فوائد العسل مع الماء البارد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٨ ، ١٢ مارس ٢٠١٧
فوائد العسل مع الماء البارد

العسل مع الماء البارد

ذُكر العسل في القرآن الكريم للدلالة على مكانته وفوائده العظيمة التي لا تُعدُّ ولا تُحصى، وهو سائل شبه لزج يميل إلى اللون الأصفر، وهو على عدة أصناف تبعاً لطبيعية البيئة التي يعيش فيها النحل، ويتمتع بمكانة كبيرة في الطب النبوي والطب البديل، وأوصانا عليه السلام بتناوله باستمرار، وخاصة من خلال مزجه بالماء، سواءً كان فاتراً أو بارداً للحصول على فائدته بشكلٍ أفضل، وسنتطرق في هذا المقال للتعرف على أبرز فوائد هذا المزيج للجسم بشكل عام.


فوائد العسل مع الماء البارد

  • التخلص من الوزن الزائد؛ وذلك بسبب احتوائه على نسبة قليلة من السعرات الحرارية، وقدرته على تعزيز عملية الأيض وحرق الدهون.
  • تعزيز جهاز المناعة ضد الأمراض والالتهابات المختلفة، وذلك من خلال القضاء على الطفيليات والفطريات، وذلك لأنه غني بالإنزيمات والفيتامينات المتنوعة، والتي تعتبر خط دفاع في الجسم.
  • الوقاية من السرطان؛ وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تمنع انتشار الخلايا والجذور الحرة.
  • الوقاية من الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.
  • تقليل الحساسية، وخاصة ضد حبوب اللقاح.
  • إمداد الجسم بالطاقة والحيوية، وذلك لأنه مشروب غني بالسكريات البسيطة التي تمنح الجسم الطاقة، وبالتالي تقليل الشعور بالتعب والإرهاق.
  • علاج احتقان الحلق والسعال، من خلال تهدئة الشُّعب الهوائية ومنع تهيجها.
  • تنقية الجسم من السموم الضارة وخاصة عند إضافة القليل من الليمون إلى المزيج كونه يحتوي على حمض الستريك الذي يزيد نشاط وعمل الإنزيمات التي يفرزها الكبد.
  • ترطيب الجسم وحمايته من الجفاف.
  • تعزيز صحة القلب والشرايين من خلال تقليل معدلات الكولسترول الضار في الدم، وزيادة الكولسترول النافع، ومنع تأكسده على جدران الأوعية الدموية.
  • المحافظة على صحة البشرة ونضارتها، وحمايتها من الالتهابات المختلفة، وتأخير ظهور التجاعيد، وعلامات التقدم في السن، إضافة إلى تخفيف الحبوب والبثور؛ لاحتوائه على مضادت أكسدة.
  • تقليل أعراض وألم الدورة الشهرية.
  • تعزيز صحة الجهاز التناسلي عند كلا الجنسين.
  • تفتيت الحصوات المتراكمة في الكلى والمسالك البولية.
  • المحافظة على صحة الشعر، ومنع تساقطه من خلال تقوية بصيلاته وجذوره؛ لاحتوائه على مضادات أكسدة، إضافة إلى تعزيز إنتاج الكولاجين، وزيادة رطوبته ونعومته.
  • تعزيز صحة الجهاز الهضمي؛ كعلاج قرحة المعدة، والتخلص من الحموضة، وتخفيف أعراض القولون العصبي، وتحسين عملية الهضم، وتطهير الأمعاء والمعدة من السموم، وتليين حركة الأمعاء.
ملاحظة: للاستفادة من هذا المشروب يُفضل تناوله في الصباح عند الاستيقاظ من النوم اقتداءً بسنة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام.