كاظم الساهر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٨ ، ١٧ أبريل ٢٠١٩

كاظم الساهر

كاظم الساهر هو مطرب وموسيقي عراقي، اسمه الكامل هو كاظم جبار إبراهيم السامرائي، بدأ مشواره الفني عام 1980 واستمر دون انقطاع إلى يومنا هذا، وحقق طوال هذه السنوات شهرة واسعة ونجاحات كبيرة، واستطاع أن يرسم لنفسه خطاً مختلفاً ويثبت أنه ليس مجرد ظاهرة، بل أصبح كثيرون يعتبرونه مدرسة فنية وموسيقية فريدة من نوعها، نظراً لأسلوبه في التلحين وقدرته على التنويع فيما يقدمه من أعمال، وقد اشتُهر كاظم الساهر بأنه لحّن جميع أعماله باستثناء بعض الأغنيات، يُلقب بـ (قيصر الغناء العربي) ويحظى بشعبية كبيرة وله ملايين المعجبين حول العالم.


يتمتّع كاظم الساهر منذ صغره بموهبة التلحين وتأليف الموسيقى إلى جانب الإمكانيات الصوتية التي يمتلكها، كما أنه يتمتع بكاريزما واضحة وحضور مميز على المسرح، وبشخصية قوية ومؤثرة، وخجولة في الوقت نفسه، وله مواهب أخرى إلى جانب التلحين والغناء مثل كتابة الشعر والرسم والنحت، وقد تزوج كاظم الساهر مرة واحدة في سن صغير من ابنة عمه (عروبة هاشم) وانفصل عنها لاحقاً، وله منها ولدان هما: وسام (مواليد 1981) وعمر (مواليد 1987)، وله حفيدتان من ابنه وسام، هما: سنا (مواليد 2011) وآية (مواليد 2014). ويحمل كاظم الساهر الجنسية الكندية إلى جانب العراقية، كما حصل على الجنسية القطرية عام 2007 كتكريم من دولة قطر.


ولادة كاظم الساهر ونشأته

ولد كاظم الساهر يوم 12 سبتمبر سنة 1957 في مدينة الموصل، والده هو جبار إبراهيم السامرائي، كان يعمل عسكرياً، وتعود أصوله لمدينة سامراء، ووالدته هي نورية علي عليوي، من مدينة النجف، وكان لوالدته التأثير الأكبر في حياته، فقد كان شديد التعلق بها وكثير الحديث عنها، وكان لها الفضل في تشجيعه وتنمية موهبته وتعزيز ميوله للموسيقى.

انتقل كاظم الساهر في صغره إلى مدينة الحرية في بغداد، بحكم عمل والده، وعاش فيها بمنزل صغير جداً مع أفراد عائلته، التي تضم 7 أخوة وهم: (عباس، وحسن، وحسين، وعلي، ومحمد، وسالم، وإبراهيم)، وأختان هما: (أميرة، وفاطمة).

نشأ كاظم الساهر في حيّ الحرية، وهو الحيّ الذي تحدث كثيراً عنه وعن حياته البسيطة فيه، وعن دور الجيران وأبناء الحي في تربيته وتكوين شخصيته، فقد ذكر في لقاءاته أن طبيعة البيوت المتقاربة في الحي كانت تفرض على الشبّان المشي محنيّوا الظهر حفاظاً على خصوصية الجار واحتراماً لحرمة البيوت، وذلك كان له الأثر في بناء شخصيته الخجولة.

عانى كاظم الساهر من الفقر في بداية حياته، لكنه كان دافعاً له في بناء إصراره وعزيمته على تحقيق أهدافه، اضطر للعمل وهو صغير خلال العطل المدرسية، فعمل في بيع المثلجات وبيع الكتب، وعمل في أحد معامل النسيج لمدة شهر كامل حتى تمكن من جمع ثمن أول آلة موسيقية اشتراها وهي آلة الجيتار، وكان ثمنها 12 ديناراً، فتعلّم العزف عليها وأبهر الجميع بقدرته على عزف الألحان الشرقية على آلة غربية مثل الجيتار، وذلك ما نبّه لوجود موهبة حقيقية بداخله، ومن بعد الجيتار تعلم العزف على العود، ودرس الموسيقى لمدة 6 سنوات في معهد الدراسات الموسيقية ببغداد، وأول لحن له كان بعنوان "أين أنتِ" وهي خاطرة كان قد قرأها في إحدى المجلات.

عمل كاظم الساهر أستاذاً لمادة التاريخ، ودرّس الموسيقى للتلاميذ لمدة سنة ونصف، وعُيّن معلماً لمادة الفن والموسيقى في مدرسة (كربيش) ومدرسة (بيناتا) في إحدى القرى التابعة لقضاء عقرة بشمال العراق، وذلك في أواخر سبعينات القرن العشرين.


