كيف أكون فتاة محبوبة

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٥٥ ، ٧ يونيو ٢٠٢٠
كيف أكون فتاة محبوبة

محبة الآخرين

تُعتبر محبة الآخرين عمليّةً مُتبادلةً وثقافةً تدور حول مبادئ عظيمة وساميّة أبرزها العطاء والمُبادرة، والتي تتزامن بدورها مع حب النفس واحترامها، حيث إن المرء يحتاج لبناء علاقات صحيّة وطيبة مع من حوله؛ للوصول إلى الراحة والسعادة والاستقرار مع المُجتمع المُحيط به، ولأن العلاقات تقوم على الاحترام والمودّة فلا بد من تقبّل المرء لمشاعر الآخرين والمُبادرة نحوّهم ورد هذه المشاعر بشكلٍ لطيفٍ ومُهذّب؛ لدعم التواصل، وتحقيق المودّة التي تنعكس آثارها عليهم، وتنمو ثمارها لتخلق الترابط والأُلفة التي تُقرّب قلوبهم وتُعزز علاقاتهم.[١]


كيف تكون الفتاة محبوبة من قبل الآخرين

هُنالك العديد من الطرق التي يُمكن للفتاة اتباعها لكسب مودّة وحب الآخرين من حولها، ومنها ما يأتي:


القدرة على التواصل وإدارة الحوار

يُعتبر الحوار الجيّد مع الآخرين طريقةً لكسب ودّهم واحترامهم، وهو أمر حاسم يُغير نظرتهم للمرأة، ويجعلها مميّزةً ولطيفة في نظرهم، ولا يقتصر ذلك على الحديث المُهذّب واللطيف معهم فقط، بل على أسلوبها المُختلف وقدرتها على إدارة الحوار بشكلٍ فعّالٍ وهادف، وذلك من خلال الاستماع لوجهات نظر الآخرين وتقبّلها واحترامها وإن تعارضت مع رغبات الفتاة وآرائها الخاصة، وإبداء وجهات النظر والتعبير عنها بأسلوبٍ منطقيّ بهدوء وسلاسة، أي التفكير بما ستبوح به بعمقٍ قبل إطلاع الآخرين عليه، وانتقاء الألفاظ المُهذبّة التي تعكس ثقافتها وشخصيّتها المُتميّزة بحكمةٍ واتزان، والانفتاح، وسعة الصدر، وتحمل مسؤوليّة كلامها؛ لأن رغبات وآراء الآخرين ليس بالضرورة أن تتوافق مع رغباتها ووجهة نظرها الخاصة للأمور. [٢]


استخدام لغة الجسد بإيجابيةٍ

تُشكّل لغة الجسد وسيلةً فعالةً وجزءاً من التواصل غير اللفظي مع الآخرين التي يُمكن للفتاة الاستفادة منها في دعم علاقاتها وتوطيدها، وذلك من خلال اتباع النصائح الآتية:[٣]

  • نقل المشاعر العميقة والصادقة والإيجابيّة من خلال تعابير الوجه اللطيفة التي تُشير لسعادة الفتاة بتواصلها مع من هم حولها، والتي بدورها تُشعرهم بالراحة وتُنميّ مشاعر الألفة والمودّة بينهم.
  • استخدام التواصل البصري بشكلٍ صحيح، حيث إن نظرات العيون لها دور كبير في توطيد العلاقات من خلال تركيز النظر على المُستمعين والتعبير عن الاهتمام بهم من خلالها، والتي تتزامن مع طريقة النظر ووميض العين، والتلميحات البصريّة الأخرى الهادفة التي تدعم التواصل معهم.
  • استخدام إيماءات الجسد الأخرى التي تتم من خلال باقي أعضاء الجسد كالتلويح وحركة الدين، وطريقة الوقوف والجلوس مع الآخرين؛ حيث إنها جميعاً وسائل لدعم التواصل وتعزيزه عند استخدامها بشكلٍ صحيح.
  • فهم لغة الجسد للطرف الآخر وتلقيها بشكلٍ صحيح؛ حيث إن فهمها سيُساعد على ردّها والمُبادرة نحوها بأسلوبٍ إيجابي وهادف.


امتلاك شخصيّة مميّزة وجذابة

تؤثر شخصيّة الفتاة بشكلٍ كبير على علاقاتها، وتُعتبر عنصراً هاماً ومفتاحاً من مفاتيح الاتصال الناجح الذي يجعلها تحظى بحب ومودّة الآخرين، وذلك باتباع النصائح الآتية:[٤]

