كيفية معرفة مرض السرطان

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٨ ، ١٢ يونيو ٢٠١٩
كيفية معرفة مرض السرطان

الفحص السريري

يبحث الطبيب أثناء الفحص السريري (بالإنجليزية: Physical exam) عن وجود أي كتل، أو تضخم في حجم أي من أعضاء الجسم، أو أي تغيرات، مثل تغير لون الجلد، لتكون هذه دلالات على الإصابة بالسرطان. [١]


التحاليل المخبرية

يلجأ الطبيب للقيام ببعض التحاليل المخبرية القادرة على قياس مستويات أي من مكونات سوائل الجسم والأنسجة، والتي قد تتضمن؛ السكر في الدم، والإنزيمات، والهرمونات، والكهارل، والدهون، والمنتجات الأيضية الأخرى، والبروتينات، ومن الأمثلة على أكثر التحاليل المخبرية شيوعاً، والمُستخدمة لتشخيص السرطان ما يأتي:[٢]

  • تحاليل الدم (بالإنجليزية: Blood tests).
  • تحليل البول (بالإنجليزية: Urinalysis).
  • تعداد الدم الكامل (بالإنجليزية: Complete blood count).
  • علامات الورم (بالإنجليزية: Tumor markers).


التصوير التَّشخيصي الطبي

هناك العديد من الإجراءات التي تصوّر أعضاء الجسم الداخلية، وبالتالي تحديد وجود أو غياب السرطان، ومن هذه الإجراءات ما يأتي:[٣]

  • تصوير مقطعي بالإصدار البوزيتروني (بالإنجليزية: Positron Emission Tomography)، واختصاراً PET، يوفر هذا النوع من التصوير صور ثلاثية الأبعاد للمناطق الذي تتجمع فيها المادة المُشعّة، والتي يتم حقنها في جسم المريض قبل القيام بالإجراء.
  • الفحص النووي (بالإنجليزية: Nuclear scan)، والذي يشمل حقن الجسم بمواد مشعة، والتي تتبع مجرى الدم داخل الجسم وتتجمع داخل الأعضاء والعظام، ثم يتم كشف وقياس النشاط الإشعاعي باستخدام جهاز يُدعى ماسح (بالإنجليزية: scanner).
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (بالإنجليزية: Magnetic Resonance Imaging)، واختصاراً MRI، والذي يُصدر الصور المُفصّلة لمناطق الجسم المُختلفة من خلال مغناطيس قوي جداً مُتصل بالحاسوب.
  • التصوير بالموجات الفوق صوتية (بالإنجليزية: Ultrasound).
  • التصوير المقطعي المحوسب (بالإنجليزية: Computed tomography).
  • التصوير باستخدام الأشعة السينية (بالإنجليزية: X ray).


الخزعة

في مُعظم الحالات تكون الخزعة هي الطريقة الوحيدة لتشخيص وجود السرطان بشكل أكيد، ويُعرف إجراء الخزعة بأنّه عملية جمع عينة من الخلايا بهدف فحصها تحت المجهر في المختبر، وتختلف طريقة جمع العينة باختلاف نوع السرطان، وموقعه،[١] ومن الممكن إجراء بعض أنواع الخزع في عيادة الطبيب، كما قد تتطلب أنواعاً أُخرى من الخزع الذهاب إلى المُستشفى، أو التخدير، أو استخدام المُهدئات، وغالباً يتم إجراء الخزعة لتحديد ما إذا كان الورم حميداً أو سرطانياً، أو لمعرفة سبب التهاب أو عدوى.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Cancer", www.mayoclinic.org,12-12-2018، Retrieved 7-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "How Is Cancer Diagnosed?", stanfordhealthcare.org, Retrieved 7-5-2019. Edited.
  3. "How Cancer Is Diagnosed", www.cancer.gov,9-3-2015، Retrieved 7-5-2019. Edited.