فوائد فيتامين د للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٣٣ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد فيتامين د للبشرة

فيتامين د

فيتامين (د) هو مجموعة من الستيروئيدات التي تذوب في الدهون، وتساعد على امتصاص الكالسيوم والفوسفات في الأمعاء، والمصدر الرئيسي للحصول على فيتامين (د) هو أشعة الشمس، حيث تُعزز الشمس إمداد الجسم بالكمية الكافية من فيتامين (د)، فالتعرض لأشعة الشمس بكميات مناسبة يُغني عن أخذ المكملات الغذائية الخاصة بفيتامين (د).[١]


فوائد فيتامين د للبشرة

يحتوي فيتامين (د) على العديد من الفوائد للبشرة، ومن هذه الفوائد:[١]

  • علاج الصدفية: يُستخدم كريم فيتامين (د)، أو المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (د) في علاج الأعراض المُختلفة للصدفية، مثل الحكّة، وذلك عن طريق التطبيق الموضعي للكريم على الجلد، أو عن طريق تناول المكملات الغذائية.
  • علاج الحروق والإصابات: يحتوي فيتامين (د) على خصائص مضادة للالتهابات القوية، تُعزز قدرته على علاج الحُروق، كما يُعالج تلف الجلد، وعلامات تمدُّدِه.
  • تأخير الشيخوخة المبكرة للبشرة: يحتوي فيتامين (د) على مضادات الأكسدة المفيدة للبشرة، بحيث تحافظ على شباب البشرة، عن طريق تناول مكملات فيتامين (د)، والحرص على اتباع نظام غذائي غني بفيتامين (د).
  • علاج الأكزيما: يُساعد فيتامين (د) على علاج الأكزيما التي تصيب الجلد.
  • علاج حب الشباب: يظهر حب الشباب بسبب النشاط الزائد للبكتيريا، وعند استخدام فيتامين (د) بشكل موضعي، فإنه يُقلل من هذه الأعراض، لأنه يتميز بخصائصه المضادة للالتهابات، فتناول مكملات فيتامين (د)، بمثابة علاج بديل للالتهابات المُسببة لحبّ الشباب، حيثُ إن التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة ليس حلاً لعلاج مشكلة حب الشباب، لأن التعرض لأشعة الشمس دون وضع الواقي الشمسي يُعرض الجلد لخطر الإصابة بالسرطان.[٢]


مصادر فيتامين د

هناك ثلاث طرق للحصول على فيتامين د، وهي:[١]

  • التعرض بكميات كافية لأشعة الشمس.
  • المكملات الغذائية التي تُعزز وجود فيتامين (د) في الجسم.
  • الأطعمة الغنية بفيتامين (د)، مثل الحليب قليل الدسم، وحليب الصويا، والبيض، والجبن السويسري، وسمك السلمون والتونا، والحبوب.


فوائد فيتامين د للجسم

يوجد لفيتامين (د) فوائد عديدة للجسم، وهي:[٣]

  • عِلاج الاكتئاب: أظهرت بعض الدراسات أن فيتامين (د) قد يُحسن المزاج، ويُحارب الاكتئاب.
  • يُعزز فقدان الوزن: تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (د)؛ يعمل على فقدان الوزن، من خلال تقليل الشهية.
  • يُقلل خطر الإصابة بأمراض القلب: وجدت الدراسات أن تناول مكملات فيتامين (د) من قبل الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن، يساهم في تقليل خطر إصابتهم بأمراض القلب.
  • يُحارب المرض: يقلل خطر الإصابة بالتصلب المتعدد، ويُساعد على مُحاربة الإصابة بالإنفلونزا.
  • يُعزز نمو الشعر: يلعب فيتامين (د) دوراً مهماً في نمو الشعر، لأنه يساعد على تحفيز الخلايا الكيراتينية التي تُنشط البُصيلات، ويُعزز نمو الشعر، كما أنّ نقص فيتامين (د) يؤدي إلى تساقط الشعر، فحرمان الجسم من هذا الفيتامين يُحارب اللبنات الأساسية المسؤولة عن نمو الشعر.[١]


أسباب نقص فيتامين د

هُناك أسباب تتعلق بنقص فيتامين (د)، وهي:[٤]