البداية الفنية

أصدر كاظم الساهر أول ألبوماته الغنائية بعنوان (شجرة الزيتون) سنة 1984، وتعامل في بداياته مع عدة شعراء مثل أسعد الغريري وكاظم السعدي ومنذر كريم وكاظم إسماعيل الكاطع وعزيز الرسام وكريم العراقي، وكان أول تعاون له مع الشاعر كريم العراقي في أغنية "شجاها الناس" وكانت تتر مسلسل (نادية) سنة 1987، وكانت أولى نجاحاته الفنية وبداية تحقيقه للشهرة عربياً، أغنية "عبرت الشط" سنة 1989، ومن بعدها تنوعت أعماله وبدأ يتجه نحو القصائد التي كان أولها قصيدة "إني خيرتكِ فاختاري" للشاعر السوري نزار قباني، الذي غنى له الكثير من القصائد فيما بعد، مع الحفاظ على التنويع وعدم حصر الأعمال في القصائد فقط.

خاض كاظم الساهر تجربة التمثيل مرة واحدة، حيث لعب دور البطولة في مسلسل (المسافر) الذي تم إنتاجه سنة 1993، وكان بمثابة ألبوم مصور لتقديم أعماله، خاصة أنه تزامن مع إصدار ألبوم (بانت ألاعيبك)، لكن الساهر لم يكرر تجربة التمثيل معللاً ذلك بأنه لا يمتلك موهبة التمثيل، وأنه يفضّل التركيز فقط على الموسيقى والغناء.

شارك كاظم الساهر في مهرجان بابل الدولي من خلال إحيائه حفلات غنائية فيه سنة 1993 وسنة 1995 وسنة 1996، وسافر إلى خارج العراق وانطلق في مختلف الدول العربية التي احتضنته وحظي فيها بشعبية كبيرة وحقق شهرة واسعة، فأقام العديد من الحفلات الغنائية وشارك في أكبر المهرجانات في دول الخليج وبلاد الشام وبلاد المغرب العربي ومصر، كما غنى على أكبر المسارح العالمية، ويقوم بشكل مستمر بجولات فنية في أوروبا وأمريكا تتضمن إحياء حفلات يحضرها الآلاف من معجبيه.


ألبومات كاظم الساهر

قام كاظم الساهر خلال مسيرته الفنية الطويلة بإصدار 25 ألبوماً غنائياً، إلى جانب العديد من الأغاني المنفردة، ونذكر منها: غالية، ناي، في داعة الله، مثل أختك، هل نسيت العهد، يا عويد البان، قلبي قوي، يا راعي الود، مساء الحب، ودي أشرحلك شعوري، أكون أو لا أكون، حدّثيني. وفيما يلي سنتعرّف على ألبوماته:

اسم الألبوم سنة الإصدار
كتاب الحب 2016
لا تزيديه لوعة 2011
الرسم بالكلمات 2009
صور 2008
يوميات رجل مهزوم 2007
انتهى المشوار 2005
إلى تلميذة 2004
ملينا البعد 2004
حافية القدمين 2003
قصة حبيبين 2002
أبحث عنك 2001
الحب المستحيل 2000
حبيبتي والمطر 1999
أنا وليلى 1998
مدرسة الحب 1997
اغسلي بالبرد 1996
صعبة عليا 1996
بعد الحب 1995
سلامتك من الآه 1994
بانت ألاعيبك 1993
افرح 1992
العزيز 1991
لا يا صديقي 1990
غزال 1989
شجرة الزيتون 1984


الأغاني الوطنية

حمل كاظم الساهر هموم بلده ودافع عن القضايا الإنسانية من خلال مواقف وأغنيات كثيرة، وله العديد من الأغاني الوطنية التي كان لها أثر كبير على الجمهور العربي، كما قام بغناء معظمها على مسارح العالم ليوصل معاناة الشعب العراقي وقضايا الوطن العربي، كما أنه قدم أغنيات لمختلف الدول العربية تكريماً لها وتقديراً لجمهوره فيها، وأبرز أغنياته الوطنية هي:

اسم الأغنية الشاعر
تذكّر كريم العراقي
ماسكاً عودي كريم العراقي
طال الغياب كريم العراقي
الإنسان نزار قباني
آه يا عرب كريم العراقي
يا قدس د. مانع سعيد العتيبة
درّة الشرق كريم العراقي
سلام عليك على رافديك أسعد الغريري
إلى العزيز تحية كريم العراقي
أهلك وين كريم العراقي
الرعاة والنار الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
حسناء عمّان كريم العراقي
تعالي أقبّل وجهكِ كريم العراقي
بغداد لا تتألمي فاروق جويدة
كثر الحديث كريم العراقي
يا رب احمي الجزائر كريم العراقي
سلميلي على الدوحة أسعد الغريري وكاظم السعدي
مستقيل د. مانع سعيد العتيبة
نسيت دائي كريم العراقي
مشتاق يا سوريا كريم العراقي
مليون بوسة معي كريم العراقي
أوبريت أمير الشعراء كريم معتوق وسيدي محمد
يا وطني يسعد صباحك كريم العراقي


