كيف أقوي شخصيتي وثقتي بنفسي

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٣٩ ، ١٣ سبتمبر ٢٠١٨
كيف أقوي شخصيتي وثقتي بنفسي

تعريف الشخصية القوية

تُعرّف الشخصية القوية: بأنها الشخصية التي لديها القدرة على اتخاذ قراراتها والتحكم بها، والتي تمتلك القدرة على المحافظة على حرية إرادتها والتمسك بها، على الرغم من الصعوبات التي تواجهها، وقدرتها على التضحية في رغباتها، كما أنها تمتلك وتمتاز بقيم خيّرة قوية وراسخة.[١]


تعريف الثقة بالنفس

الثقة بالنفس: هي إيمان الشخص بقدراته التي يمتلكها، وصفاته، كما أنها تعد السلّم الذي يرقى بالفرد نحو النجاح وتحقيق الأهداف المنشودة، سواء كانت شخصية أو مهنية. والحفاظ على مستوى متزن من الثقة بالنفس يساعد الشخص على الحفاظ على صحته الجسدية والنفسية. [٢]


نصائح لتقوية الشخصية

من أهم الأمور التي تساعد على بناء شخصية قوية ما يأتي:[٣]

  • إيمان الفرد بصفاته وسماته الشخصية التي يمتلكها.
  • فهم نظريات الشخصية الأساسية المختلفة ومعرفة دورها في تطوير الشخصية، وكذلك معرفة سبب امتلاك بعض الأشخاص لخصائص وسمات تميزهم عن الآخرين.
  • بحث الفرد وتعرفه على السمات الشخصية التي يمتلكها، وإيمانه أن جميع صفاته الشخصية لها قيمة وأهمية، مع ضرورة العمل على تطوير هذه الصفات في شخصيته حتى الصفات الخفية منها كالقدرة على التنبؤ، الكرم، والتعاطف.
  • إيمان الفرد أن الشخصيات القوية المختلفة قد لا تجتمع فيها جميع صفات الشخصية القوية.
  • استخدام الحزم والقوة في الأوقات المناسبة، وفي المواقف التي تتطلب استخدامها، مثل استخدام الحزم في تعبير الفرد عن آرائه الشخصية.
  • تحديد الفرد للمواقف الحياتية التي يريد أن يكون فيها حازماً بشكل أكبر، مثل مواقف في العمل، أو مواقف مع العائلة، ومن الممكن أن يتمثل الحزم في إيصال الفرد رسالةً لأحد الأشخاص بأنه يُزعجه في موقفٍ محدد على أن يقوم بإخباره بذلك بلباقة.
  • على الشخص أن يتجنب استخدام توجيه الاتهامات للشخص الآخر مثل استخدامه كلمة (أنت) عندما يكون حازماً معه واستبدالها بـ (أنا)، مثلاً: أنت دائما تلغي ما نخطط له معاً، من الممكن استبدالها بقوله: أنا أنزعج جداً حينما لا تقوم بما خططنا له معاً.
  • التمرن على ممارسة الحزم وذلك عن طريق لعب دور الحازم بمساعدة أحد الأشخاص، حيث يساعد هذا الأسلوب من التمرن على اكتساب الفرد لشخصية قوية.
  • تعلم مهارات القيادة حيث إنها واحدة من أهم سمات الشخصية القوية، والتي تتلخص في تعلم مهارة التأثير الإيجابي في الآخرين.
  • تحمل المسؤولية والاعتراف بالأخطاء عند حدوثها، والتعلم من هذه الأخطاء لتجنب الوقوع في الفشل والإحباط.
  • المرونة في تغيير القرارت والخطط عندما يلزم الأمر ذلك، وتقبّل آراء الأشخاص الآخرين في المجموعة.
  • ثقة الفرد بقدرته على التواصل الجيد مع الآخرين، وقدرته على حل المشكلات المختلفة واتخاذ القرارات المناسبة لحلها حين وقوعها.


