كيفية قياس ضغط الدم

د. زياد عبدالله

تدقيق المحتوى د. زياد عبدالله، - كتابة
آخر تحديث: ٠٥:١٨ ، ٣١ أغسطس ٢٠٢٠

كيفية قياس ضغط الدم

ضغط الدم

يُضخُّ الدم في كلِّ مرَّة ينبض فيها القلب عبر الشرايين التي بدورها تنقل الدم إلى جميع أنحاء الجسم، وعليه يمكن تعريف ضغط الدم بأنَّه مقياس الضغط أو القوَّة داخل الشرايين في كلِّ نبضة للقلب،[١] ويُعبَّر عن مقدار ضغط الدم برقمين أحدهما يُعرف بضغط الدم الانقباضي (بالإنجليزية: Systolic blood pressure) وهو الرقم الأوَّل، والذي يدلُّ على مقدار الضغط الذي يؤثِّر به الدم على جدران الشرايين عندما ينبض القلب، أما الرقم الثاني فهو يُعرف بضغط الدم الانبساطي (بالإنجليزية: Diastolic blood pressure)، والذي يُعبِّر عن مقدار الضغط الذي يؤثِّر به الدم على جدران الشرايين في فترة راحة القلب بين النبضات،[٢] وتجدر الإشارة إلى أنَّ ضغط الدم في الحالة الطبيعيَّة لا تتجاوز قيمته 120/80 ملم زئبقي، ولا يقلُّ عن 90/60 ملم زئبقي.[٣]

ولمعرفة المزيد عن ضغط الدم يمكن قراءة المقال الآتي: (ما هو ضغط الدم).


كيفية قياس ضغط الدم

قد يكون من الصعب قياس ضغط الدم بدقَّة في حال عدم امتلاك المُعدَّات المناسبة لذلك، كاستخدام الشريط المطاطي لقياس ضغط الدم، فدِقَّة قياس ضغط الدم تُعدُّ ضروريَّة لتشخيص وعلاج مشكلة ارتفاع ضغط الدم، لذا يُفضَّل في معظم الحالات شراء جهاز قياس ضغط الدم، أو زيارة الطبيب أو الصيدليَّة لقياس الضغط، وتجب الإشارة إلى وجود مجموعة من التقنيات والإجراءات التي طُوِّرت بهدف الحصول على قراءات أكثر دقَّة لضغط الدم، كالحاجة لأخذ عِدَّة قراءات لضغط الدم للتأكُّد من دقَّتها، نظراً لتأثير العديد من العوامل على ضغط الدم وتكون سبباً في تغيُّره،[٤][٥] وبالنسبة لأفضليَّة استخدام ذراع دون الأخرى للحصول على دقَّة أكثر في القياس، فقد أجريت العديد من الدراسات لتحديد الاختلاف الطبيعي بين استخدام الذراع الأيمن أو الأيسر لقياس الضغط، وعموماً فإنَّ الاختلاف الذي لا يتجاوز قيمة 10 ملم زئبقي في ضغط الدم يُعدُّ طبيعيّاً ولا يستدعي القلق.[٦]


جهاز قياس ضغط الدم الزئبقي

يمكن الحصول على مقدار ضغط الدم باستخدام جهاز قياس ضغط الدم اليدوي الذي يتكوَّن من السوار المطاطي القابل للنفخ، وجهاز مراقبة ضغط الدم، والكرة المطاطيَّة القابلة للعصر، وسماعة الطبيب، ومن الجدير ذكره وجود نوعين مختلفين من أجهزة قياس ضغط الدم اليدوي، أحدهما الزئبقي (بالإنجليزية: Mercury sphygmomanometers) والآخر اللاسيلكي (بالإنجليزية: Aneroid sphygmomanometers)، إذ يتمثَّل مبدأ عمل هذين الجهازين بنفس الطريقة، إلا أنَّ أجهزة قياس ضغط الدم اللاسلكيَّة تحتاج معايرة دوريَّة،[٧] ويتطلَّب استخدام هذه المعدَّات توفُّر القدرة والتنسيق لدى الفرد، فمن الصعب استخدامها في حال وجود ضعف في السمع أو في البصر، أو في حال عدم القدرة على أداء حركات اليد اللازمة لنفخ الشريط المطاطي، وفي الآتي توضيح لآليَّة استخدام أدوات قياس الضغط يدويّاً:[٨]

