فوائد الكركم والزنجبيل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٢ ، ٢ مارس ٢٠١٦
فوائد الكركم والزنجبيل

الكركم والزنجبيل

يستخدم الناس أنواع مختلفة من الأعشاب والتي لها تأثير كبير على أجسامهم وصحتهم، فمنها ما يستخدم كدواء لعلاج العديد من الأمراض ومنها ما يستخدم للحفاظ على الجمال، والكركم والزنجبيل من أكثر الأعشاب الشائعة عند العديد من الناس، وذلك لما يحويانه على فوائد جمة والتي سنقوم بذكرها في هذا المقال.


فوائد الكركم مع الزنجبيل

لخليط الكركم والزنجبيل أهمية كبيرة للحفاظ على جسم صحي ومتناسق وللتخلص من الدهون الزائدة، حيث يمكن دمج الكركم والزنجبيل سوياً للحصول على مشروب غني بالفوائد المختلفة، وهو يعد مطهراً قوياً للأمعاء وكافة الجسم، ويخلّص من مشاكل الغازات المزعجة، وكذلك من السموم والمواد القلوية، ويزيد من رطوبة الجسم ويمنع إصابته بالجفاف.


يمكن صنع شاي الكركم والزنجبيل للتنحيف من خلال خلط ملعقتين من الكركم مع ملعقة من الزنجبيل، وملعقة من العسل، والحليب الدافئ، ومن ثم القيام بتناوله قبل الطعام، ويعد تناوله على الريق وقبل النوم أمراً مهمّاً للحصول على نتائج جيدة وتحسين الهضم.


فوائد الكركم

  • يمنع تلف خلايا الجسم، ويقلّل من فرص الإصابة بالسرطان.
  • يعالج العديد من مشاكل الجهاز الهضمي كالقرحة وطفيليّات الأمعاء.
  • يستخدم كعلاج فعّال لمشاكل الربو والأكزيما.
  • تنشيط الدورة الدموية وتنقية الدم، ويقلل من الكولسترول السيّء ويقي الجسم من الإصابة بتصلّب الشرايين.
  • يطهر الجسم من الجراثيم ومسببات الأمراض الأخرى.
  • يخفّف آلام المفاصل والروماتزم.
  • يحمي الكبد والصفراء.
  • يقي الجسم من آثار حبوب منع الحمل السيئة.
  • يساعد في عملية التئام الجروح، ويمكنه علاج الأنيميا.
  • يمكنه تخفيض درجة حرارة الجسم عند الإصابة بالحمى.
  • يحافظ على صحّة الجهاز المناعي.
  • يزيد من القوّة الذهنيّة.
  • يعالج البرد والسعال.
  • يعالج السكري، ويمنع تجلّط الدم وآلام الصدر، ويعالج مشاكل القولون.
  • يمكنه أن يستخدم كعلاج لبعض الأمراض كأمراض الكلى والجهاز التناسلي.
  • مضادّ جيّد للدغات الحشرات والثعابين.
  • يدخل في صناعة بعض أدوات الزينة والتجميل، ويمكن أن يستخدم للتخلّص من الشعر الزائد.
  • يعدّ مهمّاً للحصول على بشرة نقية وخالية من البقع والشوائب، وهو يساعد على ترطيبها وتنعيمها، ويعالج بعض مشاكلها كالتهاباتها وجفافها.


فوائد الزنجبيل

  • يعد مهماً في زيادة قوّة الجهاز المناعي في الجسم، ولعلاج بعض المشاكل الصحية كالغثيان، والإنفلونزا، والإصابة بالعدوى.
  • يزيد من قوة الدورة الدموية وتخليص الجسم من السموم.
  • يعالج التهابات المفاصل ويخفّف من آلامها.
  • يعالج العديد من مشاكل الأوعية الدموية.
  • يساعد في نموّ الشعر وإطالته، بالإضافة إلى علاج تقصّف الشعر ومشاكل فروة الرأس.
  • يقي البشرة من آثار الشيخوخة المزعجة.