فوائد الذرة ومضارها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٣ ، ٩ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد الذرة ومضارها

فوائد الذرة

يُفيد تناول الذرة في عدة أمور نذكر منها:[١]


تنظيم الوزن

يشكل الماء حوالي 73% من الذرة، حيث يعمل على تعبئة المعدة دون الحاجة إلى إضافة كميات من السعرات الحرارية، بالإضافة إلى احتوائه على البروتين والألياف والتي تعطي الشعور بالشبع لمدة طويلة. لكن وبالرغم من الفوائد السابقة إلا أنّ الذرة تعدّ عالية بالكربوهيدارت حيث يحتوي الكوب على 31 غراماً أي ما يُعادل ربع احتياجات الشخص اليومية، الأمر الذي يسبب ارتفاع في سكر الدم بشكل سريع.[١]


الحفاظ على صحة القلب

تحتوي الذرة على الألياف بنوعيها القابل للذوبان والذي يرتبط بالكولسترول الموجود في الدم حيث يساعد على إخراجه من الجسم وبالتالي تقليل مستوياته في الدم، ويرتبط انخفاض الكولسترول بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب. أما النوع غير القابل للذوبان من الألياف فهو يفيد في الوقاية من الإصابة بالإمساك.[١]


مصدر مهم لحمض الفوليك

يعمل حمض الفوليك على أيض الحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين (بالإنجليزية: DNA) والبروتينات في الجسم، ويعتبر من الفيتامينات المهمة لحماية الأطفال من العيوب الخَلقية التي قد تحصل خلال الأسابيع الأولى من الحمل، كما أنّه يحد من تراكم حمض الهوموسيستين في الدم أحد أسباب تلف الأوعية الدموية، والحفاظ على صحة القلب.[١]


الوقاية من الأمراض التي تصيب العين

تعتبر الكاروتينات (بالانجليزية: Carotenoids) الموجودة في الذرة الصفراء بكميات كبيرة مهمة لصحة العين، ويعود الفضل إلى العنصرين الغالبين في كاروتينات الذرة وهم الزيازانثين (بالانجليزية: Zeaxanthin) واللوتين (بالانجليزية: Lutein) حيث يقومان بحماية العين من الأضرار التأكسدية التي تسببها الأشعة الزرقاء، كما أن هذين العنصرين ارتبطت قدرتهم على تقليل خطر الإصابة بمرض التنكس البقعي (بالانجليزية:Macular Degeneration)، ومرض إعتام عدسة العين.[٢]


الوقاية من داء الرتوج

يعرف داء الرتوج (بالانجليزية:Diverticular Disease) بأنّه حالة مرضية تعمل على تشكل أكياس على جدار القولون، ويعدّ كل من الانتفاخ، والتشنجات في المعدة، وحصول النزيف، والعدوى أهم الأعراض الجانبية، أما بالنسبة إلى علاقته بالذرة فقد أشارت دراسة إلى أنّ الرجال الذين يتناولون البوشار بكميات كبيرة قل خطر إصابتهم بداء الرتوج بنسبة 27% مقارنةً بأولئك الذين يتناولونه بكميات قليلة ولكن قد تحتاج هذه العلاقة إلى دراسات أكثر لإثباتها.[٢]


مضار الذرة

فيما يلي عدة مضار في تناول الذرة:[٢]


الحد من امتصاص المعادن

يعمل حمض الفيتيك (بالانجليزية: Phytic Acid) على التقليل من امتصاص الحديد والزنك من مصادره، وقد يظهر هذا التأثير لدى المُعتمدين على المصادر النباتية للحديد والزنك أكثر من الأشخاص الذين يحصلون عليه من المصادر الحيوانية.[٢]


مشاكل صحية لمن يعانون من حساسية الذرة

يعاني بعض الأشخاص من حساسية الذرة، حيث يسبب تناول الذرة في تحفيز جهاز المناعة على إنتاج أجسام مضادة التي تفرز هرمون الهيستامين(بالانجليزية: Hystamine)، ويؤدي إفرازه لحدوث أعراض جانبية تتمثل فيما يلي:[٣]

  • تورم اللسان والحنجرة.
  • صعوبة في التنفس.
  • الإصابة بحساسية الشرى(بالانجليزية:Hives).
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • تشنجات في المعدة.
  • انخفاض شديد في ضغط الدم.

وقد تؤدي الحساسية المفرطة إلى حصول حالة تدعى بصدمة الحساسية (بالانجليزية: Anaphylaxis) حيث من الممكن أن تؤدي إلى الوفاة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Tara Carson (3-10-2017), "What Are the Health Benefits of Corn?"، livestrong, Retrieved 20-8-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Atli Arnarson (4-2-2015), "Corn 101: Nutrition Facts and Health Benefits"، healthline, Retrieved 20-8-2018. Edited.
  3. Cat North (3-10-2017), "How Can Corn Affect Our Bodies?"، livestrong, Retrieved 20-8-2018. Edited.