شعراء تعامل معهم كاظم الساهر

تعامل كاظم الساهر خلال مشواره الفني مع عدد كبير من الشعراء العراقيين والعرب، وتنوعت أغنياته بين القصائد باللغة العربية الفصحى، وقصائد من الشعر النبطي، وأغنيات خليجية ومصرية وعراقية وشعبية، إلى جانب أغنيات باللهجة البيضاء، كما كتب لنفسه الكثير من الأغاني نظراً لتمتعه بموهبة كتابة الشعر، وفيما يلي بعض الشعراء الذين تعامل معهم كاظم الساهر:

  • نزار قباني: والذي كان له نصيب كبير من أغنيات كاظم الساهر، ومنها: إني خيرتكِ فاختاري، مدرسة الحب، زيديني عشقاً، حبيبتي والمطر، قولي أحبك، شؤون صغيرة، الحب المستحيل، تناقضات، كتاب الحب، أكرهها، يدكِ، الرسم بالكلمات، أشهدُ، ممنوعة أنتِ.
  • كريم العراقي: والذي رافق كاظم الساهر طوال مسيرته وقدما معاً الكثير من الأعمال، أبرزها: باب الجار، رحال، المستبدة، ها حبيبي، قصة حبيبين، الأولى بحياتي، إلك وحشة، العزيزين، حيارى يا زمان، بعد الحب، سلامي، أبات مهموم، دلوعتي، مدينة الحب.
  • أسعد الغريري: وهو الشاعر العراقي الذي بدأ معه كاظم الساهر مشواره من خلال 4 أغنيات من ألبومه الأول (شجرة الزيتون)، ومن بعدها تعامل معه في الكثير من الأعمال منها: استعجلت الرحيل، سلام عليكَ، سيدة عمري، شكراً، رمل البحر، مو ضحكتك.
  • كاظم السعدي: ومن أشعاره غنى كاظم الساهر أغنيات كثيرة منها: هانت عليك، ماخذ الروح، الحب، ميسور الحال.
  • داوود الغنام: وهو شاعر عراقي تعاون مع كاظم الساهر في بعض الأغاني منها: علامك، خلاص اليوم، وأخيراً.
  • عزيز الرسام: من أوائل الشعراء الذين تعامل معهم كاظم الساهر، وغنى من كلماته: لدغة الحية، لا يا صديقي، عبرت الشط، كلك على بعضك حلو، درب الألم، عابر سبيل.
  • د. مانع سعيد العتيبة: وغنى كاظم الساهر مجموعة من قصائده مثل: مستقيل، يا قدس، أبحث عنكِ.
  • بدر شاكر السياب: الشاعر العراقي الكبير الذي غنى كاظم الساهر من أشعاره قصيدة واحدة بعنوان (لا تزيديه لوعة).
  • الحلاج: أخذ كاظم الساهر من شِعر الحلّاج بعض الأبيات التي غناها كمواويل، وهي: (رأيت ربي، وعجبتُ منك ومني، ووالله ما طلعت شمس).
  • حسن المرواني: وهو صاحب قصيدة كاظم الساهر الشهيرة (أنا وليلى).
  • عبدالوهاب محمد: شاعر مصري غنى كاظم الساهر من قصائده أغنيتين هما: (أشكيك لمين، مقدرش).
  • الأمير بدر بن عبدالمحسن: ومن قصائده غنى كاظم الساهر (ناي، آه يا صاحب، السور).
  • الأمير عبدالرحمن من مساعد: والذي تعاون مع كاظم الساهر في قصيدة (سألتها).
  • الشيخ زايد من سلطان آل نهيان: ومن قصائده النبطية أصدر كاظم الساهر 3 أغنيات منفردة وهي: (يا عويد البان، يا محتوي حسنات الأغصان، في داعة الله).
  • الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: وقد تعامل معه كاظم الساهر في الكثير من الأغاني منها: اغسلي بالبرد، أنا ونيت، يا بيت العنا، الأمل، الرعاة والنار، حدّثيني.


أغنيات كتبها كاظم الساهر لنفسه

نظراً لموهبته في كتابة الشعر الغنائي، قام كاظم الساهر بتقديم عدد كبير من الأعمال التي كتبها بنفسه، وقد لاقت الأغنيات التي كتبها نجاحاً كبيراً على مدى سنوات طويلة، نذكر منها: هذا اللون، انسى العالم، أم الشيلة، ارجع حبيبي، منو انت، لا تحتج، شحلو طولك، يضرب الحب، ظلي زيدي، سلامتك من الآه، بانت ألاعيبك، صدَف، ما احبك بعد، جالسة لوحدك، أثاري الزعل، ماشي بشارع، حنية، أكون أو لا أكون.


