كيفية التطهر من البول للنساء

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٨ يناير ٢٠١٩
كيفية التطهر من البول للنساء

كيفية التطهر من البول للنساء

يكون التطهر من البول من خلال صبِّ الماء على مكان النجاسة، وإن تمَّت إزالة النجاسة بمجرد صب الماء فذلك يجزئ، أمَّا في حالة بقاء أثرٍ لذلك فيجب على المرأة الامرار بيدها مع الماء لتتحقق من طهارة الموضع، ولا حرجَ في ذلك إن مسَّت فرجها ولا يتوجب عليها غسل داخل الفرج إذ إنَّ له حكم الباطن،[١]ويمكن إزالة النجاسة بالاستجمار وهو القيام بإزالة ما على السبيلين من بولٍ أو غائطٍ بمنديل أو حجر، والواجب فيه أن لا تقلَّ المسحات عن ثلاث، والذي يدل على طهارة المحل أن تخرج آخر مسحة ليس عليها أثر لنجاسة وتكون جافة، والاستجمار للنساء والرجال سواء.[٢]


الواجب غسله عند الاستنجاء

يجب على المرأة عند الاستنجاء أن تقوم بغسل ما يظهر عند جلوسها لقضاء حاجتها أي ظاهر الفرج ولا يجب عليها غسل ما لا تصل إليه النجاسة وهو داخل الفرج، ويمكن استخدام الشطاف فإنَّه يجزئ إن قام بإزالة النجاسة وتكتفي باندفاع الماء على موضع النجاسة والاستغناء عن الغسل باليد.[٣]


كيفية استنجاء النبي

كان النبي صلى الله عليه وسلم إن أراد إزالة أذى أو الاستنجاء يباشر ذلك بيده اليسرى ويصبّ الماء من الإناء بيده اليمنى، وكان إن خرج من الخلاء دلَّك يده بالأرض ليزيل ما قد يعلق بها بعد الاستنجاء من رائحةٍ أو قذر، وكان يقتصد في الماء ولا يسرف فيه، بل يستخدم ما يحتاجه لإزالة النجاسة، وقد وصفت زوجات النبي كيفية اغتساله صلى الله عليه وسلم بعد قضاء حاجته إذ كان يغسل يديه مرتين أو ثلاث، ثمَّ يغسل مذاكيره وبعد ذلك يدلك يده بالحائط أو الأرض، ويمكن استخدام الصابون وما يسد محله لإزالة ما يتبقى من أثر النجاسة، وذكر النووي أنَّه يمكن للشخص أن يغسل يده بالحائط أو التراب أو أشنان ليزيل الاستقذار من يديه.[٤]


المراجع

  1. "هل يكتفى برش مخرج البول والغائط بالماء للاستنجاء؟"، islamweb.net، 30-7-2011، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2018. بتصرّف.
  2. "لا ينبغي التشدد في الاستنجاء بعد قضاء الحاجة"، islamqa.info، 16-2-2009، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2018. بتصرّف.
  3. "ما هو الواجب غسله من المرأة عند الاستنجاء من البول؟"، islamweb.net/، 17-6-2014، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2018. بتصرّف.
  4. "بيان كيفية استنجاء النبي صلى الله عليه وسلم بالماء ."، islamqa.info، 1-12-2014، اطّلع عليه بتاريخ 18-12-2018. بتصرّف.