كيف اخفض ضغط الدم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٨ يوليو ٢٠١٨
كيف اخفض ضغط الدم

ضغط الدم

يمكن تعريف ضغط الدم (بالإنجليزية: Blood Pressure) على أنّه القوة التي يُحدثها الدم على جدران الأوعية الدموية، وتعتمد هذه القوة على عمل القلب وقدرته على ضخ الدم وكذلك على مقاومة الأوعية الدموية، ويجدر بالذكر أنّ الناس يُطلقون على ارتفاع ضغط الدم اختصاراً ضغط الدم، ويُعرّف ارتفاع ضغط الدم على أنّه تجاوز قراءات الضغط 130 مم زئبق في البسط، أو 80 مم زئبق في المقام، وتجدر الإشارة إلى أنّ ارتفاع ضغط الدم مشكلة شائعة للغاية، إذ تُقدّر نسبة المصابين بها في الولايات المتحدة الأمريكية بما يُقارب 85%، وفي الحقيقة يرتبط ارتفاع ضغط الدم بحدوث أمراض القلب، والجلطات الدماغية، والمضاعفات الخطيرة الأخرى في حال لم يتمّ علاجه.[١]


خفض ضغط الدم

تعديلات نمط الحياة

من الأخبار السارّة للغاية أنّ هناك بعض التعديلات التي يمكن إجراؤها على نمط حياة المريض للمساعدة على خفض ضغط الدم، وربما دون الحاجة إلى الأدوية، ومن النصائح التي تُقدّم في هذا المجال ما يأتي:[٢]

  • زيادة النشاط البدنيّ وممارسة التمارين الرياضية، وذلك لأنّ من شأن هذه الممارسات أن تزيد من سرعة التنفس وسرعة ضربات القلب، وهذا بدوره يزيد من قوة القلب، ويجعله يبذل جهداً أقل عند ضخ الدم، ممّا يُقلّل من الضغط الواقع على الشرايين، فيُخفّض ضغط الدم، وتجدر الإشارة إلى أنّ القصد بالقيام بالنشاطات لا يُقصد به الرياضات المُنهكة أو تلك التي تكون صعبة الأداء، وإنّما كصعود الدرج، والمشي، وزراعة الأرض، وركوب الدراجة، وغيرها، ويُنصح بممارسة هذه التمارين لما يقارب 40 دقيقة ولما لا يقل عن ثلاثة أيام أسبوعياً.
  • إنقاص الوزن إذا كان المريض يُعاني من زيادة الوزن أو السمنة، لتأثير هذا الأمر مباشرة في ضغط الدم بشكلٍ إيجابيّ إضافة إلى تأثيراته الإيجابية في الأمراض والمشاكل الصحية الأخرى.
  • الحدّ من تناول السكريّات والكربوهيدرات المعالجة، فهذا من شأنه أن يساعد على إنقاص الوزن ويقلل كذلك من ضغط الدم.
  • الحدّ من تناول الصوديوم والحرص على تناول الأطعمة المحتوية على البوتاسيوم، وذلك لما للبوتاسيوم من دورٍ في تقليل ضغط الدم والحد من تأثير الصوديوم في الجسم، ومن الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم بعض أنواع الفواكه مثل الأفوكادو، والموز، والبرتقال، والخوخ، والخضروات مثل البطاطا الحلوة، والبطاطا، والطماطم، والسبانخ، وكذلك الأطعمة الخالية من الدسم مثل الحليب واللبن، ولكن يجدر التنبيه إلى ضرورة استشارة الطبيب حول تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، إذ إنّها تُحدث تأثيرات سلبية في حال معاناة الشخص من أمراض الكلى.
  • الحدّ من تناول الأطعمة المعالجة والمُحضّرة في المطاعم مثل البيتزا، والشيبس، والشوربات المُعلّبة، والزبدة.
  • الإقلاع عن التدخين، لما للتدخين من دور في ارتفاع ضغط الدم وزيادة ضربات القلب.
  • السيطرة على التوتر والتعامل معه بشكلٍ صحيح، لما له من دور في ارتفاع ضغط الدم، ويمكن الحدّ من التوتر من خلال ممارسة اليوغا (بالإنجليزية: Yoga) وكذلك التأمل.
  • تناول القليل من الشوكولاتة الداكنة، ويجد التنبيه إلى أنّ الشوكولاتة الداكنة التي تساعد على خفض ضغط الدم يجب أن تحتوي على ما لا يقل عن 60-70% من الكاكاو، وإنّ الكمية التي يُنصح بتناولها هي ما يُعادل قطعتين صغيرتين من الشوكولاتة الداكنة.
  • الحرص على أخذ قسط كافٍ من الراحة والنوم لساعات كافية.
  • تناول الثوم او المكمّلات المحتوية على الثوم لما له من دورٍ في تقليل ضغط الدم.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات الصحية، مثل السمك، والبيض، والدجاج، ولحم البقر، والمكسرات، والبقوليات مثل العدس والفاصولياء، وغير ذلك، ويُنصح بتناول ما يُقارب 100 غراماً من البروتين بشكلٍ يوميّ، ولكن تجب على المرضى المصابين بأمراض الكلى مراجعة الطبيب قبل تناول البروتينات نصائح عامة للمحافظة على صحة الكلى.
  • الامتناع عن شرب الكحول.
  • الحدّ من تناول المشروبات المحتوية على الكافيين، وذلك لما للكافيين من دور في رفع ضغط الدم، ولكن يجدر التنبيه إلى أنّ تأثير الكافيين غالباً ما يستمرّ من أربعين إلى ستين دقيقة فحسب، ويتفاوت التأثير من شخصٍ لآخر.


