فوائد الفواكه المجففة للرجيم

كتابة - آخر تحديث: ١٥:١٨ ، ١٩ يوليو ٢٠٢٠
فوائد الفواكه المجففة للرجيم

الفواكه المُجففة

تُجفّف الفاكهة عن طريق أجهزة التجفيف الخاصة، ويمكن تجفيفها تحت أشعة الشمس بشكل طبيعي، وتصبح الفاكهة مجففة عندما تفقد كلّ الماء الموجود داخلها تقريباً،[١] وهذا يعني انخفاض محتوى الرطوبة فيها إلى نسبة تقلّ عن 20%، ومن أنواع الفاكهة المجففة: التمر، والتين، والزبيب، والبرقوق (بالإنجليزية: Plums).[٢]


هل الفواكه المجفّفة مفيدة للرجيم

تُعدُّ الفاكهة المجففة مثل الزبيب والبرقوق مناسبة لأنها تدوم لفترة طويلة، بالإضافة إلى أنَّها مصدر مهم للفيتامينات، والمعادن، والألياف، وعند اتباع نظام غذائي لخسارة الوزن، ليس هناك حاجة لتجنّب تناول الفاكهة المجففة، ولكن عند الرغبة بالتقليل من الوزن يُنصح بالانتباه إلى كمية الحصص المتناولة، وعدد السعرات الحرارية التي يتم الحصول عليها من الفاكهة المجففة،[١] إذ إنَّ تناول عدد كبير من السعرات الحرارية يؤدي إلى زيادة الوزن، حتى ولو كان مصدرها طعاماً صحياً، ونظراً إلى أنّ حجم الفاكهة الجافة أقلّ بكثير مقارنةً بالفاكهة الطازجة من نفس النوع، فمن السهل الحصول على كميةٍ أكبر من السعرات الحرارية عند تناول الفاكهة المجففة.[٣]


ويشكّل سكر الفركتوز الطبيعي ما نسبته 22% إلى 51% من محتوي السكر الطبيعي في أنواع مختلفة من الفاكهة المجففة، وقد يمتلك تناول كميات كبيرة من سكر الفركتوز تأثيراً سلبياً في صحة الإنسان، مثل زيادة خطر اكتساب الوزن، ومرض السكري من النوع الثاني، وأمراض القلب، ويحتوي 28 غراماً من الزبيب على ما مقداره 84 سعرة حرارية، معظمها من السكر الموجود فيه، ولأنّ الفاكهة المجففة حلوة المذاق، وتوفّر كمية كبيرة من السعرات الحرارية، فإنّه من السهل تناول كمية كبيرة منها بوقت قصير، ممّا قد يسبب زيادةً في كمية السكر والسعرات الحرارية المتناولة، وخلال عمليات التجفيف تُغطّى بعض أنواع الفاكهة بالسكر أو شراب السكر، لذا يُنصح بالانتباه إلى الملصق الغذائي الموجود على المنتجات عند الشراء، وتجنّب الأنواع التي تحتوي على السكر المضاف.[٤]


وتجدر الإشارة إلى أنَّ الأساس الصحيح لخسارة الوزن يعتمد على اتباع نظام غذائي صحي، يتم التحكم بالسعرات الحرارية من خلاله، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية، ولخسارة الوزن بشكلٍ ناجح ولوقت طويل يُنصح بإجراء تغييرات دائمة في نمط المعيشة، والعادات الصحية المتبعة.[٥]


الفوائد العامة للفواكه المُجففة

توفّر الفاكهة المجففة نفس الفوائد التي توفرها الفاكهة الطازجة، لكن مع وجود اختلاف بسيط في محتواها من الفيتامينات والمعادن، إذ توفر الفاكهة الطازجة والمجففة الألياف، ومضادات الأكسدة المهمة لصحة الإنسان، ولكن عادةً ما تخسر الفاكهة المجففة نسبة بسيطة من الفيتامينات خلال عمليات التجفيف المختلفة،[٦] ويُعدُّ محتوى الفاكهة الطازجة أعلى من محتوى الفاكهة المجففة من بعض الفيتامينات مثل فيتامين ج، ولكنَّ محتوى الألياف والمعادن يبقى ثابتاً خلال عمليات التجفيف.[١]


ومن جهة أخرى فإنَّ الفاكهة المجففة تحتوي على كميات أكبر من الألياف ومضادات الأكسدة مثل الفينولات، مقارنةً بالفاكهة الطازجة، وتساعد الألياف على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، والسّمنة، كما أنّ الأشخاص الذين يتّبعون حمية غذائية غنية بمصادر الفينولات النباتية يقلّ لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب، ومرض السكري مقارنةً بغيرهم.[٣]

وللاطّلاع على المزيد من المعلومات حول فوائد الفواكه المجففة يمكنك قراءة مقال فوائد الفواكه المجففة.


