كيفية التخلص من زيادة فيتامين د

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٠٣ ، ٢٧ مايو ٢٠١٩
كيفية التخلص من زيادة فيتامين د

علاج فرط فيتامين د

قد يُصاب البعض بارتفاع في مستويات فيتامين د أو ما يَعرَف بفرط فيتامين د (بالإنجليزية: Hypervitaminosis D)، أو سميّة فيتامين د، وهي من الحالات النادرة، إلّا أنّها قد تشكّل خطراً على حياة الشخص المصاب، وغالباً ما تكون ناجمة عن تناول جرعات كبيرة من مكملات فيتامين د، ومن الجدير بالذكر أنّ تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، أو التعرّض لأشعة الشمس بكثرة لا يسبب فرط فيتامين د في الجسم، وتؤدي هذه الحالة إلى فرط كالسيوم الدم (بالإنجليزية: Hypercalcemia) أيضاً، ومن الإجراءات التي يمكن اتّباعها لعلاج فرط فيتامين د ما يأتي:[١]

  • السوائل الوريديّة.
  • العلاجات الدوائية، مثل الكورتيكوستيرويد (بالإنجليزية: Corticosteroids)، والبيسفوسفونات (بالإنجليزية: Bisphosphonates).
  • الحدّ من تناول الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم، وفيتامين د.
  • التوقف عن تناول مكملات فيتامين د.


أسباب فرط فيتامين د

توجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى المعاناة من فرط فيتامين د في الجسم، ومن هذه الأسباب ما يأتي:[٢]

  • المعاناة من بعض المشاكل الصحيّة: قد تؤدي المعاناة من بعض المشاكل الصحيّة إلى ارتفاع خطر الإصابة بفرط فيتامين د مثل أمراض الكبد والكلى، ومرض السل، وفرط نشاط الغدة الدرقية، وداء الساركويد (بالإنجليزية: Sarcoidosis)، وداء النوسجات (بالإنجليزية: Histoplasmosis).
  • تناول مكملات فيتامين د: خصوصاً في حال تناول مكملات فيتامين د لفترة طويلة وبجرعات عالية.
  • استخدام بعض الأدوية: قد يؤدي استخدام بعض الأدوية إلى زيادة مستويات فيتامين د في الجسم، مثل الأدوية المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط الدم، ومضادّات الحموضة (بالإنجليزية: Antacids)، ودواء آيزونيازيد (بالإنجليزية: Isoniazide) والعلاج بالإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen Therapy).


أعراض فرط فيتامين د

يصاحب فرط فيتامين د بعض الأعراض، والتي تظهر نتيجة ارتفاع نسبة الكالسيوم أيضاً، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تكلّس الشرايين.
  • الفشل الكلويّ.
  • التقيؤ، والإسهال والإمساك.
  • الإعياء والشعور بالغثيان.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • العطش الشديد.
  • الضعف والتعب.
  • فقدان السمع.


المراجع

  1. Katherine Zeratsky, "What is vitamin D toxicity, and should I worry about it since I take supplements?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  2. Ann Pietrangelo, "What's to know about hypervitaminosis D?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  3. Adda Bjarnadottir, "How Much Vitamin D is Too Much? The Surprising Truth"، www.healthline.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.