العلاجات الدوائية

في الحقيقة هناك مجموعات عديدة من الأدوية التي تعمل على خفض ضغط الدم، ويتبع لكلّ مجموعة دوائية مجموعة من الأدوية، ويجدر بالذكر أنّ جميع الأدوية المستعملة في السيطرة على ارتفاع ضغط الدم لا تُباع إلا بوصفة طبية، ومن الأمثلة على هذه المجموعات الدوائية ما يأتي:[٣]

  • مُدرّات البول: (بالإنجليزية: Diuretics)، وتعمل الأدوية التابعة لهذه المجموعة الدوائية على تخليص الجسم من الماء والصوديوم الزائد، وهذا بدوره يُقلّل ضغط الدم، ومن الأمثلة على الأدوية التابعة لهذه المجموعة الدوائية:
    • الثيازيد (بالإنجليزية: Thiazide)، مثل إنداباميد (بالإنجليزية: Indapamide)، وكلوروثيازيد (بالإنجليزية: Chlorothiazide)، وميتولازون (بالإنجليزية: Metolazone).
    • مدرات البول الموفرة للبوتاسيوم: (بالإنجليزية: Potassium Sparing Diuretics)، مثل سبيرونولاكتون (بالإنجليزية: Spironolactone)، وتريامتيرين (بالإنجليزية: Triamterene).
    • مدرات البول العروية: (بالإنجليزية: Loop diuretics)، مثل الفيوروسيميد (بالانجليزية: Furosemide).
  • حاصرات المستقبل بيتا الوديّ: (بالإنجليزية: β-Blockers)، وتعمل هذه الأدوية على خفض ضغط الدم عن طريق تقليل معدل ضربات القلب، والجهد المبذول على القلب، ومن الأمثلة على الأدوية التابعة لهذه المجموعة الدوائية أتينولول (بالإنجليزية: Atenolol)، وبيتاكسولول (بالإنجليزية: Betaxolol).
  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين: (بالإنجليزية: ACE inhibitors)، ومن الأمثلة على الأدوية التابعة لهذه المجموعة الدوائية ليزينوبريل (بالإنجليزية: Lisinopril)، وكابتوبريل (بالإنجليزية: Captopril).
  • مضادات مستقبلات الأنجيوتينسن: (بالإنجليزية: Angiotensin II receptor blockers)، مثل كانديسارتان (بالإنجليزية: Candesartan).
  • مُحصِرات قنوات الكالسيوم: (بالإنجليزية: Calcium channel blockers)، مثل فيلوديبين (بالإنجليزية: Felodipine).
  • حاصرات ألفا: أو محصرات مستقبلات الألفا (بالإنجليزية: Alpha-blockers)، مثل برازوسين (بالإنجليزية: Prazosin).


المراجع

  1. "Everything you need to know about hypertension", www.medicalnewstoday.com, Retrieved May 26, 2018. Edited.
  2. "17 Effective Ways to Lower Your Blood Pressure", www.healthline.com, Retrieved May 26, 2018. Edited.
  3. "Types of Blood Pressure Medications", www.heart.org, Retrieved May 26, 2018. Edited.


فيديو عن كيفية تخفيض ضغط الدم بسرعة

للتعرف على المزيد حول كيفية تخفيض ضغط الدم بسرعة شاهد الفيديو.