  • لفُّ الشريط المطاطي حول الجزء العلوي من الذراع مباشرة فوق الجلد، بحيث تبعد بمقدار 2.5 سنتيمتر فوق انحناء الكوع، مع ضرورة إحكام لفِّ الشريط المطاطي حول الذراع بحيث يمكن تمرير إصبعين فقط تحت الحافة العلوية منها، والتأكُّد من عدم تعرُّض الجلد للقرص عند نفخ الشريط المطاطي.
  • وضع القرص الدائري لسماعة الطبيب تحت الشريط المطاطي في الجانب الداخلي من أعلى الذراع، بحيث يكون وجه القرص للأسفل.
  • وضع جزء سماعة الأذن في الأذنين، بحيث تكون متجهة للأمام نحو مقدِّمة الأنف، مع وضع المقياس في راحة اليد للذراع الملفوف عليها الشريط المطاطي، بحيث تكون راحة اليد مفتوحة، وبهذه الطريقة يتمكَّن الفرد من رؤية المقياس بوضوح.
  • عصر الكرة بشكل سريع بواسطة اليد الأخرى إلى أن تصبح قراءة المقياس أعلى من قراءة الضغط الانقباضي الاعتيادي بمقدار 30، وبعد ذلك يتم التوقُّف عن عصر الكرة، فيُفتح المقبض بتحريكه عكس اتجاه عقارب الساعة والسماح بخروج الهواء ببطء.
  • الإنصات لنبضات القلب والسماح بانخفاض الضغط بمقدار 2 ملم في الثانية الواحدة، وملاحظة القراءة عند سماع نبض القلب لأوَّل مرَّة خلال السماعة، وهو المعروف بضغط الدم الانقباضي.
  • ملاحظة قيمة الضغط الانبساطي، وهي القيمة التي يبدأ عندها عدم سماع أصوات نبضات القلب.

ولمعرفة المزيد عن كيفية قياس ضغط الدم باستخدام الجهاز الزئبقي يمكن قراءة المقال الآتي: (طريقة قياس الضغط بالجهاز الزئبقي).


أجهزة قياس ضغط الدم الرقمية المحمولة للذراع

يجب اتباع الخطوات التالية لقياس ضغط الدم باستخدام أجهزة قياس ضغط الدم الرقمية المحمولة للذراع:[٩]

  • الجلوس باعتدال على الكرسي بحيث تكون القدمان مسطحة على الأرض، والظهر ملاصق لظهر الكرسي.
  • وضع الذراع على الطاولة إن وجدت، مع ضرورة التأكُّد من استرخاء اليد والذراع عليها، وتجنُّب إطباق قبضة اليد أثناء قياس ضغط الدم.
  • لفُّ الشريط المطاطي حول الجزء العلوي من الذراع بإحكام، بحيث يمكن تمرير إصبعين فقط أسفله، مع ضرورة التنبيه إلى أن تكون أنابيب الجهاز أسفل مركز الذراع أو مائلة إلى اليمين قليلاً.
  • الضغط على زر التشغيل للبدء بالقياس، يليه انتفاخ الشريط المطاطي بشكل تلقائي.[١٠]
  • ملاحظة خروج الهواء من الشريط المطاطي تلقائيّاً وببطء.[١٠]
  • النظر إلى شاشة العرض للحصول على قراءة ضغط الدم، فهي تُظهر مقدار ضغط الدم الانقباضي وضغط الدم الانبساطي.[١٠]
  • الضغط على الزر الذي يسمح بتفريغ كامل الهواء من الشريط المطاطي.[١٠]
  • الانتظار لمدَّة تتراوح ما بين 2-3 دقائق قبل تكرار المحاولة من جديد إن استدعى الأمر إعادة القياس مرَّة أخرى.[١٠]


