كلمات وعبارات جميلة عن الصداقة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ٨ مايو ٢٠١٩
كلمات وعبارات جميلة عن الصداقة

الصداقة

الصداقة الحقيقية هي أثمن من كل كنوز الكون والمجوهرات فيه، الصداقة هي تشارك الأرواح، فمن يملك صديقاً لا يمكن أن يكون وحيداً في هذه الحياة مهما حصل، فقد أحضرنا لكم باقة من أجمل الكلمات والعبارات الجميلة عن الصداقة.


كلمات جميلة عن الصداقة

  • لو كان الإنسان يستطيع أن يخترق تفكير الآخرين، فأعتقد أنّ الصداقة ستذوب كما يذوب الثلج تحت أشعّة الشمس.
  • السعادة التي تتشاركها مع الأصدقاء هي سعادة مزدوجة.
  • المُزاح لا يكسب عدوًا، ولكن كثيرًا ما يُفقدك صديقًا.
  • لا يكون الصديق صديقًا حتّى يحفظ أخاه في غيبتهُ ونكبتهُ ووفاتهُ.
  • زهرة واحدة تستطيع أن تكون حديقتي، صديق واحد يستطيع أن يكون عالمي.
  • البعضُ يلجأ للكهنة والبعض يلجأ للفلاسفة والشُعراء، لكنني ألجأ إلى الأصدقاء.
  • ليس الضحك بداية سيئة للصداقة، وما زال أفضل نهاية لها.
  • لُمْ صديقك سِرًا، وامدحهُ أمام الآخرين.
  • الصداقة كالصِحّة لا تعرف قيمتها إلّا إذا خسرتها.
  • الصديق هو رُوح تسكنُ في جسدين.
  • الصديق الحقيقي هو من يمشي اتجاهك عندما يمشي الجميعُ بعيدًا عنك.
  • عبسة الصديق خيرٌ من ابتسامة الأحمق.
  • النساء كالحكام، قلما يجدن أصدقاء مُخلصين.
  • الصديق الحقيقيّ هو الذي يرفع شأنك بين الناس، وتفتخر بصداقتِه ولا تخجل من مصاحبتِه والسير معه.
  • الصديق الحقيقي هو الذي يفرح إذا احتجت إليه ويسرع لخدمتك دون مقابل.
  • ليس من أغراك بالعسل حبيباً بل من نصحك بالصدق عزيزًا.
  • صديقك يبني لك قصرًا وعدوك يحفِر لك قبرًا.
  • الصديق الحقيقي هو الذي يتمنى لك ما يتمنى لنفسِه.
  • صديقك هو من يعرف عنك كُل شيء وما زال معجبًا بك.
  • الصديق هو الشخص الذي يتواجد معك، عندما يكون بإمكانه أن يتواجد في مكان آخر.
  • الصداقة الحقيقية لا تتجمد بالشتاء.
  • الصداقة تبدأ عندما تشعر أنك صادق مع الآخر ودون أقنِعة.
  • الأصدقاء الحقيقيون قد لا يتحدثون مع بعضهم يوميًا، لكن تذكروا أنّ قلوبهم مُتصلة ببعضِها.
  • الصمت يصنعُ المحادثات بين الأصدقاء وليس القول هو المُهم.
  • الحياة مُروعة وبشعة دون صديقك المفضل.
  • أصعب أنواع الصداقة كافة هي صداقة المرء لنفسه.
  • أحبُ الناس إليّ من رفع إليّ عُيوبي.
  • عندما ترتفع سيعرف أصدقاؤك من أنت، ولكن عندما تسقط ستعرف أنت من أصدقاؤك.
  • لا تمشِ أمامي فربما لا أستطيع اللحاق بك، ولا تمشي خلفي فرُبما لا أستطيع القيادة ولكن امشي بجانبي وكُن صديقي.
  • الجميع يسمع ما تقول والأصدقاء يستمِعون لما تقول، وأفضل الأصدقاء يستمع لما لم تقل.


قصيدة إلى صديق

قصيدة إلى صديق للشاعر مسعد محمد زياد، هو شاعر فلسطيني معاصر ولد عام 1947م في دير البلح بقطاع غزة، ودرس بجامعة الإسكندرية ليسانس لغة عربية ولغات شرقية، وقد أكمل دراساته العليا فحصل من جامعة القاهرة على دبلوم الدراسات العليا في الأدب العربي، وأيضاً على ماجستير في الأدب العربي، وبعدها حصل على الدكتوراه من أكاديمية إكسفورد وجامعة الخرطوم بالفلسفة في الأدب الحديث والنقد، ومن دواوينه الشعرية: الصمت العربي وكبرياء الجرح، وحوار مع الزمن، وأغنيات العالم والدم، وأشعار من ذاكرة الوطن.