نصائح لخسارة الوزن بشكل صحي

فيما يأتي بعض النصائح المهمة لخسارة الوزن بشكل صحيّ:[٧]

  • تناول كمية كبيرة من الخضروات والفاكهة: تُعدُّ الفاكهة والخضروات منخفضة السعرات الحرارية، والدهون، بالإضافة إلى أنَّها غنية بالألياف وتُعدُّ هذه الخصائص مهمة جداً لخسارة الوزن بشكلٍ ناجح، كما تحتوي الخضروات والفواكه على الفيتامينات والمعادن بكميات وفيرة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف: تساعد الأطعمة التي تمتلك كميات كبيرة من الألياف على زيادة الشعور بالامتلاء، الأمر الذي يساعد على خسارة الوزن، ويمكن الحصول على الألياف من الأغذية ذات المصدر النباتي فقط، مثل الخضروات والفاكهة، وخبز الحبوب الكاملة، والشوفان، والأرز البني، والمعكرونة، والبازيلاء، والعدس.
  • شُرب كمية كافية من الماء: يتم الخلط بين الشعور بالجوع والعطش في بعض الأحيان، الأمر الذي يؤدي إلى تناول سعرات حرارية إضافية، بينما قد تكون حاجة الجسم هي الماء فقط.
  • ممارسة التمارين الرياضية: تُعدُّ ممارسة التمارين الرياضية وسيلة مهمة لخسارة الوزن وعدم اكتسابه مجدداً، بالإضافة إلى أنَّها توفر العديد من الفوائد الصحية، إذ إنَّها تساعد على حرق السعرات الحرارية الإضافية، التي لا يمكن خسارتها عند اتّباع الحمية الغذائية وحدها.
  • تقليل كمية السكرسات والكربوهيدرات المكررة: عادةً ما يتناول الأشخاص كمياتٍ كبيرة غير صحية من السكريات والكربوهيدرات، مثل: الخبز الأبيض، والبيتزا، والمعجنات، والطحين الأبيض، والأرز الأبيض، وحبوب الفطور المحلاة، ويمكن في هذه الحالة استبدال الكربوهيدرات المكررة بمنتجات الحبوب الكاملة، بالإضافة إلى ذلك يُنصح بتقليل كمية الحلويات المتناولة كجزءٍ من الأساليب المتبعة لتقليل الوزن، كما يمكن للجسم الحصول على الكميات التي يحتاجها من السكر، من السكر الطبيعي الموجود في الأطعمة، لذا فإنّ السكر المضاف يزيد فقط من كمية السعرات الحرارية دون توفير أيّ فوائد غذائية، ويسبب ارتفاعاً حادّاً في معدلات الجلوكوز في الدم.[٨]
  • تناول كميات كافية من البروتين: يُنصح بإضافة مصدر للبروتين منخفض الدهون إلى كلِّ وجبة، وذلك للمساعدة على زيادة الشعور بالامتلاء فترة أطول، وعدم تناول كمية من الطعام أكبر من الحاجة، ومن المصادر الجيدة للبروتين: الزبادي منخفض الدهون، وكمية قليلة من المكسرات، وزبدة الفول السوداني، والبيض، والفاصوليا، واللحوم الخالية من الدهون.[٩]


فيديو فوائد الفواكة المجففة

للتعرف على فوائد الفواكة المجففة شاهد الفيديو.[١٠]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Shereen Lehman (27-6-2019), "Are Dried Fruits Higher in Sugar?"، www.verywellfit.com, Retrieved 5-7-2020. Edited.
  2. "Exploring California Dried Fruits", www.scusd.edu, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Is eating dried fruit healthy?", www.health.harvard.edu, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  4. Adda Bjarnadottir (4-6-2017), "Dried Fruit: Good or Bad?"، www.healthline.com, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  5. "Weight loss: 6 strategies for success", www.mayoclinic.org, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  6. Shweta Diwan, "Fresh Fruits Vs. Dry Fruits"، www.lybrate.com, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  7. "12 tips to help you lose weight", www.nhs.uk, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  8. "How to Lose Weight and Keep It Off", www.helpguide.org, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  9. Kathleen Zelman, "10 Ways to Lose Weight Without Dieting"، www.webmd.com, Retrieved 6-7-2020. Edited.
  10. فيديو فوائد الفواكة المجففة.