الفرقة الموسيقية

كاظم الساهر يعتبر من الفنانين القلائل الذين حافظوا على علاقاتهم مع أصدقائهم لسنوات طويلة، فأعضاء فرقته الموسيقية هم أصدقاؤه المقربون، ورافقوه منذ بداياته الأولى حتى الآن، وذلك كان له الأثر في خلق التناغم فيما بينهم وانعكس على أدائهم على مختلف المسارح، حتى أصبحت فرقته الموسيقية تتمتع بشهرة واسعة بين الجمهور، وفيما يلي سنقوم بذِكر أهم أعضاء الفرقة الموسيقية لكاظم الساهر:

الاسم الآلة
حسن فالح قانون
قصي عبدالجبار كمان
نوري الجبوري كمان
قيس جمعة كمان
فاضل فالح أورغ
حازم جاسم إيقاع
صفاء غريب إيقاع
محمد لفتة إيقاع
محمد خميس إيقاع
بابكين جورج (متوفى) إيقاع
سالم السامرائي (متوفى) ناي
نبيل شاكوش درامز
صلاح حميد كورال
محمود شاكر كورال
مالك محسن كورال
شعبان صباح كورال
هيثم كنار (متوفى) جيتار
حميد البدري ساكسفون
قيس سعد (متوفى) أوكورديون
علي طالب عبدالحسن (متوفى) كمان
حسين عباس تشيلو


الإنجازات والتكريمات

قام كاظم الساهر بتحقيق الكثير من الإنجازات وحصل على العديد من التكريمات المهمة على مستوى الوطن العربي والعالم، ومن أبرز إنجازاته:

  • حصل على أوسكار الأغنية العربية ولقب سفير الأغنية العراقية عام 1996 من بغداد.
  • حصل على قلادة الإبداع من بغداد عام 1997 على المسرح الوطني.
  • تمت ترجمة أغنيته الوطنية (تذكّر) إلى 18 لغة وحصل من خلالها على جائزة من اليونسيف.
  • كاظم الساهر هو الشخصية العربية الوحيدة التي حصلت على مفتاح مدينة سيدني وذلك سنة 2002.
  • كاظم الساهر هو أول فنان عربي يشارك في الأولمبياد من خلال أغنية (نريد السلام) وذلك في أولمبياد أثينا 2004.
  • حصل كاظم الساهر سنة 2007 على الجنسية القطرية تكريماً له من دولة قطر.
  • حصل كاظم الساهر على تكريم من مجمع الأغنية العربية سنة 1999 وتم تكريمه من قِبل أمين جامعة الدول العربية آنذاك.
  • حازت أغنية (ها حبيبي) على لقب أفضل أغنية عربية لعام 1996 في مهرجان الأغنية العربية الأول بالقاهرة.
  • حصلت أغنية (أنا وليلى) على المركز السادس عالمياً باستفتاء أجرته هيئة الإذاعة البريطانية.
  • كاظم الساهر هو الفنان العربي الوحيد الذي غنى في القاعة الملكية في بريطانيا (ألبرت هول)، وقام بإحياء حفلين فيها ناجحين، الأول سنة 1997 والثاني سنة 2006.
  • يتم تدريس ألحانه في العديد من الجامعات حول العالم، كما يتم تدريس أغنياته باللغة العربية الفصحى لطلبة اللغة العربية في بعض الجامعات في أمريكا.
  • تم تكريمه في جامعة الدول العربية سنة 2006 من قِبل الأمين العام للجامعة العربية آنذاك.
  • حصل على وسام الاستحقاق من وزارة الثقافة التونسية عام 2000.
  • تم اختيار الفيلم الوثائقي My Country ضمن الأفلام المرشحة لجوائز الأوسكار لعام 2007، وكان كاظم الساهر هو من قام بتلحين وغناء أغنية الفيلم (يا وطني يسعد صباحك) وتم توجيه دعوة له لحضور الحفل.
  • حصل كاظم الساهر على مفتاح مدينة فاس الأثرية، وهو الفنان الثاني الذي يحصل عليه بعد الفنان السوري صباح فخري.
  • تم تكريم كاظم الساهر في سوريا سنة 2008 بمنحه صك ملكية لقطعة أرض في إحدى المناطق السورية، وقام بالتبرع ب 50% من الملكية للجمعيات الخيرية.
  • أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) تعيين كاظم الساهر سفيراً للنوايا الحسنة في العراق سنة 2011، وبعد ذلك أصبح سفير النوايا الحسنة في الشرق الأوسط وجنوب أفريقيا.