أجهزة قياس الضغط الرقمية المحمولة للرسغ

يمكن تشغيل هذه الأجهزة ببساطة عن طريق الضغط على زر التشغيل، فتتم قراءة ضغط الدم تلقائيّاً بالاعتماد على تغيُّر حجم الدم داخل الشرايين، إذ يوضع جهاز قياس الضغط الرقمي المحمول للرسغ على الرسغ أو الإصبع أو الجزء العلوي من الذراع، ولكنَّه غالباً ما يوضع على رسغ اليد، وفي هذه الحالة يجب الحفاظ على بقاء اليد في مستوى واحد مع القلب لضمان عدم تأثُّر قراءات الضغط، وفي الحقيقة تفتقد أجهزة القياس الرقميَّة الدقَّة في بعض الأحيان وتكون قراءاتها غير موثوقة، ويحدث ذلك في حالات خاصَّة، مثل: وجود اضطرابات معيَّنة في نُسق القلب، أو في حالة الإصابة بتصلُّب الشرايين.[١١]


مراقبة ضغط الدم الجوال

يوصي الطبيب في بعض الحالات بمراقبة ضغط الدم خلال 24 ساعة، أو ما يعرف بمراقبة ضغط الدم الجوال (بالإنجليزية: Ambulatory blood pressure monitoring)، وهو يساعد على إعطاء صورة واضحة لآليَّة تغيُّر ضغط الدم خلال اليوم، ولتحقيق ذلك يُستخدم جهاز قياس ضغط ذو كُفَّة يمكن حمله على منطقة الخصر، ومهمَّته قياس ضغط الدم تلقائيّاً كلَّ نصف ساعة تقريباً خلال 24 ساعة، ويجب الاستمرار بممارسة الأنشطة اليوميَّة الاعتياديَّة خلال الاختبار، مع ضرورة تجنُّب تعرُّض الجهاز للبلل.[١٢]


كيفية اختيار جهاز قياس الضغط

يمكن استخدام جهاز قياس ضغط الدم الرقمي أو اليدوي لقياس ضغط الدم في المنزل، وهنا تكمن أهمِّية اختيار نوع الجهاز المناسب الذي يُلبِّي حاجة الفرد على أفضل وجه، ولتحقيق ذلك يجب النظر إلى مجموعة من السمات عند اختيار جهاز قياس الضغط، وفي الآتي توضيح لبعض منها:[١٠]

  • الحجم: يُعدُّ اختيار الحجم الصحيح للكُفَّة أو الشريط المطاطي من الأمور الضرورية جدّاً والتي يجب أخذها بعين الاعتبار عند اقتناء جهاز قياس الضغط، ويُعزى ذلك إلى تأثُّر قراءات ضغط الدم بحجم الشريط المطاطي، فقد تكون هذه القراءات خاطئة في حال كان حجمه غير مناسب، وفي الحقيقة يعتمد اختيار حجم الشريط المطاطي بشكل أساسي على حجم ذراع الفرد الذي يخضع لقياس الضغط، وللمساعدة على معرفة الحجم المناسب يمكن الاستعانة بالطبيب أو الصيدلاني أو الممرض،[١٠] وعموماً فإنَّ عرض الشريط القماشي المناسب يُغطِّي عادة ثلثي الجزء العلوي من الذراع، أما طوله فيجب أن يكون كافياً لتطويق محيط الذراع بالكامل، لذا يُستخدم الشريط القماشي الأكبر حجماً في حالة امتلاك عضلات في الذراع أو في حالة المعاناة من الوزن الزائد،[١٣] وفيما يأتي توضيح لكيفيَّة اختيار حجم الشريط المطاطي المناسب بناءً على معرفة محيط الذراع، والذي يمكن قياسه بمساعدة مقدِّم الرعاية الصحيَّة:[١٤]
حجم الشريط المطاطي محيط الذراع ملاحظات
12X22 سم 22-26 سم الحجم المستخدم للصغار البالغين
16X30 سم 27-34 سم الحجم الاعتيادي للبالغين
16X36 سم 35-44 سم الحجم الكبير للبالغين
  • السعر: قد تكون تكلفة جهاز قياس الضغط المنزلي عاملاً رئيسيّاً يؤثِّر في اختيار الجهاز الأنسب للفرد، فقد يستدعي الأمر البحث في السوق عن أفضل الأسعار لأجهزة قياس الضغط نظراً لتنوُّع واختلاف أسعارها، ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار عدم وجود علاقة تربط السعر ومقدار دقَّة الجهاز في قياس الضغط، فأحياناً يكون الجهاز باهظ الثمن ولا يكون له أفضليَّة للاستخدام أو زيادة في دقَّة القياس.[١٠]
  • العرض: فالأرقام التي تُعرَض على الجهاز يجب أن تكون سهلة القراءة.[١٠]
  • الصوت: يجدر بالفرد سماع صوت دقات القلب خلال السماعة الطبِّية.[١٠]


