على النوعِ الهيميّ من الحديد، وهو النوع الذي يُمتَّصُ بسرعة أكبر من المُكمِّلات الغذائيِّة، ويُعتبر الحديد مَسؤولاً عن حَملِ الأُكسجين في الدم، ويلعَبُ دَوراً مُهِمَّاً في المناعةِ، وعمليَّاتِ أيض الطاقة، ويترافَقُ مع نقص الحديد العَديد من الأعراض، مثل: التَّعَب، والصُّداع، والتَّهيُّج.
  • المساهمة في الحصول على حملٍ صحِّي: وذلك لاحتوائه على عناصر غذائيّة مُهمَّة للوقاية من العُيوب الخَلقيّة التي تحدُثُ للجنين خلال فترة الحمل؛ كتَشَقُّقِ العمود الفقري (بالإنجليزيّة: Spina bifida).
  • تعزيز صحة الجلد: حيثُ تُعزِّزُ الفيتامينات، والمعادن الموجودة في البيض من صحَّة الجِلد، وتمنَعُ تَلف أنسجة الجسم.
  • تحسين صحَّة الشعر والأظافر: حيث تساعد الأحماض الأمينية المحتوية على الكبريت، والفيتامينات والمعادن، على تعزيز صحَّة الشعر والأظافر، وذلك بزيادةِ نمو الشعر بشكلٍ سريعٍ عند إضافة البيض إلى النظام الغذائيّ.
  • تعزيز صحَّة الدّماغ: وذلك لاحتوائه على فيتامين د الذي يُعتبر من الفيتامينات المُهمة للمادة الرماديَّة في الجهاز العصبيّ.[٧]
  • مصدرٌ للدّهون الصحيّة: حيث توجد معظم الدُّهون في صَفَار البيض، وهي من الدُّهون المُشبعة، بالإضافة إلى كميّاتٍ قليلةٍ من الدُّهون الأُحادية غير المُشبعة، والدُّهون المُتعدِّدة غير المشبعة، الأمرُ الذي يُعتبر مُفيداً لتقليل الكوليسترول الضَّار، وتَعزيزِ صِحَّة القَلب.[٨]
  • المساعدة على فُقدان الوزن: وذلِكَ لاحتوائِه على البروتينات التي تَزيدُ من الشُّعورِ بالشَّبع، وتُساعد على التّقليل من الوجبات المُتناولة، حيث أُجريت دراسة عام 2013 شارك فيها 30 رَجُلاً، وقُسِّموا إلى ثلاثِ مَجموعاتٍ بوجباتِ إفطارٍ مختلفة، ووُجِدَ أنَّ المجموعة التي احتوى فطورها على البيض شعروا بالامتلاء أكثر، وكانت الرَّغبة لديهم بالأكل أقلّ، كما أنَّهم تناولوا كميّاتٍ منخفضة على وجبةِ الغداءِ، والعشاء مقارنةً بالمجموعات الأُخرى.[٩]


القيمة الغذائيّة للبيض النيء

يُبين الجدول الآتي القيمة الغذائيّة الموجودة في حبّة بيضٍ متوسطة الحجم، والتّي تُعادل 44 غراماً:[١٠]

العنصر الغذائي الكميّة
الماء 33.51 مليليتراً
السّعرات الحرارية 93 سُعرة حراريَّة
البروتين 5.53 غرامات
الدهون 4.18 غرامات
الكربوهيدرات 0.32 غرام
الألياف 0 غراماً
السّكريات 0.16 غرام
الكالسيوم 25 مليغراماً
الحديد 0.77 مليغرام
المغنيسيوم 5 مليغراماتٍ
الفسفور 87 مليغراماً
البوتاسيوم 61 مليغراماً
الصوديوم 62 مليغراماً


محاذير استهلاك البيض النيئ

على الرُّغم من امتلاك البيض النيئ لبعض الفوائد الصحيّة، إلا أنّه قد يحتوي على المُلوِّثاتِ، والبكتيريا التي قد تُسبب التسّمم الغذائيّ، ومنها؛ بكتيريا السالمونيلا (بالإنجليزيّة: Salmonella)، والتي تُؤدي إلى العديد من الأمراض المنقولة بالغذاء، ومن الآثار الجانبيّة الأخرى ما يأتي:[١١][٢]

  • احتمالية تقليل امتصاص البروتينات عالية الجودة؛ حيثُ بيَّنَت دراسة أنَّ امتصاص البروتين من البيض المطبوخ أفضل بكثير مقارنةً بالبيض النيئ.
  • منع امتصاص البيوتين؛ الذي يُسمى فيتامين ب7، وهو أحد فيتامينات ب القابلة للذوبان في الماء، والمُهمَّةِ في إنتاج الجلوكوز، والأحماض الدّهنية في الجسم، إضافةً إلى أهميته في فترة الحمل، إذ تبيَّن أنَّ بياض البيض النيئ يحتوي على بروتين يسمى بالأفيدين (بالإنجليزيّة: Avidin)، الذي يرتبط بالبيوتين في الامعاء الدقيقة مانعاً لامتصاصه.
  • عدوى السالمونيلا؛ وهي من أنواع البكتيريا التي تسبب الأمراض وقد تَكون مُميتةً في بعض الأحيان، ويرتفع خطر الإصابة بها لدى بعضِ الأشخاصِ، ومنهم: الرُضَّع، والأطفال، والنساء الحوامل، وكبار السّن، الأشخاص الذين يُعانون من ضُعف المناعة.


المراجع

  1. "Eggs", www.betterhealth.vic.gov.au,(10-2015)، Retrieved 20-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Hrefna Palsdottir (23-7-2016), "Is Eating Raw Eggs Safe and Healthy?"، www.healthline.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  3. Stella Katsipoutis (3-11-2017), "Should you really be eating raw eggs?"، www.health24.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  4. Kris Gunnars (28-6-2018), "Top 10 Health Benefits of Eating Eggs"، www.healthline.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  5. "10 health benefits of eggs", www.health24.com,(17-9-2015)، Retrieved 20-5-2019. Edited.
  6. James McIntosh (22-1-2018), "Everything you need to know about eggs"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  7. Kathleen Zelman (21-5-2018), "Diet and Nutrition: Health Benefits of Eggs"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  8. Malia Frey (16-5-2019), "Egg Nutrition Facts Egg Calories, Carbs, and Health Benefits"، www.verywellfit.co, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  9. "EGGS-Quisite Nutrition", www.dlife.com,(1-12-2016)، Retrieved 20-5-2019. Edited.
  10. "Basic Report: 01123, Egg, whole, raw, fresh", www.ndb.nal.usda.gov/ndb,1-4-2018، Retrieved 20-5-2019. Edited.
  11. "What You Need to Know About Egg Safety", www.fda.gov,28-3-2018، Retrieved 20-5-2019. Edited.