كيف أعرف من يحبني من نظراته

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٣ ، ٩ سبتمبر ٢٠١٨
كيف أعرف من يحبني من نظراته

توسع بؤبؤ العين

يتوسّع بؤبؤ العين عند النظر إلى شخص من الجنس الآخر بإعجاب، وفي بعض الحالات قد يتوسّع كثيراً ليأخذ أكثر من نصف مساحة القزحيّة، ولذلك فهناك فرصة كبيرة أن يكون الشخص معجباً إذا كان بؤبؤ العين لديه يتوسّع كثيراً عند التحدُّث مع الطرف المُقابل.[١]


التحديق مطولاً

يقوم الشخص المُعجب بالتحديق بالطرف المُقابل فترةً أطول من المُعتاد، وليس كما يُنظر لصديق مثلاً، وقد يتنبّه الشخص نفسه لذلك بعد فترة، ويشعر بالحرج من النظر في عيني الشخص الذي يشعر تجاهه بالإعجاب، فيحاول تركيز نظره باتجاه آخر، أو بمستوى ينخفض عن مُستوى الوجه. [٢]


الرمْش بشكل أسرع

يصل المُعدّل الطبيعي لعمليّة الرمش لدى الإنسان إلى ما يُقارب عشرين مرّةً في الدقيقة، أمّا في حالة الرمش بما يزيد عن ذلك عند مقابلة شخص من الجنس الآخر، فقد يُعتبر هذا دليلاً على التوتر العاطفي لدى الشخص، حيث إنَّ العواطف تتسبّب في تحفيز الجهاز الطرفي الموجود في الدماغ للعمل، وإفراز الدوبامين في الجزء المُتوّسط المُتّصل بالعين، ووفقاً لعالم الأنثروبولوجيا ديفيد غيفنز، مدير مركز الدراسات غير اللفظية في مقاطعة سبوكان في واشنطن، ومؤلّف كتاب علامات الحب (Love Signals)، فإنّه عندما يتحمّس الإنسان يرمش بشكل أسرع، وذلك لأنّ تحرّك الجفن بشكل سريع يعكس مستويات جسديّة يتم تحديدها من خلال نظام التنشيط الشبكي في الدماغ.[٣]


إزاحة النظر فوراً

يُعتبر قيام الشخص بإزاحة نظره بسرعة فور تنبُّه الطرف الآخر له، ثم العودة للتحديق به مُجدّداً بعد دقائق معدودة من أكبر علامات الإعجاب والانجذاب إلى الطرف الآخر، والرغبة بإجراء مُحادثة معه، وبالرغم من أنّ بعض الأشخاص قد لا يُعجبهم هذه التصرّف، إلا أنّه يُعزى لشعور صاحبه بالارتباك، والخوف من ظهور مشاعره على العلن.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب TAYI SANUSI (26-3-2018), "How To Tell If Someone Likes You, According To The Way They Look At You"، www.elitedaily.com, Retrieved 3-9-2018. Edited.
  2. KRISTINE FELLIZAR (1-3-2018), "How To Tell If Someone's Interested In You For Friendship Or Love, Based On Their Eye Movements"، www.bustle.com, Retrieved 3-9-2018. Edited.
  3. Paula Spencer Scott (24-5-2018), "9 Wordless Ways Someone Says, "I Love You""، www.caring.com, Retrieved 3-9-2018. Edited.