تعزيز الثقة بالنفس

من أهم الأمور التي تقوي وتعزز الثقة بالنفس عند الأشخاص:[٢]

  • عدم مقارنة الفرد نفسه مع الأشخاص الآخرين، كأن يُقارن منصبه بالمنصب الذي حصل عليه زميله، أو الراتب الذي حصل عليه مع ما يتقاضاه زملائه، بل على الفرد أن ينتبه إلى مهاراته التي يتقنها وإنجازاته التي وصل إليها وصفاته، حيث إن التفكير بالآخرين ومقارنتهم مع النفس تقلل من ثقة الفرد بنفسه.
  • الاهتمام بالجسم من ناحية المظهر والصحة، مثلاً بأخذ قسط وافر من الراحة، ممارسة التمارين الرياضية لأن النشاط البدني للفرد وإحساسه بأنه على ما يُرام، يزيد من ثقته بنفسه.
  • الشعور الدائم بالرضا عن النفس، وتجنب لوم النفس على الوقوع في الأخطاء، وإيمانه بأنه لا يوجد فرد مثالي.
  • ابتعاد الفرد عن الشك بقدراته، ومحاولته القيام بممارسة الأمور التي يخشاها.
  • تجنب الحديث السلبي مع النفس وعنها، كما يُنصح أن يقوم الفرد بتجربة الأشياء التي يعتقد أنه لا يستطيع القيام بها، وإيمانه بأن ما قام به ليس إلا عبارة عن تجربة.


خصائص الأشخاص الواثقين بأنفسهم

يمتلك الأشخاص الواثقون من أنفسهم مجموعة من السمات والخصائص، التي يتميزون بها عن بقية أقرانهم، ومن أهم هذ الخصائص ما يأتي:[٤]

  • يتميزون بالطموح، كما أنهم يسعون دائماً نحو تحقيق الأفضل.
  • يوجهون طاقاتهم نحو تحقيق الأهداف لإنجازها بالشكل المطلوب، لوضع وتحديد أهداف جديدة والسعي لإنجازها وتحقيقها.
  • الواثق من نفسه يمتلك البصيرة، التي تساعده على معرفة طريقه نحو النجاح.
  • لديهم القدرة على التواصل مع الآخرين، كما أنهم يقبلون النصح والإرشاد من الآخرين، ويستمعون أكثر مما يتكلمون.
  • يحملون في داخلهم الحب والود للجميع، يُكوّنون علاقات متبادلة أساسها الحب والاحترام.
  • يمتلكون شخصية قوية وجذابة، وروح محبوبة، كما أنهم منفتحون على الأشخاص الآخرين.


مقومات الشخصية القوية

من أهم مقومات الشخصية القوية ما يأتي:[٥]

  • النشاط والحيوية، والتفاعل الجيد مع الآخرين.
  • الانخراط في العمل والتحلي بالحماس، حيث إن الشخص الذي يتحلى بالحماس يُنعش ويُشجّع الأشخاص الموجودين معه.
  • اختيار ملابس أنيقة فذلك يساعد الشخص على الإحساس بالتميز، كما يُتيح له الفرصة بإظهار شخصيته والتأثير أكثر على الآخرين.
  • الابتسامة الدائمة، لأن الابتسامة توصل للأشخاص الآخرين العديد من الرسائل والمشاعر الداخلية، وتُشعرهم بالراحة والاحترام والمودة.
  • الثقة بالنفس، حيث يسعى صاحب الشخصية القوية إلى تعزيز ثقته بنفسه ولجعل الآخرين يلمسون ويؤمنون بأنه شخص واثق من نفسه.
  • التحلي بالتوازن الشخصي، حيث إن ذلك يخلق جواً من المودة والاحترام بينه وبين الأشخاص الآخرين.
  • الحرص على التواصل البصري مع الأشخاص الآخرين، لما له من قوة تأثير في بناء العلاقات بين الأشخاص.


المراجع

  1. محمد إبراهيم مبروك (1413-1993)، كن قوياً بالإيمان منهج إسلامي في بناء الشخصي (الطبعة الأولى)، ميدان السيدة زينب: دار التوزيع والنشر الإسلامية، صفحة 107. بتصرّف.
  2. ^ أ ب Amy Morin, LCSW (13-4-2018), "5 Ways to Boost Your Self-Confidence Everyone Struggles With Confidence"، www.verywellmind.com, Retrieved 2-9-2018. Edited.
  3. "How to Have a Strong Personality", www.wikihow.com, Retrieved 4-9-2018. Edited.
  4. JUDY.H. WRIGHT (1435هـ -2014م)، بناء الثقة بالنفس باستخدام الكلمات المشجعة (الطبعة الأولى)، عمان- الاردن: دار الفكر، صفحة 38. بتصرّف.
  5. فينكاتا أيار (2010)، كيف تبني شخصية قوية وإيجابية (الطبعة الأولى)، الرياض: مكتبة جرير، صفحة 14-18. بتصرّف.