ويجدر الذكر بأنَّ بعض الاختبارات أظهرت حساسيَّة الأجهزة التي توضع على الرسغ أو الإصبع لدرجة حرارة الجسم والموقع التي توضع فيه، وهو ما يسفر عنه حدوث خلل في قياسات ضغط الدم وعدم دقَّتها، عدا عن أنَّ هذه الأجهزة تكون باهظة الثمن،[١٠] لذا توصي جمعية القلب الأمريكيَّة بتجنُّب استخدام أجهزة الإصبع والرسغ لقياس ضغط الدم، بينما توصي باستخدام الجهاز التلقائي المزوَّد بشريط مطاطي، والذي يوضع في الجزء العلوي من الذراع، وفي الحقيقة عند اختيار جهاز قياس ضغط الدم لكبار السنِّ أو النساء الحوامل أو الأطفال، يجب التأكُّد من أنَّه مناسب ويمكن اعتماده في هذه الحالات، وفي جميع الأحوال يُنصح بإحضار جهاز قياس الضغط بعد شرائه في أوَّل موعد مع الطبيب، فالطبيب يساعد على التحقُّق من صحَّة استخدام الفرد لجهاز قياس الضغط، وأنَّ نتائج قياس الضغط تطابق النتائج التي يتم الحصول عليها من المُعدَّات التي يستخدمها الطبيب في عيادته، ويُنصح بإحضار الجهاز إلى الطبيب مرَّة واحدة في السنة للتأكُّد من دقَّة القراءات.[٦]


نصائح وإرشادات للحصول على نتائج دقيقة

ثمَّة العديد من الأسباب التي قد تؤدِّي إلى حدوث خلل في قياس ضغط الدم والحصول على قراءة غير دقيقة للضغط، ومن هذه الأسباب لفُّ الشريط المطاطي فوق الملابس، وصغر حجم هذا الشريط، وتقاطع الأرجل أثناء قياس الضغط، وعدم توفير الدعم للظهر والقدمين، والتحدُّث أثناء أخذ قراءة الضغط، ووضع الذراع في منطقة تكون أعلى من مستوى القلب أو أقلَّ منه، وعدم الاستراحة لمدة 3-5 دقائق قبل أخذ القياسات،[١٥] لذا توجد مجموعة من النصائح والإرشادات التي تساهم في الحصول على قراءة دقيقة لضغط الدم، ومنها ما يأتي:[١٦]

