فوائد الزبيب الأسود على الريق

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٩ ، ١٣ مايو ٢٠١٩
فوائد الزبيب الأسود على الريق

فوائد تناول الزبيب على الريق

يوفر الزبيب العديد من الفوائد الصحية للجسم، وفي الحقيقة فليست هناك دراساتٌ توضح فوائد تناوله على الريق بشكلٍ خاص، ولذلك سنذكر في هذا المقال بعض الفوائد العامة لتناول الزبيب.[١]


احتواؤه على مضادات الأكسدة

يحتوي الزبيب الأسود على العديد من مضادات الأكسدة؛ كالفينولات، والبوليفينول، والتي تساعد على تخليص الدم من الجذور الحرّة، وحماية الخلايا والحمض النووي من التعرُّض للتلف، ممّا يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب، والسكتات الدماغيّة، والسرطان.[١]


امتلاكه خصائص مضادة للميكروبات

وجدت إحدى الدراسات التي أُجريت عام 2009 أنّ الزبيب يحتوي على حمض الأولينوليك، وحمض اللينولييك، وحمض اللينولينيك؛ وهي أحماض دهنيّة تساهم في الحفاظ على صحة اللثة والأسنان، وذلك من خلال مكافحة البكتيريا التي قد تؤدي إلى التهاب اللثة.[١]


التحكم في الوزن

يحتوي ربع كوبٍ من الزبيب الأسود على 123 سعرة حراريّة، إضافةً إلى احتوائه على نسبٍ قليلةٍ جداً من الدهون، كما أنّه يُعدّ مصدراً غنيّاً بالألياف؛ حيث يحتوي ربع كوبٍ من الزبيب الأسود على 1.5 غرام من الألياف، ممّا يجعله مفيداً في الأنظمة الغذائية الصحية.[٢]


الحفاظ على صحة العينين

يُعدّ الزبيب الأسود مهمّاً للحفاظ على صحة العينين، وتجنُّب إصابتها بإعتام عدسة العين، والمياه الزرقاء، إضافةً إلى التقليل من الإجهاد التأكسدي، والعديد من الأمراض الأخرى؛ وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة؛ كاللوتين، والزيازانثين اللذان يلعبان دوراً مهمّاً في التخلُّص من الجذور الحرّة في الجسم.[٣]


التخفيف من أعراض الحساسية

يُعتقد أنّ الزبيب الأسود يساعد على التخفيف من أعراض الحساسية؛ كسيلان الأنف، وإدماع العينين؛ وذلك لاحتوائه على مضاد الالتهابات الكيرسيتين (بالإنجليزيّة: Quercetin)، ومن الجدير بالذكر أنّه ليست هناك أيّ تجارب على البشر لدراسة تأثيره، وما زالت هناك حاجةٌ لإجراء المزيد من الأبحاث والدراسات لتأكيد هذه الفوائد.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jacquelyn Cafasso (17-01-2019), "Are Raisins Good for You?"، www.healthline.com, Retrieved 28-04-2019. Edited.
  2. Karen Curley, "The Nutrition Value in White Raisins Vs. Black Raisins"، www.livestrong.com, Retrieved 28-04-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Megan Ware (15-11-2017), "What are the health benefits of grapes?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-04-2019. Edited.