كيف أتخلص من ضغط الدم المرتفع

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٥ ، ٢٣ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أتخلص من ضغط الدم المرتفع

ارتفاع ضغط الدم

قد يعاني الكثير من الناس من ارتفاع ضغط الدم دون ملاحظة أية أعراض، مما يؤدي ذلك إلى الإصابة بالمشاكل الصحية المفاجئة كالسكتات الدماغية والقلبية. إن تطور الحالة يتم على مدار العديد من السنوات إلى أن تظهر تأثيراته على الصحة، وهو في الأساس عبارة عن عدم تناسب قطر الشرايين مع كمية الدّم الّتي يضخها القلب، إذ تكون الشرايين أضيق من الطبيعي نتيجة عدة أسباب أهمها تراكم الدهون.


أسباب وعلامات ارتفاع ضغط الدم

الأسباب

ينقسم ضغط الدم المرتفع إلى نوعين؛ هما:

  • الرئيسي: هو ما تحدّثنا عن تطوّره في الفقرة السابقة وهو يصيب أكثر من تسعين بالمائة من البالغين ولا يمكن تحديد المسبب الرئيسي له بدقة.
  • الثانوي: يظهر كنتيجة لمرض آخر ويكون ظهوره مفاجئاً وبدرجة أعلى من الرئيسي، ومن أهمّ مسببّاته الأمراض الّتي تصيب كلاً من الكِلى، والقلب، والغدد الكظرية، أو تناول علاجات معينة تشمل حبوب منع الحمل، ومضادات الرشح، والزكام، والمسكنات، كما أنّ تعاطي المخدّرات أو المنشطات تؤدي إلى نفس الحالة.


العلامات

لاتوجد علامات محددة تشير إلى تلك الحالة، الأمر الذي يمثل أحد عوامل الخطورة، حيث تظهر أعراض كالصداع أو النزيف من الأنف عندما تكون المرحلة متفاقمة للدرجة التي تشكل تهديداً على الحياة.


علاج ارتفاع ضغط الدم

العلاج الطبي

  • يتم وصف أدوية من قبل الطبيب بصفة عاجلة للتحكم في الحالة وتكون تلك الأدوية عبارة عن مدرّات للبول أو موسعات للأوعية الدموية مع أنواع أخرى لتنظيم الإنزيمات في الجسم، وبعد الانتهاء من البرنامج والوصول إلى مستوى ضغط الدم المطلوب غالباً ما يوصي بتناول الأسبرين يومياً لتفادي مخاطر الإصابة بالاضطرابات في الأوعية الدموية للقلب، خاصة لدى كبار السن.


العلاج البديل

يمكن أن تفي الطرق البديلة بالمطلوب لتنظيم ضغط الدم وضمان عدم ارتفاعه، وأول ما يجب الحرص عليه النظام الغذائيّ الّذي يمكن أن يساعد على خفض ضغط الدم من خلال العمل على زيادة كمية البوتاسيوم الّتي يتم تناولها في الطعام، ويفضّل أن تكون تحت إشراف الطبيب، مع تقليل نسبة الصوديوم الّتي يحصل عليها الجسم خاصة من ملح الطعام واستخدام توابل وبهارات أخرى بديلة، ممّا يعني الامتناع عن تناول الوجبات السريعة والأطعمة الدسمة.


ممارسة النشاط البدني لضمان صحة الدروة الدموية والشرايين، ويفضل الحرص على الرياضات التي تسبب حرق الدهون بشكل كامل من الجسم، لأنّ تلك الدهون تؤثرّ على الشرايين وصحتها بالأساس، ويمكن لممارسة الرياضة مثل المشي اليومي أن تخفض من ضغط الدم حوالي سبع درجات على المقياس الزئبقي خلال أسابيع.