كيف أهتم ببشرتي في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ٢٤ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أهتم ببشرتي في رمضان

العناية بالبشرة في شهر رمضان

يتسبب النظام المتقلب للحياة في شهر رمضان بالعديد من المشاكل للبشرة، فيصبح الجلد أكثر جفافاً وتشققاً حول الفم وعلى الشفاه، كما تظهر الهالات السوداء حول العينين، والبقع الداكنة والحبوب غير المرغوب بها، وتحتاج البشرة في شهر رمضان إلى عناية خاصة للمحافظة على صحتها ورونقها، ومنع إلحاق الضرر بها خلال فترة الصيام، خاصةً مع اقتراب عيد الفطر، وذلك من خلال الاهتمام بالتالي:


ترطيب البشرة

يعاني الجلد والبشرة من فقدان كميات كبيرة من المياه أثناء الصيام دون أن يتم التعويض عنها، لذا من المهم تعويض البشرة ما فقدته من مياه، من خلال شرب ما لا يقل عن 10 أكواب من المياه من وقت الإفطار وحتى السحور، واستخدام الماسكات المرطبة للبشرة أثناء ساعات الصيام، المكونة من الحليب والعسل والزبادي وغيرها من مرطبات البشرة، مع المداومة على استخدام الكريم المرطب للبشرة بشكل يومي.


تغذية البشرة

من المهم الحصول على التغذية الصحية السليمة للبشرة أثناء الصيام، حيث تفقد البشرة العديد من الفيتامينات والمعادن المحافظة على صحتها وبريقها، والمهمة في نمو الخلايا الجديدة، في حال إهمال الصائم تناول الفواكه والخضروات والبقوليات الغنية بهذه المعادن والفيتامينات خلال ساعات الإفطار، كما سيعاني من ظهور بعض الحبوب غير المرغوب فيها على البشرة في حال إقباله على تناول الأطعمة الغنية بالدهون والحلويات الرمضانية الدسمة.


التقشير

من المهم التخلص من الجلد الميت على البشرة، لمنع تراكمه فوق بعضه البعض مسبباً جفاف البشرة وتقشرها، من خلال الاستخدام الدوري لمقشّر الوجه، مع اختيار النوعيات الملائمة لنوع البشرة، والخالية من الحبيبات الصغيرة التي قد تؤذي خلايا الجلد حديثة النمو.


الاهتمام بمختلف مناطق البشرة

  • منطقة حول العينين، تظهر الهالات السوداء تحت العينين بسبب التعرض للتعب الشديد خلال الصيام، واختلاف نمط الحياة بالسهر لساعات طويلة خلال الليل، من المهم الاهتمام بهذه المنطقة لتجنّب ظهور هذه المشكلة ومنع تفاقمها، من خلال النوم لساعات كافية خلال الليل، مع العلم بأن النوم في ساعات النهار لا يقدم الفائدة نفسها، واستخدام مستحضرات التجميل الخاصة بالعناية بمنطقة تحت العين.
  • الشفاه، كثيراً ما تتعرض الشفاه للتشقق ونزول الدم أثناء الصيام، يمكن تجنب حدوث ذلك باستخدام مرطب الشفاه خلال ساعات الإفطار، وشرب كميات كبيرة من المياه، أما في ساعات الصيام فيمكن المحافظة على ترطيب البشرة من خلال تمرير اللسان عليها من فترة إلى أخرى.