  • التعرُّض المحدود لأشعة الشمس: يُنتج الجسم فيتامين (د) عند التعرض لأشعة الشمس، فالأشخاص المقيمون في الأماكن الباردة، أو أولئك الذين تُحتّم عليهم ساعات العمل البقاء طويلاً في الأماكن المُغلقة بعيداً عن أشعة الشمس، هم الأكثر عُرضة للإصابة بنقص فيتامين (د).
  • البشرة الداكنة: تُقلل صبغة الميلانين من قدرة الجلد على إنتاج فيتامين (د) لدى أصحاب البشرة الداكنة، وخاصةً عند كبار السن، فهُم أكثر عُرضة للإصابة بنقص فيتامين (د).
  • اتباع نظام غذائي قاسٍ: إنّ عدم تناول الأطعمة الغنية بفيتامين (د) كالأسماك، والحليب، والبيض، نتيجة اتباع نظام غذائي قاسٍ؛ يُسبب نقص فيتامين (د).
  • مشكلة في الجهاز الهضمي: يمكن أن يتعرض الجهاز الهضمي لمشاكل لا تُمكّنه من امتصاص فيتامين (د)، مثل: مرض كرون، ومرض التليف الكيسي، ومرض الاضطرابات الهضمية، ممّا يُعيق قُدرة الأمعاء عن امتصاص فيتامين (د) من الغذاء.
  • البدانة: يُصاب الأشخاص الذين يُعانونَ من البدانة أي مُؤشر كتلة جسم 30 أو أكثر، بنقص مُستويات فيتامين (د) في أجسامهم.


أعراض نقص فيتامين د

يوجد أعراض معينة لنقص فيتامين (د)، مثل: آلام العظام، والشعور بضعف العضلات، والعديد من الأعراض الأخرى. ومنها:[٥]

  • الشعور بالتعب: للشعور بالتعب أسباب كثيرة، وقد يكون نقص فيتامين (د) واحداً من تلك الأسباب.
  • الإصابة بالمرض: يلعب فيتامين (د) دوراً مهماً في المُحافظة على قوة الجهاز المناعي في الجسم، لِتعزيز دوره في مُحاربة الفيروسات، والبكتيريا المُسببة للمرض.
  • 'الاكتئاب: أي المزاج المتقلب والشعور بالاكتئاب.
  • ضعف شفاء الجروح: إنّ الشفاء البطيء للجروح يدل على انخفاض مستوى فيتامين (د) في الجسم، حيث أثبتت الدراسات أن فيتامين (د) يُنتج مركبات تساعد على التئام الجروح، كما له دور مهم في مكافحة العدوى، والسيطرة على الالتهابات.
  • هشاشة العظام: يعتقد كبار السنّ الذين يُعانون من مرض هشاشة العظام، أنّ السبب في ذلك يعود إلى نقص الكالسيوم، وقد يكون السبب هو نقص فيتامين (د).
  • تساقط الشعر: أظهرت إحدى الدراسات أنّ تساقط الشعر عند النساء تحديداً يرتبط بنقص فيتامين (د)، فمرض الثعلبة مثلاً يؤدي إلى تساقط شعر الجسم والرأس، ويعزّز نقص فيتامين (د) في الجسم تساقط الشعر لدى المصابين بهذا المرض.


أعراض نقص فيتامين د عند الأطفال

هناك العديد من الأعراض التي تظهر عند الأطفال الذين يعانون من نقص فيتامين (د)، وهي:[١]

  • ضعف النمو: غالباً ما يسبّب نقص فيتامين (د) تثبيط عملية الطول عند الأطفال، كما يؤدي إلى صعوبة في المشي لديهم.
  • تقوُّس الساقين: يؤدي نقص فيتامين (د) عند الأطفال إلى انحناء الساقين، وهو ما يُعرف بالكساح.
  • نُموّ أسنان الحليب: يمكن أن يتأخر نمو الأسنان بسبب نقص فيتامين (د).
  • ضعف عضلة القلب: حيث إنّ نقص فيتامين (د) يؤدي إلى اعتلال عضلة القلب، وضعفها.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Arshi Ahmed (July 10, 2018), "28 Amazing Benefits Of Vitamin D For Skin, Hair And Health"، www.stylecraze.com, Retrieved 31-10-2018. Edited.
  2. Kathryn Watson (March 9, 2018), "Vitamin D for Acne"، www.healthline.com, Retrieved 31-10-2018. Edited.
  3. "The Benefits of Vitamin D", www.healthline.com,November 13, 2017، Retrieved 31-10-2018. Edited.
  4. "Vitamin D Deficiency", /www.webmd.com, Retrieved 30-10-2018. Edited.
  5. Franziska Spritzler ( July 23, 2018), "8 Signs and Symptoms of Vitamin D Deficiency"، www.healthline.com, Retrieved 31-10-2018. Edited.