  • الجلوس في مكان هادئ أثناء قياس الضغط.
  • الاسترخاء والبقاء بوضعيَّة مريحة أثناء أخذ قياس ضغط الدم، مع التأكُّد من تفريغ المثانة مؤخَّراً؛ نظراً لتأثُّر قراءات ضغط الدم في حال كانت المثانة ممتلئة.
  • رفع الكم عن الذراع أو إزالة الملابس ذات الأكمام الضيقة.
  • الاستراحة على كرسي بجانب طاولة لمدَّة تتراوح بين 5-10 دقائق.
  • وضع الذراع بشكل مريح في نفس مستوى القلب، وجعل الساعد على الطاولة مع بقاء راحة اليد للأعلى، مع أهمِّية الجلوس باستقامة بحيث يكون الظهر ملتصقاً بالكرسي والساقان غير متقاطعتين.
  • تجنُّب الكلام أو التعرُّض لأيِّ مصدر إلهاء كمشاهدة التلفاز أو التحقُّق من الهاتف الخلوي، أو متابعة أيِّ شيء آخر أثناء قياس الضغط، إذ ينصح بالاسترخاء فقط.[١٣][١٧]
  • تجنُّب أخذ قراءة ضغط الدم بعد شرب الكافيين أو التبغ في الدقائق الثلاثين الأخيرة، أو في حال ممارسة الرياضة مؤخَّراً، أو أثناء الشعور بالتوتُّر.[١٨]
  • تجنُّب فحص ضغط الدم أثناء التواجد في غرفة باردة.[٥]


أفضل وقت لقياس ضغط الدم

تختلف قياسات ضغط الدم على مدار اليوم وعلى مدار الساعة نتيجة التغيرات الهرمونية وتناول الأطعمة وممارسة الأنشطة المختلفة، فعادةً ما يُوصي الأطباء بقياس ضغط الدم مرتين يوميًا صباحًا ومساءً مع مراعاة قياسه صباحًا قبل تناول الأطعمة أو الأدوية التي قد تؤثر في قراءاته وتُسبب زيادة ضغط الدم، وفي هذا السياق يجدر التنويه إلى أهمية أخذ 2-3 قراءات في كل مرة يتم فيها قياس ضغط الدم وذلك للتأكد من دقة القياس وصحته، وفي الحقيقة يجب التأكد من أن أوقات قياس ضغط الدم مناسبة للأنشطة المختلفة التي يقوم بها الفرد خلال اليوم، وذلك للحفاظ على روتين معين وثابت يتمكن فيه الفرد من قياس ضغط الدم بالأوقات المحددة والصحيحة.[١٩][٢٠]

ولمعرفة المزيد عن أفضل وقت لقياس ضغط الدم يمكن قراءة المقال الآتي: (أفضل وقت لقياس ضغط الدم).


المراجع

  1. "Blood Pressure", clevelandclinic, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  2. "Understanding Blood Pressure Readings", heart, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  3. "Blood pressure chart", bloodpressureuk, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  4. "Proper Technique for Blood Pressure Measurement", verywellhealth, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  5. ^ أ ب Jon Johnson, "How do you check your own blood pressure?"، medicalnewstoday, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  6. ^ أ ب "Monitoring Your Blood Pressure at Home", heart, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  7. "Sphygmomanometer", www.practicalclinicalskills.com, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  8. "Video: How to measure blood pressure using a manual monitor", mayoclinic, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  9. "How to choose a blood pressure monitor and measure your blood pressure at home", bhf, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  10. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز "Blood Pressure Monitoring at Home", familydoctor, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  11. "What is blood pressure and how is it measured?", ncbi, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  12. "Blood pressure test", nhs, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  13. ^ أ ب "How to measure blood pressure using digital monitors Script - Video", chp, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  14. "Measuring Blood Pressure", med, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  15. "Training Staff to Accurately Measure Blood Pressure", mainehealth, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  16. "Checking Your Blood Pressure at Home", webmd, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  17. Angela Price, "Blood pressure monitoring: Home is where your true BP numbers live"، utswmed, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  18. "Blood pressure measurement", ufhealth, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  19. "The Best Time to Take Your Blood Pressure", www.verywellhealth.com, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  20. "Get the most out of home blood pressure monitoring", www.nchmd.org, Retrieved 29-4-2020. Edited.