فوائد حليب الصويا للمرضع

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٨ ، ١٥ نوفمبر ٢٠٢٠
فوائد حليب الصويا للمرضع

هل حليب الصويا مفيد للمرضع

يحتاج الأشخاص الذين يتّبعون نظاماً غذائيّاً نباتيّاً إلى الحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، ويجب على هؤلاء الأشخاص الحرص على أخذ كميّاتٍ كافيةٍ من البروتين من المصادر النباتية مثل منتجات الصويا، إذ إنّ منتجات الصويا المُدعّمة بالكالسيوم تُعدّ من المصادر النباتيّة للكالسيوم، ويمكن تناولها بدلاً من منتجات الألبان؛ والتي تُعدّ من المصادر الحيوانية الغنيّة بالكالسيوم، ومن الجدير بالذكر أنّ الكالسيوم يُعد مهمّاً لبناء عظام الطفل وأسنانه.[١][٢]


وبشكلٍ عام يجدر الذكر أنّ الأم المُرضعة تحتاج إلى كميّاتٍ إضافيّةٍ من العناصر الغذائيّة من أجل تعزيز حليب الأمّ بالعناصر الغذائيّة التي يحتاجها الطفل، وذلك بتناول مجموعةٍ متنوعة من الأطعمة يوميّاً، من المجموعات الغذائيّة الخمس الرئيسية، وهي: الخضراوات، والفواكه، والحبوب، والبروتين، بالإضافة إلى منتجات الألبان، أو المنتجات المدعمة بالكالسيوم.[٣]


ومن جهةٍ أُخرى تجدر الإشارة إلى أنّه يمكن لما يُقارب 0.25% من الأطفال الذين يعتمدون على الرضاعة الطبيعية أن يعانوا من حساسيّة اتجاه بروتين الصويا، وفي حال كان هناك شكٌّ عند طبيب الأطفال بأنّ الطفل يعاني من حساسية اتجاه حليب البقر أو حليب الصويا؛ فإنّه قد ينصح الأمّ المرضع بالتوقف عن استهلاكهما مدّة أسبوعين إلى 4 أسابيع، وذلك بالنسبة للأمهات اللواتي يرغبن بالاستمرار في الرضاعة الطبيعية، ومن المهمّ دائماً استشارة الطبيب في حال ظهور أيّ عرضٍ من أعراض الحساسية على الطفل.[٤]


الفوائد العامة لحليب الصويا

يُعدّ حليب الصويا أحد البدائل النباتية الصحية للحليب، والذي يُصنع من فول الصويا، وهو يحتوي على كمية البروتين ذاتها الموجودة في حليب البقر، بالإضافة إلى احتوائه على نسبةٍ قليلةٍ جداً من الدهون المُشبعة، كما أنّه خالٍ من الكوليسترول واللاكتوز، ولذلك فإنّه يُعدّ من أفضل البدائل الصحية للأشخاص الذين يُعانون من مشكلة عدم تحمُّل اللاكتوز، وتجدر الإشارة إلى أنّ العديد من العلامات التجارية تُدعّم حليب الصويا بالفيتامينات والمعادن؛ كفيتامين د والكالسيوم.[٥][٦]


ويمتلك حليب الصويا العديد من الفوائد الغذائية الصحية؛ حيث تحتوي المنتجات المُدعّمة على أحماض أوميغا-3 الدهنية الأساسية (بالإنجليزيّة: Omega-3 fatty acids) والفلافونويدات (بالإنجليزيّة: Flavonoids) التي تعمل كمُضادات للأكسدة والالتهاب، بالإضافة إلى تأثيرها في التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب،[٥] كما يحتوي الكوب الواحد من حليب الصويا على حوالي 20 مليغراماً من مركبات الإيزوفلافون (بالإنجليزيّة: Isoflavones) التي تمتلك العديد من الفوائد الصحية، ويجدر بالذكر أنّ بروتين الصويا يُعدّ من البروتينات الكاملة؛ أيّ أنّه يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التي يحتاجها الجسم بالكميات المطلوبة واللازمة لنموّ الأنسجة الحية والحفاظ عليها وإصلاحها.[٧]


وللاطّلاع على مزيد من المعلومات حول فوائد حليب الصويا يمكنك قراءة مقال ماهي فوائد حليب الصويا.