يا أيها الصحب الكرام تحيــة

أزجي بها في الأمسيات العاطرهْ

الليل يهمس باللقـــاء مرحِّبا

والغصن يرقص كالفتاة الماهره

وصبا النسيم مع النجوم ملامسا

ومدغدغا هذي الوجوه الناضره

وتدحرجت حُبَبُ النـدى .. ريانة

تروي حكايا من سنين عابـره

ويحفـنا نور الإله .. وفضلـه

ويظلنا مَـلك السماء العامره

جئــنا نهنئ فارسا .. مترجلا

لا أن نودع .. ذكريات غابـره

وأرى الوفاء .. مع المحبة أقسما

أن يفرح الخلان ... بابن الزاهره

لا تعجبوا إن قلت طلقني الخيا ل

وعشت فردا .. في حياة قاهره

واليوم ملهمة القصيـد تصـدني

وتشيح عنّي في الليالي الداجره

لكنني أشتاق للكلم .. الجميــل

وهاج في الأعماق طيف الخاطِره

لحظات أُنس حــركت في داخلي

ذكرى سنينٍ .. كالثواني العابره

هي في شغاف القلب وجد محرق

مخبوءة تحت القديم وحاضره

وأرى الكرى عن جفن عينيَ ينضوي

لِيَشعَ في الأحشاء صحوة مائره

هي صحوة الآتي يحـــن لغابر

من فيضه تشفى النفوس الحائره

هي صحوة البذل الجزيل وعـزَّة

للمجـد ملهمة الشبـاب القادره

هي صحوة العلم الرفيع ... بنوره

تزهو العقول النيرات الزاهـره

وأرى أصيحابي الكـرام تعاهدوا

أن يشعلوا درب الدياجي الغادره

يسمو بهم شرف الكفاح ويزدهي

من نوره أمل الشبـاب الصابره

أمـل يلــوح لأمة مهمــومة

تشكو بنيها .. من حياة صاغره

يا أمتي . . آهٍ لأمّـة عــــزّنا

مهد الأولى صنعوا المعالي الفاخره

ها نحن نحفل بالكريم وصحبــه

أعطى وأجزل .. للعلوم النادره

جئنا نهنئ جهبذا .. متوشحــا

بعباءة العلـم الرفيع النائـره

جئنا نكـرِّم فارسا أوفى العطـا

وبحاره بالعلــم .. فيض زاخره

فيـض من الخلق الرفيع وعلمُـهُ

وسع البلاد .. بكل فضل جاهره

قد كنت دوما حين يجمعنا الندى

خلا وفيا .. والجوانح شاكـره

واليـوم أشعر فى قرارة خاطري

أن الذي قد كان .. أصبح نادره

لا تحسبوا أن الصداقة لقْيـَــة

بـين الأحـبة أو ولائم عامره

إنَّ الصداقة أن تكون من الهوى

كالقلب للرئتين .. ينبض هادره

استلهـم الإيمـان من عتباتها

ويظلني كـرم الإله ونائــره

يا أيها الخــل الوفيُّ .. تلطفـا

قد كانت الألفاظ عنك .. لقاصره

وكبا جواد الشعر يخذل همتــي

ولربما خـذل الجوادُ مناصِـرَهْ

عتبي على صحبي الكرام فإنهـم

تركوا كريما للظروف الجائـره

قد كنت دوما حين يجمعنا الندى

خلا وفيا .. والجوانح شاكـره

واليـوم أشعر فى قرارة خاطري

أن الذي قد كان .. أصبح نادره

لا تحسبوا أن الصداقة لقْيـَــة ب

ـين الأحـبة أو ولائم عامره

إنَّ الصداقة أن تكون من الهوى

كالقلب للرئتين .. ينبض هادره

يا أيها الأجــواد حسبيَ أننـي قد

عشت عمري فى الديار العامره

استلهـم الإيمـان من عتباتها

ويظلني كـرم الإله ونائــره

يا أيها الخــل الوفيُّ .. تلطفـا

قد كانت الألفاظ عنك .. لقاصره

وكبا جواد الشعر يخذل همتــي

ولربما خـذل الجوادُ مناصِـرَهْ


رسائل عن الصداقة

الرسالة الأولى:

الصداقة ثلاثة أنواع: الأولى مبنية على المصلحة والفائدة..

والثانية على المتعة والمرح، لكنّ مصيرهما الزوال..

لأنّ الملذات والمصالح قصيرة الأمد، وتجمع الصالحين والطالحين برفاقهم..

أمّا الثالثة فأساسها المحبة وطيبة القلب..

وهذه تجمع النبلاء فقط..


الرسالة الثانية:

اعلم أنّ رفع منازل الصداقة منزلتان..

الصبر على الصديق حين يغلِبه طبعه فيُسيء إليك..

ثمّ صبرك على هذا الصبر حين تُغالب طبعك لكيلا تُسيء إليه..


خواطرعن الصداقة

الخاطرة الأولى:

إنني في حقيقة الأمر عاجز عن الصداقة، ذلك لأنّ أحد الصديقين لا بدّ أن يكون عبداً للآخر، ولو أن أحداً منهما لا يريد أن يعترف بذلك لنفسه في كثير من الأحيان، وأنا امرؤ لا يمكن أن أكون عبداً، كما أنّ القيادة مُتعبة في هذه الحال إذ لا بدّ لمن يقود من أن يُجيد الكذب والخداع.


الخاطرة الثانية:

لا يحتسب الصديق صديقاً وفياً إلا إذا حفظ أخاه من ثلاث: غيبته، ونكبته، ووفاته، وهنا يفسر الإمام علي قوله في الصداقة على أن الصديق الوفي والصدوق هو من يحفظ غيبت صديقة ولا يتحدث عنه بسوء ويرد غيبته إذا جاء أحد بسوء فيه، ويقف معه في الشدائد، ويحفظ بيته وأولاده في وفاته.


الخاطرة الثالثة:

من صاحب الأنذال حقر، ومن صاحب العلماء وقر وهنا يرى سيدنا علي رضي الله عنه أن من أهم مبادئ الحياة اختيار الخليل لأنّ المرء على دين خليله، وأن يحرص المسلم على اختيار الرفيق ويفضل من ذو علم وخلق حتى ينال من الوقار والاحترام والابتعاد عن البشر سيئ الخلق والتحلي بحسن الخلق.