  • التمتّع بروح الدعابة وحس الفكاهة الذي يجعلّها جذابة ولطيفة، من خلال الضحك والابتسامة مع الآخرين والتفاعل مع نكاتهم ودعاباتهم بقصد الترفيه عن نفسها والانخراط معهم وإسعادهم أيضاً.
  • الاعتناء بالأناقة الشخصيّة والاهتمام بقواعد النظافة التي تشمل: الحفاظ على الرائحة العطرة والطيّبة، والاستحمام المُنتظم، ومراعاة قواعد النظافة والأناقة دائماً، وارتداء ملابس جميلةً تتناسق مع قوامها وأسلوبها وشخصيّتها، إضافةً لاستخدام مُستحضرات التجميل وكريمات العناية المُختلفة التي تُبرز جمالها، وتزيد من أنوثتها ورقّتها، وتُعزز جاذبيّتها، وبالتالي تمنحها إعجاب الآخرين من حولها.
  • الاختلاف عن الآخرين، وعدم السير ورائهم بشكلٍ يُخالف رغبات الفتاة وأسلوبها وشخصيّتها، وتجنّب التقليد الأعمى الذي يمحو استقلاليّتها ويجعلها مُتشابهةً مع الكثير من أقرانها وفتيات جيلها، وبالمُقابل التحلي بالشغف والتميّز عنهم، وامتلاكها هويّةً مُستقلةً متفرّدة عنهم.
  • تجنّب البحث عن الاهتمام ومحبّة الآخرين بشكلٍ مُبالغ به يجعل الفتاة تنسى أهدافها وطموحاتها الأخرى الهادفة في هذه الحياة، وعدم محاولة إحداث الفوضى والضجيج للبحث عن الأضواء وكسب الاهتمام فقط، بل العمل الجاد والسعيّ والإصرار والنجاح الذي يجعلها بالفعل شخصيّةً مميّزةً ومحبوبة ومصدر إلهامٍ للآخرين.[٥]


الحفاظ على الابتسامة المُشرقة

تُعتبر الابتسامة الجميلة والمُشرقة إحدى السمات اللطيفة التي تعكس رقة الفتاة وتُكسبها مودّة وحب الآخرين؛ حيث إنها تُشعر من حولها بالراحة وتُعبّر عن مزاجها الحسن، وتُشجّعهم على التواصل معها أكثر وتُعزز علاقاتهم، كما إنها تنسجم مع مشاعرها وصفاتها الداخليّة الرقيقة والطيبة التي تُكنها لمن حولها، وبالتالي تُقرّب المسافات بينهم، وتجعلهم يبتسمون بدورهم أيضاً، ومن جهةٍ أخرى فإن الابتسامة إحدى مواطن الجاذبيّة والرقّة التي تُبرز نعومة ولُطف للفتاة، فتزيد من أناقتها وجمالها الساحر أمام الآخرين.[٦]


اللُطف والرقة في التعامل

يحب الناس التعامل مع الفتاة اللطيفة والمُهذبة ورالقيقة، والتي تتصرف بلباقة وذوق معهم، كما تتحلى بالطيبة والأخلاق الحسنة، بحيث لا تُسيء معاملة الآخرين بقصد، وتعتذر عند الخطأ في حقهم، وتعترف بمكانتهم وأهمية وجودهم وأدوارهم كلاً حسب موقعه، وبالمُقابل تتسامح معهم، ولا تبالغ في المجاملات فتظهر بصورةٍ سلبيّة بل تقول الحقيقة بأسلوبٍ لائق تُراعي فيه مشاعر من هم حولها، إضافةً لمُبادرتها في تقديم المُساعدة قدر استطاعتها لمن يحتاجها ومد يد العون لهم، واحترام مشاعرهم والعمل لسعادتهم وراحتهم فتكون أنموذجاً للطيبة وقدوّةً حسنة يفخر الطرف الآخر بالتعامل معها ويشعر بالانجذاب نحوها وبقيمة وجودها في حياته.[٧]


تقدير الذات واحترامها

حيث إن حب النفس يُعتبر أساس الحصول على مودّة واحترام الآخرين؛ لأن عدم قبول الفتاة لنفسها وتصالحها مع ذاتها سيُشعرها بأنها غير جديرة بكسب محبتهم وإعجابهم، وبالتالي يُصعّب عليها الانخراط في علاقات صحيّة معهم، أو إساءة فهم مشاعرهم تجاهها والتعامل معها بشكلٍ غير مُناسب والتحسس منها أحياناً، وبالتالي يبدأ حب النفس بتقبّلها عيوبها وميّزاتها، وتعاملها بشكلٍ صحيح مع نقاط ضعفها وتجاوزها حتى لا تؤثر عليها أو تُشكّل عائقاً يُهدد علاقاتها، ولكن حب النفس لا يعني أيضاً المُبالغة والتكبّر، أو النظر للآخرين بنظرة الغرور والتعالي عليهم بأي شكلٍ من الأشكال؛ لأن ذلك بالتأكيد سيحول دون تقريبهم منها وحبّهم لها أو تقبّلها مهما علت مكانتها أو تميّزت شخصيّتها ومهما بلغ مقدار جمالها أيضاً.[٨][١]


المراجع

  1. ^ أ ب Denise Hill, "It’s Important To Love Yourself, But Don’t Forget To Love Others"، www.lifehack.org, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  2. Liz Karagianis, " The Art of Dialogue"، spectrum.mit.edu, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  3. Steven Gans, MD (28-9-2019), "Understanding Body Language and Facial Expressions"، www.verywellmind.com, Retrieved 3-6-2020. Edited.
  4. Marisa Donnelly (23-6-2016), "21 Definitions Of What It Means To Be A ‘Beautiful Woman’"، thoughtcatalog.com, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  5. Jessica Charlotte, "14 Signs That You’re A Truly Beautiful Girl"، www.lifehack.org, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  6. Karyn Hall, PhD (21-3-2018), "The Importance of Smiling"، www.psychcentral.com, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  7. Patrick Allan (3-2-2015), "How to Charm Someone You've Never Met Before"، www.lifehacker.com, Retrieved 20-1-2018. Edited.
  8. "How to Be Lovely", www.wikihow.com,8-10-2019، Retrieved 4-6-2020. Edited.
1393 مشاهدة