أضرار حليب الصويا للمُرضع

درجة أمان حليب الصويا

يُعدّ تناول بروتين الصويا غالباً آمناً للاستخدام بالكميات الموجودة في الطعام أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، إلّا أنّه يُنصح بتجنُّب تناول كميات كبيرة من فول الصويا أثناء الرضاعة الطبيعية؛ وذلك لعدم وجود أدلّة كافية حول درجة أمان استخدامه بالكميات الكبيرة.[٨]


محاذير استخدام حليب الصويا

ينبغي على المرأة المُرضع الحذر من بعض الاثار الجانبية المُحتملة التي قد تنتج جرّاء تناول حليب الصويا، والتي نوضحها فيما يأتي:

  • ظهور أعراض حساسية أو ردود فعل تحسُّسية على الطفل الرضيع من بعض أنواع الأطعمة أو المشروبات التي تتناولها الأم؛ مثل أطعمة الصويا؛ ومن هذه الأعراض: كثرة البصق أو القيء، أو ألم في البطن بسبب الغازات، أو إخراج براز دموي مُخاطي، أو براز صلب، أو ظهور طفح جلدي وتورُّم، ولذلك تُنصح الأم بتجنُّب تناول الأطعمة أو المشروبات التي لا يستطيع للطفل تحمُّلها، بالإضافة إلى كتابة ما تأكله الأم أو تشربه بالتفصيل، وما يُسبّب أيّ ردود فعل للطفل؛ حيث يساعد ذلك على تحديد المشكلة وحلّها.[٩]
  • احتواء حليب الصويا على بعض المركّبات التي تُسمّى بمُضادات التغذية (بالإنجليزيّة: Antinutrients)، والتي تُقلّل من قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية الأساسية، وهضم البروتينات والكربوهيدرات؛ ومنها: مُثبّطات التربسين (بالإنجليزيّة: Trypsin inhibitors)، والليكتينات (بالإنجليزيّة: Lectins)، وحمض الفيتيك (بالإنجليزيّة: Phytic acid)، والسكريّات قليلة التعدُّد (بالإنجليزيّة: Oligosaccharide) غير القابلة للهضم.[١٠]


وللاطّلاع على مزيد من المعلومات حول أضرار حليب الصويا للنساء يمكنك قراءة مقال أضرار حليب الصويا للنساء.


فيديو فوائد حليب الصويا للمرضع

تحتاج الأم المُرضع إلى أنواعٍ معيّنة من الحليب؛ مثل حليب الصويا:[١١]


المراجع

  1. "Breast-feeding nutrition: Tips for moms", www.mayoclinic.org, 23-4-2020، Retrieved 26-10-2020. Edited.
  2. "Pregnancy nutrition: Healthy-eating basics", www.mayoclinic.org, 28-11-2019، Retrieved 26-10-2020. Edited.
  3. "Healthy diet, exercise and lifestyle for breastfeeding", www.raisingchildren.net.au, Retrieved 26-10-2020. Edited.
  4. Kelli McGrane (24-4-2020), "5 Foods to Limit or Avoid While Breastfeeding"، www.healthline.com, Retrieved 26-10-2020. Edited.
  5. ^ أ ب Jessica Migala (21-5-2019), "All About Soy Milk: Nutrition, Benefits, Risks, and How It Compares With Other Milks"، www.everydayhealth.com, Retrieved 26-10-2020. Edited.
  6. L. Chen (2013), "Beverages and Health"، www.sciencedirect.com, Retrieved 26-10-2020. Edited.
  7. Rajni Kant and Arif Broadway (1-2015), "The Benefits of Consuming Soya milk- A Review"، www.researchgate.net, Retrieved 26-10-2020. Edited.
  8. "SOY", www.rxlist.com, 17-9-2019، Retrieved 26-10-2020. Edited.
  9. "Breastfeeding FAQs: Your Eating and Drinking Habits", www.kidshealth.org,2-2015، Retrieved 26-10-2020. Edited.
  10. Jessica Caporuscio (19-3-2019), "Almond milk vs. soy milk: Which is better?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-10-2020. Edited.
  11. فيديو فوائد حليب الصويا للمرضع.