فوائد زيت أركان للصدر

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٧ ، ١٩ مارس ٢٠١٧
فوائد زيت أركان للصدر

زيت الأركان

يعتبر زيت الأركان من أهم الزيوت المعروفة في المطبخ المغربي، وهو عبارة عن زيت يستخرج من ثمرة شجرة الأركان النادرة، وتنمو هذه الشجرة في دول المغرب العربي بكثرة وخاصةً في منطقة سهل سوس ومنطقة تندوف، وأيضاً في منطقة الأطلس، وهذا النوع من الأشجار يعدّ من الأشجار المعمّرة، ويعتبر زيت الأركان من الزيوت التي لها فوائد علاجية وتجميليّة.


فوائد زيت أركان للصدر

يعتبر زيت الأركان من الزيوت العلاجية التي تقي من الإصابة بسرطان الثدي؛ لاحتوائه على موادّ مضادّة للأكسدة، ويعمل زيت الأركان على شدّ ورفع الصدر وحمايته من الترهلات التي تصيبه عند التقدّم في العمر، وذلك لاحتواء زيت الأركان على العديد من العناصر الغذائية من معادن وأحماض وفيتامينات، ومن هذه الأحماض الأولييك، وحمض البالميتيك، والستيياريك، وحمض اللينولييك، وحمض اللينولينيك، ويحتوي أيضاً على فيتامين e المهم في شدّ الجلد، وحماية الجلد من التجاعيد والترهلات، والعديد من الأحماض الدهنية مثل أوميغا6 وأوميغا9، والعديد غيره مثل الكاروتين، والستيرويدات، والفينولات، والسكوالين، وجميعها عناصر مهمّة للجلد.


لزيت أركان العديد من الفوائد للجسم بشكل عام؛ كون الزيت يعتبر من مضادات الأكسدة التي تعمل على حماية الصدر من التشققات التي تحدث نتيجة الحمل والرضاعة.


فوائد زيت الأركان الأخرى

الفوائد التجميلية

يعتبر زيت الأركان من الزيوت التجميليّة المهمّة، ومن الزيوت الباهظة الثمن نظراً لندرة هذه الشجرة، وكما نعلم أنّ جميع تلك العناصر الغذائيّة الموجودة في الزيت تعتبر مهمّة جداً للبشرة والشعر، ومن هذه الفوائد ما يأتي:

  • يقوي الزيت الأظافر بشكل كبير ويعطيها مظهراً صحياً وقوّياً يمنعها من التكسّر.
  • يعطي الشعر نعومة وترطيب بشكل كبير فيجعل ملمس الشعر كالحرير.
  • يقاوم ترهلات الجلد ويشدّه، فيحمي البشرة من التجاعيد ومن آثار تقدّم العمر.
  • يخلّص الجلد من التشققات والخطوط الناتجة عن تمدّد الجلد بعد الحمل، أو بعد اكتساب الوزن أو خسارته.
  • يخلص من القشرة.
  • يغذي الشعر ويزيد من نموه.
  • يخلص البشرة من الحبوب.
  • يعمل على تفتيح البشرة؛ لاحتوائه على فيتامين e.
  • يزيل من آثار الحبوب والتصبغات.


الفوائد العلاجية

  • يعالج آلآم المفاصل، والروماتيزم.
  • يعمل على تخفيض نسبة الكولسترول الضار من الدم.
  • يعتبر مضاداً للسعال ونزلات البرد.
  • يسهل من عملية الهضم فيعالج توعّكات الهضم من إسهال وإمساك.
  • يخفض ارتفاع ضغط الدم.
  • يقوّي مناعة الجسم، ويحمي الجسم من الإصابة بالسرطان كونه مضاداً للأكسدة.
  • يقي من التهابات البشرة.
  • يعالج أمراض الجلد كالإكزيما والصدفية.